الموسوعةمنوعات

كيف تزيد من ثقتك بنفسك باتباع خطوات بسيطة

كيف تزيد من ثقتك بنفسك

دائمًا ما يتبادر إلى أذهاننا سؤال كيف تزيد من ثقتك بنفسك، فمشكلة انعدام الثقة بالنفس تعتبر من المشاكل الرئيسية التي تواجهنا في المجتمع والبيت والعمل والمدرسة.

من هم بحاجة إلى تعزيز ثقتهم بأنفسهم

  • من لا يرون أنفسهم جديرون بالمكافأة.
  • عدم تقديرهم لجهودهم المبذولة وعدم شعورهم بأهمية وجودهم بالحياة.
  • من يعانون من تكرارالفشل الدراسي نتيجة انعدام ثقتهم بأنفسهم.
  • من دائمي التردد في اتخاذ القرارات،ودائمي الاستعانةبالآخرين.

ما هي أسباب انعدام الثقة بالنفس

  • من خلال موقع البوابة فهناك العديد الأسباب والتي تختلف من شخص إلى آخر ولكن في أغلب الأحيان يرجع السبب للعائلة، فنجد أن ليست جميع العائلات تدعم أفرادها بنفس الحب والاهتمام والتواصل مع أفراد الأسرة.
  • العمل تحت ظروف قاسية، وتكرار الإخفاق رغم كثرة المحاولات.
  • التعرض للإحباطات المتكررة كالانتقاد بطرق سلبية مثل قول الآخرين أشياء تسيء إلي الأفراد وإلى شعورهم،والضغط على الأفراد بالمزيد من الأعباء والمهام التي هي أكبر منهم ومن مسؤولياتهم.
  • تربية الأفراد بطريقة خاطئة وتعرضهم للسب والشتم من سن صغيرة.
  • قيام الآخرين بتصرفات تهدم ثقة الأفراد بأنفسهم مثل التحقير منهم طوال الوقت.

تأثير الثقة بالنفس على الأفراد

  • الشعور بالسعادة والطمأنينة والارتياح النفسي،وامتلاك الطموح والأمل اللذان يحفزان تحقيق الأهداف.
  • جعل الإنسان يدرك قدراته وإمكاناته، وفي تطور ذاتي مستمر وتتطور مهاري دائم.
  • دفع الإنسان للنجاح في الحياة العملية والاجتماعية وعلى المستوى العائلي الأسري وذلك ناتج عن كون قراراته نابغة من نفسه وليست من غيره.
  • الإحساس بالتميز والأفضلية على بقية الأفراد.
  • جعل الإنسان أكثر مرونة في التعامل مع المشكلات المختلفة، وله القدرة على اتخاذ القرارات الصعبة في الأوقات المناسبة.
  • دفع الأفكار السلبية والهزائم النفسية.

كيف تزيد من ثقتك بنفسك

  • توقف عن مقارنة نفسك وكيف تبدو أمام أصدقائك على الفيس بوك، توقف أيضًا عن مقارنة كل شيء في حياتك بما هو موجود عند الآخرين، لأن المقارنة غالبًا لا تكون في صالحك ولا تعد سلوكا صحيا.
  • كما أن المقارنة السلبية يترتب عليها مشاعر سلبية كثيرة مثل الحسد والغيرة وغيرها من المشاعر الأخرى التي تؤثر على شعورك حيال نفسك وقدراتك وحياتك بشكل عام ولذا تذكر أن ذلك لن يفيدك في شيء، ولن يساعدك على التقدم نحو الأفضل لك.
  • اعتني بصحتك وجسمك،فمن الصعب أن تشعر بالرضي والثقة في نفسك إذا كنت لا تعتني بجسمك وصحتك بالشكل الصحيح والمطلوب.
  • كما أن استنفاذ طاقتك وجسمك بدون نيل قسطًا من الراحة، وتناول الأطعمة غير الصحية وعدم ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يؤثر سلبًا على صحة جسمك.
  • والعديد من الدراسات تشير إلى أن النشاط البدني يعزز الثقة بالنفس لدى الأفراد، حيث وجدت دراسة أجريت سنة 2016 ميلادياً أن النشاط البدني المنتظم يساهم في تحسين صورة وحالة جسم المشاركين في الدراسة، ونتيجة لهذا التحسن الذي طرأ على أجسامهم فإنهم شعروا بثقة أكبر.
  • ولذلك حاول أن تجعل عنايتك بجسمك وصحتك أولويتك ابتداءً من يومنا هذا، وعندما تجد أن جسمك قد أصبح في حالة أفضل ستشعر بثقة أكبر بشكل طبيعي.
  • تجنب طريقة الحديث السلبية، فالكلمات التي تستخدمها في الحديث مع نفسك لها تأثيرعميق حيث تلعب دورًا مهمًا جدًا في تحديد الطريقة التي تشعر بها حيال نفسك، وهذه الطريقة في الحديث قد تعد إيجابية ولطيفة، أو سلبية وقاسية.
  • تقبل نفسك وكن راضياًبما وهبك الله عز وجل إياه من صفات وخصال تميزك عن غيرك، فهو أمر في غاية الأهمية، لأن الرضييجنبك الوقوع في فخ المقارنة، فإذا لم تكن قادرًا على تقبل صفاتك الجيدة والإيجابية منها وحتى السيئة فسوف تعيش في قلق دائم.
  • وستشعر دائمًا بعقدة النقص التي ستؤثر عليك بشكل كبير في حياتك العامة ولذلك حاول أن تتقبل الأمور التي ربما لا تعجبك والتي لا تملك القدرة على تغييرها.
  • انتبه إلى لغة جسدك وقم بتطويرها وتحسينها فتعزيز الثقة بالنفس لا یكون فقط بالعمل على الجانب الذهني فقط.
  • مع تطوير لغة جسدك يعني أن تصبح واعيًا بجميع حركاتك والوضعيات التي يتخذها جسمك سواء كانت هذه الوضعيات إرادية أو غير إرادية لما لها من أهمية في تقوية الثقة بالنفس.
  • احرص على الاختلاء بنفسك بين الحين والآخر، ومحاورة نفسك فى ما تمر به من ظروف ومواقف بشرطأن يكون هذا الحوار إيجابيا يدفعك للأمام،وليس سلبياً يجذبك للخلف.
  • تخيل نفسك فى مكان أفضل سواء منزل أفضل أو وظيفة أفضل، وستجد مع مرور الوقت أنك قد وصلت لهذا الهدف، فهذا نتيجة طبيعية لأي هدف يضعه الإنسان فى ذهنه.
  • الحرص بين الحين والآخر أن تأخذ نفسًا عميقًا، قد يبدو هذا أمرًا عادياً إلا أن هذه الطريقة تعمل على زيادة التركيز وتقليل التوتر.

باتباع بعض العادات كيف تزيد من ثقتك بنفسك

  • قم بتحديد الأفكار السلبية مثل “لا أعرف، لا أستطيع،هذا صعب، لن أنجز هذه المهام”، وفرق متى تقول مثل هذه الأشياء، وما هي الكلمات التي يجب أن تتفوه بها لنفسك، فكل شخص يختلف عن الآخر.
  • حول الأفكار السلبية إلى إيجابية، فهناك بعض الكلمات التي بإمكانها أن تحبطك وتقلل من تقديرك لذاتك، لذلك بعد أن تحدد الكلام الذي يقلل منك قم بتحويل الكلام إلى أفكار إيجابية مثل “هذه المحاولة جديدة، سأحاول ثانيةً، سيستمع الناس لي”.
  • لا تسمح أبدًا بمرور الأفكار في طريق سلبي واترك فرصة لتحقيق الأفكار الإيجابية بسهولة فذلك سيجعلها تنتشر بعقلك وتفكر بها تلقائياً، فكلما تعرضت لموقف لا تسمح له بالمرور بطريقة سلبية إلى عقلك، واعلم أن أسهل شيء هو التفكير بسلبية.
  • ابحث عن الدعم لكي تلجأ إليهمثل دعم الأصدقاء والأقارب، لكي تتخلص من الأفكار السلبية التي تواجهها وتستبدلها بالأفكار الإيجابية.
  • ابتعد عن الأشخاص المزعجين سواء من عائلتك أو أصدقائك وتجنب المواقف المزعجة، ولا تتعامل مع الأشخاص الذين يشعرون بالإحباط الدائم لدرجة أن يجعلوا الإحباط يتغلغل إليك أيضًا.
  • لا تفكر فيما يحزنك فمن الطبيعي أننا جميعا نقابل أمور ومشاريع خاسرة، ولكن ماالذي سيحدث إن فكرنا في هذه الأمور كل ثانية، ولذلكفليس من الجيد عند البدء من جديد التفكير فيما يحزنك، والأفضل هو تعلم طرق للتخلص من الضغط النفسي وأن تفكر فيما يفرحك.
  • حدد مواهبك، فمن أفضل طرق تعزيز الثقة بالنفس عندك هو أن تحدد ماذا تجيد، وليس صحيح أن تقول لنفسك “لا أجيد شيء” فهذا غير صحيح، ولن يوجد شيء لم تكتشفه بعد،أو لم تأخذ بالك منه، ولهذا ابدء بتحديد ما يجب عليك أن تقوم به مثل الكتابة، الموسيقى، الرقص، أو شيء تتقن فعله.
  • افخر بنفسك دائمًا، وليس معنى الشعور بالفخر أن تجد لنفسك سجل من الإنجازات، ولكن معناه الفخر بشيء ما تحبه في نفسك مثل امتلاك لروح الدعابة، أو أنك حنون، أو أنك تحب الآخرين بصدق، فكل شخص يمتلك ما يميزه عن الآخرين.
  • تقبل المديح،فنجد أن بعض الذين لا يشعرون بالثقة بأنفسهم لا يعرفون كيف يتقبلون المديح، بل ويشعرون أنه نوع من المجاملة أو الكذب، ولكنه على النقيض تمامًا فإذا كنت تعتقد أنك لا تملك شيء فكيف للأشخاص أن يجاملوك، ولذا من الأفضل الرد على هذه المجاملات بطريقة تحترم ذاتك مثل الابتسامة والشكر عليها.
  • انظر في المرآة كل صباح مع الابتسام والشعور بأنك تستحق كل خير فذلك سيمنحك الشعور بالسعادة حول مظهرك وحول شخصيتك.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً