اعلانات

المملكة تشارك في المنتدى العالمي للحد من مخاطر الكوارث

اكلة فى دقيقتين

شاركت المملكة العربية السعودية في المنتدى العالمي للحد من مخاطر الكوارث المقام في كانكون بالمكسيك في الفترة من 22 إلى 26 مايو 2017م.

ورأس وفد المملكة في المنتدى أمين عام مجلس الدفاع المدني اللواء الدكتور المهندس علي بن عمير بن مشاري، بمشاركة مجموعة من المختصين من وزارة الخارجية، وزارة الصحة، وزارة الشؤون البلدية والقروية، وزارة البيئة والمياه والزراعة، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية والمديرية العامة للدفاع المدني والهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

وألقى اللواء بن مشاري كلمة المملكة أوضح خلالها أن المملكة بادرت إلى تبني أهداف إعلان سنداي، وتم تعيين الأمانة العامة لمجلس الدفاع المدني السعودي كنقطة اتصال وطنية تعني بالحد من مخاطر الكوارث وتم إعداد الاستراتيجية الوطنية للحد من مخاطر الكوارث، حيث وضعت الأهداف وآليات العمل ومؤشرات قياس الأداء وعززت العمل الوطني والجهود المشتركة بين الجهات المعنية كافة لتنفيذ استراتيجيات العمل للحد من مخاطر الكوارث ودمج ذلك ضمن الخطط التنموية والرؤية الوطنية للمملكة 2030.

وأكد أن المملكة العربية السعودية حاضرة بفاعلية وإيجابية في الفعاليات والأنشطة المرتبطة بالحد من مخاطر الكوارث من خلال إدراك التكامل بين آليات الحد والتنمية والعمل على إدراج مفهوم الحد من مخاطر الكوارث كأحد أهم مكونات رؤية المملكة 2030 الجاري العمل على تنفيذها.

وقال أمين عام مجلس الدفاع المدني : ” إن المملكة تنظر إلى التعاون والمشاركة الأممية في الحد من أخطار الكوارث الطبيعية وغيرها وضمان التآزر فيما بين أنشطة الحد من أخطار الكوارث باهتمام كبير، وتعي أن الكوارث من أكبر التحديات التي تواجه التنمية في البلدان المختلفة، وترى أن بناء قدرات الدول والمجتمعات لمواجهة الكوارث والتعاون الدولي للحد من آثارها الاجتماعية والاقتصادية والتنموية أمراً هاماً جداً، خاصةً فيما يتعلق بتعزيز قدرة البلدان في مجال إدارة مخاطر الكوارث وإيجاد آليات دولية لتقديم المشورة والتعاون من أجل الحد منها”.

وبين أن حكومة خادم الحرمين الشريفين تولي أولوية فائقة للحفاظ على الأرواح والممتلكات من أخطار الكوارث والإعداد لمواجهتها بكل الوسائل، كما تولي اهتماماً كبيراً لموضوع تبادل الخبرات وبناء قدرات الأمم على مواجهة هذه الكوارث والعمل على الحد من التعرض لأخطارها والنهوض بالمعرفة وتبادل الخبرات وتطوير السياسات ورفع مستوى الوعي بأهمية إدماج بُعد الحد من أخطار الكوارث في الأنشطة التنموية بالدولة كافة.
(الرياض)

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً