وطني

تفاصيل حريق مستشفى الطائف.. من الإخلاء والإصابات لاتهام “مريض نفسي”

اكلة فى دقيقتين

شب بغرفة بقسم الباطنة  و”المدني” سيطر على الوضع وسط تصاعد الدخان

تفاصيل حريق مستشفى الطائف.. من الإخلاء والإصابات لاتهام “مريض نفسي”

تكشفت لـ”سبق” تفاصيل حريق مجمع الملك فيصل الطبي؛ حيث تلقت غرفة المراقبة والسيطرة بمجمع الملك فيصل الطبي بلاغاً عند الساعة الثامنة و٣٢ دقيقة، صباح اليوم الأحد، عن وجود حريق في إحدى الغرف بقسم الباطنة رجال، والتي تضم أحد المرضى نفسياً.

تم تمرير البلاغ للجهات ذات العلاقة وتنفيذ عملية إخلاء باحترافية داخل المستشفى، وأسهمت العملية في إخلاء ٨٥ مريضاً من القسم المتضرر والأقسام المجاورة إلى مواقع آمنة داخل المستشفى، وأعطت أولوية لسلامة المرضى.

وقامت فرق الدفاع المدني بأعمالها في السيطرة على الحريق المحدود في إحدى الغرف بالدور الثالث، فيما ركزت الفرق الطبية داخل المستشفى على سلامة المرضى وسرعة إخلائهم واحتواء الوضع وفقًا لخطط الطوارئ .

وأوضح المتحدث الرسمي لصحة الطائف عبدالهادي الربيعي، أن صحة الطائف جهزت ٢٠ فرقة إسعافية إلى جانب فرق الجهات المشاركة احترازياً، مطمئناً الجميع بأنه تمت السيطرة التامة على الوضع القائم دون نقل حالات خارج المستشفى، فيما نتج عن الحريق ثلاث إصابات طفيفة جداً تم التعامل معها بقسم طوارئ المستشفى، ويجري العمل على إعادة المرضى لمواقعهم بعد عزل الجزء المتضرر والتأكد من سلامة كل الأقسام.

وكشفت معلومات لـ”سبق” أن المريض النفسي المنوم بغُرفة تنويم الباطنة التي تعرضت للحريق في مجمع الملك فيصل الطبي بالطائف، والذي يُشتبه في تسببه بإشعال النار لكونه الوحيد بها، هو في الأساس محول عن طريق مستشفى الأمير منصور العسكري، حيث كان قد تعرضَ لجلطة بالمُخ نتيجة اعتلال وعدم توازن في السكر لديه، أثناء سيره في الشارع، ونقله عن طريق إسعاف الهلال الأحمر.

المريض في العقد الرابع من عمره، كان قد وصل لمجمع الملك فيصل قبل نحو أربعة أيام، مجهول الهوية، ولم يسأل عنه أحد من ذويه، حيث لا يُقبل بمستشفى الصحة النفسية كونه دون إثبات.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً