وطني

مؤسسة الملك عبد الله الإنسانية تطلق وسم #كيف_ننسى

اكلة فى دقيقتين

في الذكرى الثانية للملك الراحل

مؤسسة الملك عبد الله الإنسانية تطلق وسم #كيف_ننسى

انطلقت اليوم حملة لمحبي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز على مواقع التواصل الاجتماعي تحت وسم #كيف_ننسى في الذكرى الثانية لوفاته رحمه الله التي تصادف 23 يناير من كل عام.

 

وجاء تدشين الهاشتاق بعمل فني تحت عنوان “كيف ينساك الحرم” من ألحان وأداء سفير الألحان فايز السعيد وكلمات الكاتب صالح الزبير، أنتجته مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الإنسانية تخليداً لذكرى ملك الإنسانية ومسيرته الحافلة بالإنجازات على المستويين المحلي والعالمي.

 

ويأتي العمل الفني كجواب لمقولة الملك عبد الله رحمه الله التي وجهها لشعبه وللأمة أجمع: “لا تنسوني من دعائكم” ووفاء لوصيته التي استمر على إثرها الملايين من الناس منذ وفاته يتضرعون لله بالدعاء له ويشاركون مشاعرهم تجاهه بكافة وسائل التواصل.

 

وقد جاءت كلمات العمل الفني معبرة عن مشاعر الفقد وتأكيداً للوفاء، معددةً بعض مآثر وصفات الملك عبد الله، وتتعجب كلمات القصيدة في عدة مواضع منها، مستخدمةً صيغة السؤال (كيف ننسى؟) مختتمةً القصيدة بصيغة تعجبية ثانية بأداة التساؤل: إن نسينا، كيف ينساكَ الحَرَم؟، فيما جاء اللحن مستعرضاً الحالة الشعورية والأحاسيس الإنسانية ومترجماً للقصيدة في جُمَل حزينة وأداء فيه من العاطفة الجياشة ما يعبر عما يعتمل في النفس من مشاعر الحزن والوفاء معاً.

 

ونفذ العمل الذي نشرته الحملة مجموعة من الفنانين المتميزين في مجال الرسم والكتابة والخط والرسوم المتحركة، ليمثل عملاً فنياً متكاملاً من الكلمات مروراً باللحن إلى الإخراج المرئي وجاء كالتالي.

 

“كيف ينساك الحرم؟”

ألحان وأداء: فائز السعيد

كلمات: صالح الزبير

غبتَ عنَّا فامتلأنا بالحنين

والصَّباح الباسم اليومَ حَزين

كلُّ ذكرى تملأ القلبَ أسىً

ليس تمحوه الحوادثُ والسنين

كيف ننسى عادلاً شهماً أَشَم

كيف ننسى طيُّبُ الذكرِ العَلَم

خادم البيتين فضلُكَ لم يزل

إن نسينا كيف ينساكَ الحَرَم

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً