منوعاتالموسوعة

ما هي الفواكه التي تسبب الغازات للرضيع ؟

الفواكه التي تسبب الغازات للرضيع

تحتاج الأمهات المرضعات إلى تناول بعض الأطعمة المفيدة لمساعدتها على التعافي بعد الولادة وتعزيز صحة الطفل ونموه، ولكن من ناحية أخرى ينصح بتجنب بعض الأطعمة والفواكه التي تسبب الغازات للرضيع لأن ذلك سيضر بها وبصحة الأطفال.

الحليب الصناعي

من خلال موقع البوابة نعلم أن الرضع يستهلكون من الرضاعة الطبيعية الحليب بانتظام، ويوضع الحليب المجفف بشكل عمودي، مما يجعلهم يأكلون الكثير من الحليب المجفف في وقت واحد، لذلك هم أكثر عرضة لتناول الكثير من الحليب الاصطناعي، مما قد يسبب عسر الهضم وانسداد الهواء في المعدة.

بالإضافة إلى ذلك؛ قد لا تكون بعض أنواع بودرة الحليب الاصطناعي مناسبة لاستخدام الأطفال وتتسبب في إنتاج الغازات، وفي هذه الحالة يجب تجربة أنواع أخرى من الحليب المجفف حتى تجد نوعًا مناسبًا للأطفال، وتجدر الإشارة إلى أن الحليب والماء مخلوطان قد تكون الطريقة هي سبب الغاز وأيضُا تجدر الإشارة إلى الفواكه التي تسبب الغازات للرضيع.

يخلط بعض الناس الحليب عن طريق رج الزجاجة، مما يتسبب في دخول الكثير من الهواء إلى الحليب وفي النهاية إلى معدة الطفل.

بعض الأطعمة والفواكه التي تسبب الغازات للرضيع

الأطعمة التي تعطي غازات للأم: البروكلي والملفوف والثوم والأطعمة الحارة ورقائق البطاطس من غير المحتمل أن تؤثر على حليب الثدي لأن الغازات لا ينتجها الطعام نفسه، ولكن من خلال رد فعل الأم الهضمي تجاهها، ولكن يمكن القول أن الأم تأكل منتجات الألبان.

قد يتسبب القمح في ضرر لبعض الأطفال ومع ذلك يجب على الأمهات عدم تناول أي من هذه الأطعمة إلا إذا كان لديهم حساسية تجاه أحد منهم أو أي من الفواكه التي تسبب الغازات للرضيع.

الطعام الصلب

أثناء الرضاعة الطبيعية، تبدأ الأم في توفير الطعام الصلب للطفل وقد يؤدي خلط أكثر من طعام إلى إعطاء الطفل الغازات لأن البكتيريا الموجودة في الأمعاء يمكن أن تنتج الغازات عند هضم أنواع معينة من الطعام، مثل الفول والملفوف والزبادي والجبن والصودا.

قد يسبب غازات شديدة للطفل ولا يحتاج إلى علاج لأنه قد يغير عادات الأكل للطفل أو يضمن أنه لا يبتلع الكثير من الهواء.

طعام الأم خلال الرضاعة

البقوليات

بشكل عام البقوليات تعاني من عسر الهضم، لذا فإنها ستسبب لك الإمساك وانتفاخ البطن ويمكنك تناول البقوليات والبازلاء والفول والبقوليات الأخرى، ولكن ليس كثيرًا مرة واحدة في الشهر لا يوجد عليها اعتراض.

الفواكه

الفواكه الحمضية وجميع الأشياء التي تحتوي على فيتامين ج مثل البرتقال والليمون والبرتقال والأناناس والكيوي والتوت والفراولة المختلفة، يجب عدم تناولها بشكل متكرر أثناء الرضاعة الطبيعية، لأنها يمكن أن تسبب الإسهال عند الأطفال، على الأقل تجنبها قبل الرضاعة تستهلك على الفور فتعتبر الفواكه التي تسبب الغازات للرضيع من أسوأ مسببات الغازات.

الطعام الحار

أثناء الرضاعة، إلا على نطاق صغير لا ينصح باستخدام الأطعمة الحارة التي تحتوي على الكثير من البهارات، لأنها ستغير طعم الحليب وتؤثر على الجهاز الهضمي للطفل.

شرب الحليب مع الرضاعة الطبيعية

ستؤثر منتجات الألبان كاملة الدسم وكذلك الكريمة والزبدة والسمن على طفلك وتجعله يتقلص استبدلي الأنواع السابقة بمنتجات الألبان الخالية من الدسم والزبادي واللبن الرائب، ويمكنك استخدام الزيوت الخالية من الكوليسترول (مثل زيت الزيتون) استبدل الدهون.

الحلويات

لا ينصح بتناول السكر والحلوى والشوكولاتة بانتظام أثناء الرضاعة، لأن السكر يزيد من طاقة الطفل ولا ينظم النوم، وقد يؤدي إلى السمنة بتناوله مع الحليب.

بعض أنواع الأسماك

تحتوي أنواع معينة من الأسماك على نسب عالية من الزئبق مما قد يؤدي إلى تسمم الأطفال لذلك فإن الأطعمة مثل سمك أبو سيف والماكريل غير صالحة للاستهلاك.

هذا لا يعني تجنب الأسماك تمامًا لأن الأسماك غنية بأحماض أوميغا 3 الحيوية لصحة الأطفال.

الشكولاتة

الشوكولاتة هي أحد مصادر الكافيين، وهو الذي يمكن أن يسبب الإسهال عند الأطفال، لذلك يجب تناوله بأقل قدر ممكن، خاصةً في الليل عندما ينام الأطفال.

بشكل عام يجب الابتعاد عن الأطعمة والمشروبات الغنية بالكافيين والفواكه التي تسبب الغازات للرضيع، حتى لا تضر بصحة طفلك وتؤثر على جهازه الهضمي ونظام النوم، مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية.

البقدونس والنعناع

تساعد هذه الأعشاب على إضافة نكهات فريدة إلى الأطعمة المختلفة لكنها تؤثر سلبًا على كمية الحليب المتدفقة من الثدي، لذلك لن يحصل الطفل على الحليب الذي يحتاجه، وسيشعر بالجوع ويبدأ في البكاء.

بالإضافة إلى أن تقليل حليب الثدي سيؤثر على نمو الطفل وتطوره، وقد يجعله ضعيفًا، لأنه لا يستطيع الحصول على التغذية الجيدة التي يحتاجها الجسم في هذه المرحلة.

الثوم

إذا تناولت الأم المرضع الثوم فإن مذاقه يظهر في حليب الأم، لذا فإن طعم الثوم قد يدفع الأطفال إلى رفض الرضاعة الطبيعية ويؤثر سلبًا على صحتهم ونموهم.

ينصح بتجنب أكل الثوم أو إضافته إلى الأطعمة المختلفة، وتجنب تناول رقائق الثوم أثناء الرضاعة الطبيعية

الفول السوداني

الفول السوداني هو الغذاء الأكثر شيوعًا ويمكن أن يسبب الحساسية، خاصةً للأطفال لأنه يمكن أن يسبب طفح جلدي ومشاكل صحية أخرى.

إذا كانت الأم المرضعة لديها تاريخ عائلي للإصابة بحساسية الفول السوداني، فيجب عليها تجنب تناول حساسية الفول السوداني أثناء الرضاعة الطبيعية حتى تتأكد من أن الطفل يعاني من حساسية تجاه الفول السوداني.

الدهون الغير مفيدة

تعتبر الدهون غير الصحية ضارة بصحة الأمهات والأطفال لأنها تسبب العديد من المشاكل الصحية وتؤدي إلى السمنة، ليس فقط للأم ولكن أيضًا للأطفال.

في حالة السمنة، يمكن أن تزيد من فرصة الإصابة بالعديد من الأمراض الأخرى، مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري من النوع الثاني.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً