الموسوعة

أخبار عاجلة

صوت معنا

ما رأيك فى شكل الموقع الجديد

في الوقت الذي تعتمد فيه جميع الجهات الحكومية على نظام “أبشر” للتحقق …

مراجعات يشتكين عدم تحديث “أحوال تربة” لأرقام الجوال في نظام “أبشر”

في الوقت الذي تعتمد فيه جميع الجهات الحكومية على نظام “أبشر” للتحقق من هوية المستفيدين من الخدمات الإلكترونية، من خلال التحقق من هوية المواطنين والمواطنات برسائل نصية موثقة لدى الأحوال المدنية برقم الجوال المدون بنظام الحاسب الآلي عند استخراج أو تجديد الهوية الوطنية، سجل عدد من أهالي محافظة تربة معاناتهم من القسم النسوي بأحوال تربة، الذين رفضوا استقبال عدد المراجعات الراغبات بتحديث أرقام الجوال لنظام “أبشر” من خلال الحاسب الآلي للأحوال المدنية.

وتمت إفادة المراجعات بأن موظفة الأحوال المدنية القائمة في الفترة السابقة بعملية التحديث تقضي إجازة، وهذا عذر اعتبره المتضررون غير مقنع، حيث يوجد في القسم العديد من الموظفات المؤهلات للقيام بمهام العمل دون تأخير أو تأجيل لحين عودة الموظفة من الإجازة لمباشرة عملها.

وأشار الأهالي إلى عدم توفر أجهزة ذاتية لنظام “أبشر” في محافظة تربة مما يستدعي الأمر لمراجعة الأحوال المدنية أو الجوازات، مبدين في الوقت ذاته تذمرهم من عدم مصادقة قسم النساء بالأحوال المدنية على نموذج استمارة التوثيق المعمول بها لدى “الأحوال المدنية، والجوازات”، وذلك بعد مراجعة المواطنات شخصياً لفرع النساء مصطحبات معهن الهوية الوطنية، ليتم على ضوء المصادقة مراجعة المواطنة لفرع الجوازات بالمحافظة لاستكمال إجراءات تحديث رقم الجوال، نظراً لكون عملية التحقق من الهوية بالبصمة متوقفة حالياً ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس “كورونا”.

وطالب الأهالي الأحوال المدنية بإيجاد الحلول المناسبة لخدمتهم ومعالجة الأوضاع التي أدت إلى تعطيل بعض من مصالحهم، وذلك بتأجيل الاستفادة من تحديث أرقام الجوال لحين عودة الموظفة من الإجازة، وكذلك رفض القسم النسوي، المصادقة على نموذج استمارة التحديث والمعتمدة رسمياً لدى الأحوال المدنية والجوازات.

وجاء رد المتحدث الرسمي للأحوال المدنية محمد الجاسر وفقاً لـ”سبق” ، قائلاً: “بالنسبة لما يخص أبشر فهي منصة مستقلة ولا تتبع للأحوال المدنية، ويمكنك التواصل معهم لتوجيه مطالب الأهالي”.

وفي السياق ذاته، أكد أولياء أمور الراغبات في تحديث أرقام الجوال بأن منصة “أبشر” تعمل بكل يسر وسهولة لديهم، ولكن يتعذر عليهم الدخول للخدمة لعدم تحديث أرقام الجوال من القسم النسوي للأحوال المدنية بتربة، حيث لأنه لا يتوفر بالمحافظة جهاز إلى ليتمكنوا من عمليات تحديث الجوال ويصعب عليهم السفر إلى محافظة الطائف والتي تبعد عنهم بمسافة تقدر بحوالي 250 كم ذهاباً وإياباً.

متجرك لأفضل الإكسسوارات التقنية، جودة عالية، اسعار مميزة!

مواضيع قد تعجبك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه صحيفة البوابة © 2020