أخبار منوعه

من أجل دعمها لإنتاجها الخاص .. كندا تفرض ضرائب على أمازون ونتفليكس

عرضت الحكومة الكندية مشروعًا بموجب القانون يسمح لها بكسب 830 مليون دولار كندي (630 دولار أمريكي) بحلول سنة 2023، من شركات البث عبر الإنترنت، لتمويل المحتوى الكندي على منصاتها.

وأوضحت الحكومة أن مثل هذه الإجراءات أصبحت حاجة ملحّة لأن شركات البث الترفيهي مستثناة من القواعد التي تلزم الشركات المحلية المماثلة لها من الانفاق للتمويل الإنتاجي ذات المحتوى الكندي.

وصرّح وزير الثقافة الكندي “ستيفن جيلبولت” للصحافة بأنه يعتقد أن على كل من يستفيد من النظام الكندي يجب أن يُساهم به بإنصاف.
وينص مشروع القانون على أنه: “يلزم الشركات الأمريكية التكنولوجية الكبرى الدفع مقابل المحتوى المنتج محليًا بكندا”، ولم يوضح آلية النظام لذلك.

وأشار رئيس الأبحاث الكندية في قانون الإنترنت والتجارة الإلكترونية “مايكل جيست” إلى أن مشروع القانون قد يخلق حالة من الشك بالسوق، وقد يؤدي ذلك لخفض الانفاق على الإنتاج الكندي وتأخير دخول الخدمات الجديدة لكندا.

ولم يرد أي تصريح من الشركتين الأمريكيتين “أمازون” و “نتفليكس” على مشروع القانون وفقًا لشبكة “رويترز”.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً