أخبار دولية

تحذيرات مصرية وأردنية لإسرائيل من تبعات تنفيذ ضم أراض فلسطينية

أكد وزيرا الخارجية الأردني أيمن الصفدي والمصري سامح شكري، اليوم الخميس، أن قرار إسرائيل ضم أراض فلسطينية على الأمن يشكل خرقا للقانون الدولي، ويقوض حل الدولتين، وينسف أسس العملية السلمية، فضلاً عن رفضهما هذا القرار.

وحذر الوزيران خلال اتصال هاتفي، من تبعات تنفيذ قرار إسرائيل ضم أراض فلسطينية على الأمن والاستقرار في المنطقة، وعلى فرص تحقيق السلام العادل والشامل الذي يشكل ضرورة إقليمية ودولية، وأكد الصفدي وشكري أهمية اتخاذ المجتمع الدولي خطوات عاجلة وفاعلة لمنع الضم، وإطلاق مفاوضات جادة ومباشرة لتحقيق السلام الشامل على أساس حل الدولتين ووفق القانون الدولي.

وشدد وزيرا الخارجية على أن السلام خيار استراتيجي وضرورة إقليمية ودولية نحو حل الدولتين، على أساس القانون الدولي والمرجعيات المعتمدة، واستعرض الوزيران التطورات في المنطقة والجهود المبذولة للتوصل لحلول سياسية للأزمات الإقليمية.

وأطلع شكري والصفدي، على التطورات في جهود التوصل لاتفاق حول سد النهضة، وأكد الصفدي ضرورة عدم اتخاذ أي خطوات أحادية لملء السد وتكثيف الجهود للتوصل لاتفاق يحفظ حقوق الأشقاء في مصر في مياه النيل، وحقوق جميع الأطراف وفق القانون الدولي.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً