وطني

الحملة السعودية تسيّر قافلة للوجبات الغذائية الجافة للداخل السوري

اكلة فى دقيقتين

للنازحين لتأمين الطعام.. وذلك ضمن مبادرة “لأجلك يا حلب”

الحملة السعودية تسيّر قافلة للوجبات الغذائية الجافة للداخل السوري

سيّرت الحملة الوطنية السعودية، القافلة الثالثة من القوافل الإغاثية للداخل السوري، والمحملة بالمواد الغذائية من الوجبات الجافة، لصالح الأشقاء النازحين السوريين من حلب مؤخراً؛ وذلك بهدف تأمينهم بالمواد الغذائية اليومية، ضمن مبادرة “لأجلك يا حلب”.

 

وأوضح مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في تركيا خالد السلامة، أن مكتب الحملة في تركيا -ومنذ إطلاق مبادرة الحملة السعودية “لأجلك يا حلب”- يقوم على إدخال جميع المتطلبات الإغاثية والأساسية للأشقاء النازحين السوريين من حلب والمتواجدين على الشريط الحدودي التركي السوري بشكل مستمر؛ مضيفاً أن الحملة السعودية واستكمالاً لأعمالها في خدمة الأشقاء السوريين، قامت على تجهيز الوجبات الجافة بواقع 167 ألف وجبه بعد دراسة ميدانية قام بها مكتب الحملة في تركيا، وتحديد أهم المتطلبات الإغاثية والأساسية التي يحتاجونها هناك.

 

وأفاد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان من جانبه، بأن هذه المساعدات الإغاثية التي سيّرتها الحملة الوطنية السعودية للوقوف مع الأشقاء النازحين السوريين الذين ما يزالون في محنتهم منذ اندلاع الثورة السورية؛ وذلك بهدف سد احتياجاتهم والتخفيف من معاناتهم التي يمرون بها.

 

وأكد “السمحان” أن المساعدات التي يتم تقديمها للنازحين واللاجئين السوريين في الداخل السوري والدول المجاورة هي ثمار عطاء شعب المملكة الكريم لأشقائه السوريين، واستكمالاً لما تسير عليه مملكة الإنسانية بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله- بالوقوف الإنساني الصادق إلى جانب الأشقاء السوريين.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً