الموسوعة

أخبار عاجلة

مواضيع ذات صلة

صوت معنا

ما رأيك فى شكل الموقع الجديد

الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده تعاني بعض النساء من الم في عظام الحوض والع …

ما هو الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده

الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده
منذ 7 أشهر

6005

0

الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده

تعاني بعض النساء من الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده ويزول هذا الأمر بعد مرور فترة من الزمن، ويعود الجسم لطبيعته، وسنتعرف على أسباب حدوث هذا الألم، وطرق علاجه.

عظام الحوض

في حالة المرأة الغير حامل تراوح المسافة بين عظمتي مفصل الحوض من أربعة إلى خمسة مليمترات، ولكن أثناء الولادة يحدث ارتخاء للأربطة فتتسع هذه المسافة أثناء الحمل ما بين اثنين إلى ثلاثة مليمترات إضافية.

يحدث هذا الاتساع من أجل مساعدة الطفل على الوجود في منطقة الحوض وتهيئته للولادة الطبيعية بأسهل طريقة ممكنة، ويكون هذا بفعل هرموناً يسمى الريلاكسين (relaxin).

في بعض الحالات يساهم الهرمون في زيادة اتساع الفجوة إلى عشرة مليمترات، وبالتالي تتحرك هذه المفاصل أكثر، مما قد يتسبب في حدوث الكثير من الالتهابات والألم الشديد في فترة الحمل، وقد يستمر لبعد الولادة.

وقد يحدث أن يٌصاب بعض النساء في فترة الحمل بحالة تٌسمى ألم الحزام الحوضي، وهذا الألم يكون مرتبط بفترة الحمل فقط، ويسمى في بعض الأحيان بخلل الارتفاق العاني.

أعراض آلام الحوض بعد الولادة

قد يحدث الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده بسبب حالة تٌعرف باسم ألم الحزام الحوضي هي تشمل مجموعة من الأعراض غير المريحة، ويكون سبب ظهورها هو تصلب في المفاصل الخلفية أو الأمامية للحوض.

ولكن هذا الألم يكون غير ضار على الإطلاق للطفل، ولكنه يتسبب في بعض الأحيان في المعاناة من الآلام الشديدة في منطقة الحوض، والمناطق المحيطة بها، وهذا يجعل التنقل يتسبب في الألم مما يحد من حركتك أثناء الحمل.

تختلف أعراض المصاحبة للمعاناة من الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده من سيدة إلى أخرى، فأحيانَا تكون الآلام خفيفة يمكن تحملها، وأحيان أخرى تكون صعبة، وشديدة جدَا، وتشمل تلك الأعراض ما يلي:

وجود ألم حول منطقة عظم العانة في منتصف الجهة الأمامية، وكذلك ألم في جانب واحد أو جانبي الجزء السفلي من الظهر، ويصاحبهم ألم في المنطقة الواقعة بين المهبل والشرج.

قد يصل الألم إلى الأفخاذ، فيصعب الجلوس براحة، وهذا ما تحتاجه المرأة الحامل بشدة، فالوقوف لفترات طويلة يتعبها، وقد تسمع أصوات طقطقة واحتكاك في منطقة الحوض، ويكون الألم ملحوظاً أكثر في الحالات الآتية، وهي:

  • المشي لفترات طويلة
  • عند صعود الدرج
  • في حالة ممارسة تمارين خفيفة أثناء الحمل، ويكون من ضمنها الوقوف على ساق واحدة.
  • حتى أن بعض النساء تعاني من هذا حتى أثناء نومها، وتقلبها على السرير.
  • قد يكون من الصعب المباعدة بين الساقين، عند الخروج من السيارة أو عند دخولها.

عوامل تزيد من المعاناة من الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده

يوجد بعض العوامل التي تزيد من الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده ومنها حدوث ضرر سابق قد لحق بالحوض، أو تحرك في مفاصل الحوض بشكل غير متساوي، أو وجود زيادة في وزن الجنين أو وضعه.

قد يتسبب وجود آلام سابقة في أسفل الظهر أو في حزام الحوض في ظهور هذه الآلام بسبب سقوط أو حادث، وكذلك ممارسة الوظائف الجسدية الشاقة

يقوم أخصائي العلاج الفيزيائي بمعالجة هذه الآلام عن طريق الضغط بلطف على المفصل المصاب أو تحريكه، مما يساعد المفصل على العمل بشكل طبيعي، وعادة ما تتحسن هذه المشاكل بعد الولادة، ولكن العلاج من قبل الطبيب يخفف من الأعراض خلال فترة الحمل.

علاج المعاناة من الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده

من خلال موقع البوابة سنتعرف على بعض التقنيات تساعد على تخفيف الم في عظام الحوض والعانة بعد الولاده والانزعاج الناتج عنه، وإذا تمت المعالجة المبكرة لهذه المشكلة، فإن ألم الحزام الحوضي يمكن في أقل مستوياته، وقد يحدث أن تزول الأعراض تماماً.

ويهدف العلاج الفيزيائي إلى تخفيف الألم، وتحسين عمل العضلات وتحسين وضع مفاصل الحوض واستقرارها، ويشمل العلاج الآتي

العلاج اليدوي بعض التمارين للتأكد من أن مفاصل الحوض، والورك والعمود الفقري تتحرك بشكل طبيعي، وكذلك تمارين لتقوية قاع الحوض والمعدة والظهر وعضلات الفخذ، وأيضَا تمارين في الماء.

قد يوصي أخصائي العلاج الفيزيائي بارتداء حزام لدعم الحوض أثناء فترة الحمل، للمساعدة في تخفيف الألم، ويجب على المريضة تجنب الأنشطة التي تسبب الألم، ويمكن اتباع تقنيات لتخفيف الألم عن طريق تحفيز الأعصاب عبر الجلد، واستخدام بعض المعدات مثل، العكازات.

يسمح بتناول بعض المسكنات تحت إشراف الطبيب الخاص بك، للتقليل من حدة الألم مع اتباع الإجراءات السابقة.

نصائح لتجنب ألم عظام الحوض والعانة بعد الولادة

  • التقليل من النشاط وتجنب الأنشطة التي قد تجعل الألم أسوأ.
  • أخذ قسطاً من الراحة قدر المستطاع.
  • الحصول على مساعدة في الأعمال المنزلية من الشريك، الأسرة والأصدقاء.
  • ارتداء الأحذية المسطحة، والداعمة.
  • الحفاظ على الركبتين متقاربتين عند الدخول والخروج من السيارة -ووضع كيس بلاستيكي على الكرسي ليساعد بالدوران والحركة.
  • النوم في وضع مريح، على سبيل المثال النوم على الجانب مع وضع وسادة بين الساقين.
  • عدم الانحناء لحمل طفل مستندةً على أحد الوركين.
  • عدم الجلوس ووضع قدم فوق قدم.
  • عدم الوقوف لفترات طويلة
  • تجنب رفع الأوزان الثقيلة، مثل أكياس التسوق، والغسيل المبلل أو طفل صغير
  • عدم حمل الأشياء بيد واحدة (حاول استخدام حقيبة صغيرة)

الولادة في حالة الإصابة بألم عظام الحوض والعانة

تتمكن العديد من النساء اللواتي يعانين من ألم الحزام الحوضي من الولادة بشكل طبيعي، ويجب إخبار الطبيب أو القابلة بحالتك الصحية، ليتم التعامل معك على هذا الأساس، ويتم اتخاذ الوضعيات الأكثر راحة لكِ خلال الولادة.

ناقشي أمر الولادة في الماء مع طبيبك، فعندما تكونين في المياه فإن المياه تزيل الثقل عن مفاصلكِ وتسمح لكِ بالحركة بسهولة، لذلك قد ترغبين في التفكير بأن تلد طفلك في الماء.

ولكي تقومي بحماية مفاصلك أثناء المخاض والولادة، لا تباعدي بين قدميكِ أكثر من مجال الحركة الخالي من الألم الخاص بكِ، وقد تجدين أنه من المفيد أن تستلقي على أحد جانبيكِ أثناء المرحلة الثانية من المخاض فهذا سيمنع ساقيكِ من التباعد أكثر من اللازم.

الم ونغزات في الجانب الايسر من علامات الحمل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه صحيفة البوابة © 2020