أخبار دولية

معارضة إيرانية: نظام الملالي دمر على مدى 40 عامًا أساس الصحة

قالت المعارضة الإيرانية، مريم رجوي، إن نظام الملالي بإيران دمر على مدى 40 عامًا أساس الصحة والرفاهية للمجتمع إلى حد كبير وجعل المجتمع والبلد غير قادرين على الدفاع عن أنفسهم ضد الأمراض المنتشرة.

وأضافت “رجوي”، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أنه نظرًا إلى عودة المنحى المتزايد لتفشي فيروس كورونا المستجد، في عموم البلاد، محذرة من الوضع في سجون نظام الملالي، قائلة: “وأدعو الأمين العام ومجلس الأمن الدولي والهيئات الدولية الأخرى ذات الصلة إلى اتخاذ إجراءات لمعالجة الأزمة الإنسانية في سجون النظام”.

وتابعت المعارضة الإيرانية: “نظام الملالي اللاإنساني هو المسؤول عن عودة كورونا في إيران والاتجاه المتزايد لضحايا كورونا، فالنظام الذي لا يفكر إلا في الحفاظ على سلطته البغيضة ومزيد من النهب”.

وأشارت “رجوي”، إلى أن “ما يجعل بلادنا شديدة التعرض للأمراض والكوارث الطبيعية هو ديكتاتورية وحشية نهبت ثروات الشعب ولا تتورع عن ارتكاب أي جريمة للحفاظ على حكمها، وأن النظام دمر البنية التحتية الاقتصادية والاجتماعية والصحية والبيئية”.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً