أخبار عربية و عالمية

أمريكا.. قرب موعد الافصاح عن نتيجة الانتخابات واحتجاجات في مدينة “بنسلفينيا”

توقعات قائمة حول الانتخابات الأمريكية والتي سيفصح عن نتائجها بعد عدة أيامٍ قليلة، لا زال الرئيس الحالي “دونالد ترامب” يؤكد على وعوده والتي تضمن انتعاشًا اقتصاديًا وتنمية، بجانب وعده في توفير لقاحٍ لوباء كوفيد 19، فيما يستمر الآخر “جو بايدن” بتوجيه الانتقادات لخطط ترامب في السيطرة على هذا الوباء.

وتشهد المرحلة الأخيرة من المنافسة حدة ما بين المنتخبين للرئاسة الأمريكية، المتنافسان يصبان تركيزهما على الولايات الحاسمة في “الغرب الأوسط”، واجتذاب الأصوات المؤدية للبيت الأبيض.
والرئيس الأمريكي قد أكد على الانجازات التي حققها طيلة فترة رئاسته، خاصةً في مسألة التوظيف ودعم الاقتصاد، وحذّر من سياسة “بايدن” والتي يراها تهديدًا لهذا الانجاز.

وقبل أربعة أيام من حسم النتيجة، يضغط الديمقراطي “بايدن” على الوتر الحساس بالهجوم على “ترامب” وأداءه في احتواء الفايروس، معتبرًا ما فعله فشلًا ذريعًا، قد أودى بحياة الكثيرين، وأضعف الاقتصاد، مشككًا فيما قد يقدمه لاحقًا في حال فوزه وترشيحه للرئاسة.

والمواطنين الأمريكيين قد صوتوا بشكل قد يحسم النتيجة النهائية، رغم الاضطرابات وارتفاع حالات من التوتر، خاصةً في ولاية “فيلادلفيا”في أكبر المدن “بنسلفينيا”، حيث فرضت السلطات الأمريكية حظرًا للتجول وانتشار قوات الحرس الوطني، للسيطرة على احتجاجات اندلعت عن مقتل رجل أمريكي من أصولٍ أفريقية بضربة رصاص من سلاح شرطي.

ولن تسمح السلطات بخروج السكان ذو الغالبية الديمقراطية إلا في الحالات الطارئة، أو للإدلاء بالتصويت.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً