الصحة

عادات الأمعاء غير الطبيعية قد تكون علامة على مرض مميت!

يمكن أن تكون أعراض سرطان الأمعاء خفية ولا تجعلك بالضرورة تشعر بالمرض، وقد يؤدي التغيير في عادة الأمعاء الطبيعية إلى الإصابة بالسرطان.

ويعد سرطان الأمعاء مصطلح عام للسرطان الذي يبدأ في الأمعاء الغليظة – الجزء الأخير من الجهاز الهضمي الذي يساعد على نقل الفضلات للتخلص منها. ويمكن أن تتداخل الخلايا السرطانية في هذه المنطقة من الجسم مع عمليات الأمعاء. وهذا هو السبب في أن العلامات الأولية لسرطان الأمعاء تتعلق عادة بعادات أدوات الزينة.

ووفقا لجمعية Macmillan الخيرية في المملكة المتحدة، فإن التغيير في عادة الأمعاء الطبيعية التي تحدث بدون سبب واضح وتستمر لأكثر من ثلاثة أسابيع، يعد علامة تحذير.

وتقول الجمعية الخيرية إن اضطرابات الأمعاء توصف عادة بأنها إسهال أو إمساك.

وتشمل العلامات التحذيرية الأخرى ما يلي:

• وجود دم في البراز أو نزيف.
• فقدان الوزن غير المبرر.
• ألم في البطن أو الظهر.

• الشعور بعدم إفراغ أمعائك بشكل صحيح بعد التبرز.

• إرهاق أو دوار أو ضيق في التنفس غير مبرر.

• انخفاض مستوى خلايا الدم الحمراء عن المعدل الطبيعي.

وفي بعض الحالات، يمكن لسرطان الأمعاء أن يوقف مرور الفضلات الهضمية عبر الأمعاء – وهذا ما يعرف باسم انسداد الأمعاء، كما توضح NHS.

ويمكن أن تشمل أعراض انسداد الأمعاء:

• ألم بطني متقطع وأحيانا شديد.

• فقدان الوزن غير المتعمد.

• انتفاخ البطن المستمر.

• أن تكون مريضا مع انتفاخ مستمر في البطن.

ويعتمد خطر إصابتك بسرطان الأمعاء على العديد من الأشياء، بما في ذلك العمر والجينات وعوامل نمط الحياة.

ومن المهم ملاحظة أن وجود عامل خطر واحد أو أكثر، لا يعني بالضرورة أنك ستصاب بسرطان الأمعاء.

ومن الصعب جدا البحث عن الصلة بين النظام الغذائي والسرطان، لكن العديد من الدراسات أظهرت أن تناول الكثير من اللحوم الحمراء والمعالجة يزيد من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *