إسلامياتالموسوعة

دعاء الفرج السريع مستجاب

دعاء الفرج السريع

يصاب المسلم بالخير والشر فتنة من الله واختباراً له حتى يميز الله الشاكرين بالخير الكثير فعندما يبتلى المسلم أول شيء يلجأ إليه هو الدعاء ومنها دعاء الفرج السريع لتفريج الهم والغم.

الدعاء عبادة لله

طبقًا لموقع البوابة والذي يوضح لنا أهمية الدعاء وأنه من العبادات التي يغفل عنها الكثير من المسلمين قليلي الإيمان بالله عز وجل فلو وقع أحدهم في أمر أو أصابه مكروه ازدجر وهاج واعترض على قضاء الله وحين يطلب منه أن يدعوا الله ظن أن هذا ليس الحل لمشكلته.

ولكن الحق والصواب أن الدعاء لله وحده لا شريك له محقق لكل الأمنيات ورافع للدرجات ومكفر للسيئات بل ويعد من العبادات السامية والتي يقبلها الله تعالى من عباده في أي وقت وفي أي مكان، فالدعاء حلقة الوصل بين العبد وربه ومقياس لمدى القرب من الله عز وجل وهو واجب على كل مسلم ومسلمة فهو عبادة لله حيث قال تعالى: {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}.

وفي القرآن دلالة وحث للمسلمين على الدعاء فقال الله تعالى: {وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين} وقال أيضًا: {وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان}.

كما حثنا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم على أن نتقرب إلى الله بالدعاء والتذلل له ففي الحديث النبوي الشريف الذي قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم: {من لم يسأل الله يغضب عليه} وقال في حديث آخر: {إن الدعاء هو العبادة}.

دعاء الفرج السريع ومناجاة الأنبياء لربهم

هناك دلالات على أهمية الدعاء وأن على كل المسلمين أن يبتهلوا إلى الله بالدعاء ومناجاة ربهم كما فعل الأنبياء والمرسلين من قبل وهذا ما أثبته القرآن الكريم بين سطوره كما يلي:

فتلك دعوة آدم لربه بعدما خالف أمره طالبًا منه عفواً حيث قال تعالى: {قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ}، ودعا موسى ربه قائلًا: {رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي} ومن دعائه أيضًا قوله تعالى: {قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ}.

ودعوة يونس ربه في أشد وأصعب الظروف التي مر بها وهو في باطن الحوت ولا محالة له من الموت المؤكد فدعا ربه: {لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} فكان الجواب سريعًا من الله في قوله تعالى: {فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ}.

وتلك دعوة النبي نوح الذي عومل بالغلظة والشدة من قومه زمنًا طويلًا يدعوهم فلا يجيبون فدعا ربه قائلًا: {رَّبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا} فكانت الإجابة من الله بهلاك الظالمين من قومه بالطوفان.

ودعاء النبي الصابر أيوب عليه السلام حين صبر واحتسب فدعا الله بدعوة عظيمة قال فيها: {وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِن ضُرٍّ ۖ وَآتَيْنَاهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُم مَّعَهُمْ رَحْمَةً مِّنْ عِندِنَا وَذِكْرَىٰ لِلْعَابِدِينَ}.

أمثلة من دعاء الفرج السريع كما ورد في السنة

تحمل سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم الكثير من الأدعية المباركة والتي من بينها دعاء الفرج السريع والتي يفضل للمسلمين أن يدعوا الله بها إسوة برسول الله ومن تلك الأحاديث ما يلي:

قال رسول الله في حديثة لرفع البلاء وجلب الفرج: {لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، لا إله إلا الله ربّ السّموات السّبع، وربّ العرش الكريم}، وفي حديث آخر قال: {حسبي الله ونعم الوكيل، أمان كل خائف}، وقال: {ألا أخبركم بشيء إذا نزل بأحدكم كرب أو بلاء من أمر الدنيا دعا بها فيفرج عنه، دعاء ذي النون، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين}.

وفي حديثة النبوي قال صلى الله عليه وسلم: {ما أصاب عبدًا هم ولا حزن، فقال اللهم إني عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدًا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي إلا أذهب الله همه وحزنه، وأبدله مكانه فرجًا}.

دعاء الفرج السريع من كلام الصالحين

اللهم ربنا ومالك أمرنا نرفع لك شكوانا وأنت أعلم بها منا يا علام الغيوم ومفرج الهموم وميسر الحال ارفع عنا كربنا وتولى يا رب أمرنا وآمن روعنا يا كاشف الهم ورافع الغم ومنجي من المهالك مجيب المضطرين إذا دعوك أجبنا بما تعلمه لنا خيرًا.

اللهم ارزقنا الحلال وابعد عنا كل حرام واغننا بفضلك واصرف عنا كيد الشيطان وأعنا على طاعتك وشكرك وابعد عنا اليأس والقنوط من رحمتك أنت الرزاق الكريم ذو الفضل العظيم اللهم يا رافع البلوى ومجيب الدعوى ومفرج الهم ومزيل الغم أجب دعائنا واسمع ندائنا.

ما هي أسباب تفريج الهموم ل دعاء الفرج السريع

  • الإيمان واليقين بالله سبحانه وتعالى.
  • الإكثار من الدعاء مع فعل الخيرات.
  • حسن الظن بالله فيجب لأن الله عند حسن ظن العبد به إذا دعاه.
  • دعوة الله في الرخاء والشدة.
  • الالتزام بدعاء الله بالأدعية التي وردت في القرآن الكريم والسنة النبوية.
  • ذكر الموت والصبر والصلاة والاستغفار والتضرع لله.
  • دعوة الله بأسمائه الحسنى وصفاته العليا ثم الصلاة والسلام على رسول الله والدعاء بما يفتح الله عليك من دعاء الفرج السريع.
  • ذكر نعم الله عليك وعدم القنوط من روح الله وعدم استعجال الإجابة.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً