الموسوعةالطب

ما سبب توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل

توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل

ألم الثدي من الأعراض الأولى للحمل وتظهر في وقت مبكر ووجود الألم هو أمر لابد منه لصحة الجنين لذا عند توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل لا تقلقي.

توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل

الألم التي تشعر بيه كثير من النساء في الشهور الأولى من الحمل وهم الشهر الأول والشهر الثاني والشهر الثالث وهما ما يسموا بالثلث الأول من الحمل دائمًا تشعر المرأة بوجود ألم في منطقة الثدي ولكن هناك بعض السيدات التي تشعر بذلك الألم في الفترة الأولى فقط وهناك بعض السيدات التي تشعر بالألم خلال فترة الحمل ويستمر معها الألم في الثدي بعد الثلث الأول من الحمل.

سواء أستمر ذلك الألم في منطقة الثدي أو لم يستمر هذا الأمر لا يوجد أي أمور تدعو للقلق حيال ذلك الألم فهو طبيعي نتيجة لتغير الهرمونات في الجسم وتغير شكل الجسم استعدادًا لاستقبال مولود جديد كما أنه من أعراض الحمل التي يجب حدوثها حيث أن الجسم يقوم بإنتاج الخلايا المسؤولة عن تكوين اللبن في الجسم.

كما أن عدم الشعور بالألم خلال الفترة التي تلي الثلث الأول من الحمل هو دليل على عدم حدوث تغيرات مرة أخرى في الثدي بل هو توقف مؤقت وسوف يعود الألم وكبر حجم الثدي خلال الشهور الأخيرة من الحمل وذلك لكي يتم تكوين اللبن في الثدي.

كثير من السيدات تتساءل حول ما إذا كان توقف الشعور بالألم في منطقة الثدي هو دليل على موت الجنين موت الجنين يؤدي إلى توقف الشعور بالألم في منطقة الثدي وذلك بسبب توقف الضغط الحادث بسبب تكوين الجنين ولكن لا يدل توقف الألم عن موت الجنين فهو أمر يحدث لنسبة كبيرة من السيدات الحوامل ويعود مرة أخرى في الشهور الأخيرة.

أسباب ألم الثدي في الشهر الثاني من الحمل

موقع البوابة يوضح أسباب الم الثدي وكذلك ما الذي يجب تجنبه في الفترة الأولى من الحمل فعند تكوين الجنين في رحم الأم وبمجرد ما يتم تخصيب البويضة يبدأ جسم المرأة بتغير جذري في الهرمونات.

تزداد نسبة الهرمونات في الجسم بشكل كبير كما أن الجسم هيئة نفسه لتغذية الجنين الموجود في الرحم وهناك بعض الهرمونات التي تكون مسؤولة على تكوين اللبن في الثدي فتقوم الهرمونات في جسم المرأة بأعداد الثدي لتكوين اللبن فيه لحصول الطفل عند الولادة على لبن طبيعي مشابه لما كان يحصل عليه في الرحم.

في تلك الفترة لا يحدث ألم في منطقة الثدي بل يكبر أيضًا شكل الثدي للمرأة ويزداد الشعور بالحكة ووجود تهيج في الثدي وذلك بسبب وجود الهرمونات التي تقوم بنمو القنوات المسؤولة عن الحليب والتي يجب توافرها للحصول على الجنين على مواد غذائية مفيدة له.

لذا فعند توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل ليس بأمر خطير بل هو يحدث للكثير ولا يدل على وجود خطورة للجنين.

متى يبدأ ألم الثدي قبل الحمل

ألم الثدي هو من الأعراض التي تظهر مبكرًا جميع الأعراض يبدأ ظهورها في نهاية الشهر الأول أو مع الشهر الثاني من الحمل ولكن الشعور بألم في الثدي هو من الأعراض التي تظهر في منتصف الشهر الأول من الحمل أي عند بداية الأسبوع الثالث من الحمل.

وبسبب زيادة الهرمونات في الجسم يظل الشعور بالألم خلال فترة الثلث الأول من الحمل وهو الشهور الثلاثة الأولي وعند توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل هو أمر لا يوجد بيه خطر.

ما يجب إتباعه في الفترة الأولي من الحمل

هناك بعض الأمور التي يجب على المرأة الاهتمام بها خلال الفترة الأولى من حمل حتى تستطيع تغذية الجنين بشكل جيد ومن تلك الأمور التي يجب الاهتمام بها:

  • قيام ببعض التمارين الرياضة بشكل مستمر يوميًا ولكن القيام بالتمارين الخفيفة والتي لا تؤدي إلى الإجهاض.
  • أخذ مقدار كبير من السعرات الحرارية يوميًا يصل هذا المقدار إلى 300 سعر حراري مضاف إلى عدد السعرات الحرارية التي يجب الحصول عليها في العادي.
  • مراعاة شرب مياه كثيرًا.
  • عمل تمارين كيجل والتي هي من التمارين البسيطة.
  • الحصول على فيتامينات للجسم حتى يأخذ الجنين من كامل فيتامينات الجسم.

ما يجب تجنبه في الفترة الأولي من الحمل

هناك بعض الأمور التي يجب عليك تجنبها أثناء فترة الحمل فالآن يتم تكوين جنين في رحمك ولذا يجب عليك مراعاة الأمور أكثر ومن تلك الأمور التي يجب عليك تجنبها:

  • جميعنا نحب النقانق اللذيذة ولكن يجب عليك الابتعاد عنها خلال فترة الحمل.
  • الألبان والحليب الغير مبستر يجب عليك تناول حليب طازج.
  • الابتعاد عن الفضلات للحيوانات.
  • عدم تناول بذور نية وبالأخص براعمها.
  • للذين يتناولون أسماك القرش أو أسماك أبو سيف وسمك الماكريل يجب الابتعاد عنها فهي تحتوي على نسبة عالية من مادة الزئبق.
  • يجب عليك الابتعاد عن الأسماك المدخنة والأسماك النية.
  • الابتعاد عن التدخين خلال فترة الحمل فهي تؤدي إلى حدوث التشوهات بالجنين.
  • الابتعاد عن الكحوليات بشكل نهائي في فترة الحمل.
  • عدم القيام بتمارين شاقة والتي تؤدي إلى حدوث الإجهاض.
  • عدم حمل أوزان ثقيلة حتى لا يحدث نزيف.

ومع كل تلك الأمور لن يحدث توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل نتيجة عن وجود خطر للجنين.

تعرض الجنين للخطر

تعرض المرأة لحدوث ألم في منطقة الثدي هو من الأمور التي تدل على حدوث الحمل ولكن هذا العرض يختفي بعد الشهور الثلاثة الأولي من الحمل ولكن العرض الذي لا يزول هو كبر حجم الثدي حيث أن الثدي يظل كبير عن المعتاد خلال فترة الحمل ولكن في حالة صغر حجم الثدي مع توقف الم الثدي في الشهر الثاني من الحمل هذا علامة على وجود خطر في الحمل فقد يكون دليل على موت الحنين.

اقرأ أيضاً:

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً