الموسوعةالطب

هل الم الثدي بعد الدورة من علامات الحمل ؟

هل الم الثدي بعد الدورة من علامات الحمل

تختلف علامات الحمل المبكر عند كل أنثى، ولذلك يتسأل النساء عن هل الم الثدي بعد الدورة من علامات الحمل، لأنه عندما تظهر أعراض الحمل تبدأ عند المرأة حياة جديدة، يجب عليها أن تستعد لها.

 اعراض الحمل

هناك بعض العلامات التي من الممكن أن تحدد المرأة وجود حملها من غيره وذلك بعد أن يتم إنقطاع الدورة الشهرية عنها، ومن ذلك:

  • الشعور بالتعب والإجهاد.
  • ظهور بعض البقع خفيفة أو وجود نزيف خفيف يشبهه النزيف الذي يظهر للمرأة أو نزول الدورة الشهرية، ولكنه يكون أخف منه.
  • الشعور بالتقلصات والإمساك المستمر.
  • الشعور بالصداع الدائم والدوخة كذلك.
  • الشعور بالنفور من بعض أنواع وروائح الأطعمة.
  • الشعور بوجود ألم شديد في الظهر.
  • كثرة الغثيان والشعور بالقيء.
  • الانتفاخ والشعور بالضيق
  • الشعور بالانتفاخ المستمر، بسبب زيادة إفراز هرمون البروجسترون الذي يعمل على إعاقة إفراز هرمونات الهضم في الأمعاء.
  • الحاجة المستمرة إلى الدخول إلى الحمام، وذلك عند زيادة مستوى نمو الرحم مما يعمل علي الضغط علي المثانة.
  • الشعور المستمر بتقلب المزاج.
  • الشعور المستمر بالدوخة، حيث يعتبر الشعور بالدوار المستمر والدوخة أحد علامات الحمل المبكرة.
  • الشعور بإنخفاض الضغط المستمر، وذلك بسبب تمدد الأوعية الدموية، الذي يؤدي إلى الشعور بالدوار وعدم التوازن.
  • وتستمر هذه الأعراض عادةً في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل.
  • ولكن إذا كانت هذه الدوخة مصحوبة بنزيف مهبلي ففي هذه الحالة يجب أن تزور الطبيب المختص.
  • تكرار حدوث الإمساك.
  • الشعور المستمر بالصداع، حيث يعتبر الصداع أكثر أعراض الحمل التي تظهر قبل موعد الدورة الشهرية.
  • الشعور بكثرة الأوجاع والآلام.
  • الهرمونات توفر مساحة للحياة الجديدة بداخلك، ويؤثر هذا على الأربطة التي تحتاج إلى تمدد. قد يؤدي تمدد الأربطة والمفاصل إلى ألم في منطقة العمود الفقري قبل أن تفوتك دورتك الشهرية.
  • الشعور المستمر بضيق النفس، حيث يمكن أن يتسبب الحمل في الأشهر الأولى من الحمل في الشعور بضيق التنفس علامة من علامات الحمل المبكرة، حيث يبدأ الجسم في إحتياج المثير من الأوكسجين ليصل عبر الدم إلى سائر أجزاء الجسم، ويستمر هذا الاحتياج على مدار فترة الحمل، حيث يستمر الجسم بحاجة زائدة من التغذية والأكسجين مع مرور فترة الحمل.

هل الم الثدي بعد الدورة الشهرية من علامات الحمل

الكثير من النساء تتشابه أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية عندهن، ولذلك فإن الأمر الذي يحسم الموضوع هو استخدام اختبار الحمل، ويجب أن يتم استخدامه بعد فوات موعد الدورة الشهرية لأن فواتها يعد أحد علامات الحمل.

وبعد أن ذكرنا بعض أنواع الأعراض التي قد تظهر على المرأة، ف هل ألم الثدي بعد الدورة من علامات الحمل؟ يعد الشعور بألم في منطقة الثدي بعد مرور موعد الدورة الشهرية إحدى علامات الحمل المبكر عند بعض النساء، وذلك إلى جانب بعض التغيرات التي تحدث لجسد المرأة، والتي من ضمنها:

  • الشعور بثقل شديد في منطقة السوة ووجود بعض التورم في سائر أنواع الجسد.
  • تشعر المرأة بألم في منطقة الثدي، حيث يصبح الثدي أكثر حساسية عند لمسه.
  • يتغير لون هالات الحملات، حيث تصبح هذه المنطقة داكنة أكثر من اللازم.
  • يمكن أن تشعر المرأة في بداية حملها بوعزة شديدة في عدة مناطق من الجسم أو في منطقة محددة منه.
  • قد تم إجراء بعث علي السيدات الحوامل، ليجدوا أن أكثر من حوالي 2% من النساء يشعرن بآلام في الثدي بعد الغثيان والتعب عند بداية الحمل، بل هي أكثر أعراض الحمل شيةعًا لدى النساء.

 متى يظهر ألم الثدي بسبب الحمل؟

  • تشعر الكثير من النساء بعد إسبوعين أو إسبوع بعد إتمام عملية التخصيب، ولكن يحدث التخصيب بالفعل بعد تمام الأسبوع الثالث أو الرابع من التخصيب.
  • وتشعر المرأة الحامل بألم الثدي في الأشهر الثلاثة الاولى من الحمل، وذلك بسبب زيادة نسبة إفراز الهرمونات في الجسم، حيث تعمل الهرمونات على تهيئة الثدي لمهمة إرضاع الطفل، ولكن لا تعد الهرمونات السبب الوحيد في ألم الثدي، بل بسبب زيادة تدفق الدم داخل القضيب، مما يعمل ذلك على زيادة حجم الثدي، كما تأخذ قنوات الحليب وضع النمو، مما يعمل على تحفيز الهرمونات لإنتاج الحليب اللازم لرضاعة الطفل.

علاج ألم الثدي

يختلف علاج ألم الثدي عند النساء على حسب السبب المؤدي إلى هذا الألم، فإذا كان سبب ألم الثدي هو الحمل، فيمكن الاعتماد على بعض الأمور الطبيعية لمعالجة ألم الثدي مثل:

  • إختيار حمالة صدر مريحة في أثناء النوم أو ممارسة الرياضة.
  • كما يمكنك استخدام الكمادات الباردة أو الساخنة لتجنب ازدياد الحمل.
  • ولكن يجب إستشارة الطبيب المختص لمعالجة هذه الألم إذا زادت هذه الألم وكثرة عند المرأة.

تأكدي من حملك

بجانب ما تم ذكره مسبقًا من علامات الحمل، فإنه يمكنك التأكد من الحمل بععد وسائل متاحة منها:

اختبار الحمل المنزلي

حيث يمكنك شراء اختبار الحمل المنزلي من مختلف الصيدليات، حيث يتم إختبار عينة من البول ليظهر الحمل فيه من عدمه.

اختبار الحمل الرقمي اختبار الدم

كذلك يمكنك معرفة الحمل والتأكد من وجوده من خلال الإختبار الرقمي للحمل.

استخدام الملح

وتستخدم هذه الطريقة عن طريق أخذ كمية من الملح في إناء، ثم أضيفي له كمية من البول، فإذا تم ظهور رغوة في الإناء فأنت حامل، وتنجح هذه الطريقة بنسبة 60 % علي مستخدميها من النساء الحوامل.

التبول على بذور الشعير والقمح

وذلك من خلال بسقي نبتة الشعير والقمح بالبول، وكرري هذه الطريقة لعدة أيام، فإذا بدأن بذرة الشعير في النمو فالجنين ذكر، وإن نبتت بذور القمح فالجنين أنثى، وإن لم تنبت أي منهما فأنت لست حاملاً، وقد بينت الدراسات أن هذه الطريقة ناجحة بنسبة 70%.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *