الموسوعة

أخبار عاجلة

صوت معنا

ما رأيك فى شكل الموقع الجديد

انتقد الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبد العزيز، اليوم السبت، إساءة الرسول عليه ال …

“عبدالرحمن بن مساعد”: الإساءة للرسول تطرف وليست حرية رأي

"عبدالرحمن بن مساعد": الإساءة للرسول تطرف وليست حرية رأي
منذ شهر واحد

295

0

انتقد الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبد العزيز، اليوم السبت، إساءة الرسول عليه السلام، قائلاً: “ذلك الأمر تطرف بغيض سيؤدي إلى تطرف بغيض”.

وأوضح “بن عبد العزيز”، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغر “تويتر”، أن “حرية التعبير في الغرب لا تشمل التشكيك في المحرقة النازية (البشعة) لليهود أو التشكيك في عدد ضحاياها ومن يفعل ذلك يحاكم.. هذا حقهم، ولكن بالمقابل عليهم أن يدركوا أن من حقنا ألا نقبل التعامل مع الإساءة لنبينا ﷺ أو لأي نبي على أنه حرية تعبير.. هذا تطرف غربي بغيض يؤدي إلى تطرف بغيض”.

وسادت حالة من الغضب الشعبي في جميع أنحاء العالم الإسلامي، فقد تفاعل نشطاء بشكل كبير بمختلف منصات التواصل الاجتماعي، ردا على تلك الصور، وتصريحات رئيس فرنسا إيمانويل ماكرون، “المستفزة” للمسلمين، وغير عدد من النشطاء صورهم على تويتر وفيسبوك وغيرهما، واضعين اسم «محمد رسول الله»، ورافضين ما يصدر عن المسؤولين الفرنسيين.
وانتشرت عدة وسوم عبر فيها المسلمون عن غضبهم من تصريحات الرئيس الفرنسي، كان أبرزها “رسولنا خط أحمر”، و “إلا رسول الله” و”ماكرون يسيء للنبي”.

متجر عسل الصفوة

مواضيع قد تعجبك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه صحيفة البوابة © 2020