الصحة والجمالالموسوعة

كم عدد السعرات الحرارية في البرقوق؟

السعرات الحرارية في البرقوق

هناك الكثير من الأشخاص المحبين لثمار البرقوق لكنهم يتساءلون على السعرات الحرارية في البرقوق للتعرف على السعرات الحرارية الداخلة إلى نظامهم الغذائي وعدم التخريب فيه خصوصًا عند إتباع الحمية الغذائية لإنقاص الوزن.

ما هو البرقوق؟

قبل التعرف على السعرات الحرارية في البرقوق يجب التعرف على ما هو البرقوق هو فاكهة تنحدر من السلالة نفسها التي ينتمي إليها المشمش والخوخ وهو من الفواكه التي تسمى بالفواكهه الحجرية حيث أن به بذرة كبيرة في منتصفه.

للبرقوق العديد من الأشكال والأنواع والأحجام وتلك جميعها تصنف ضمن ثلاثة فقط من الفئات وهم:

  • البرقوق الأوروبي – الآسيوي.
  • البرقوق الياباني.
  • برقوق الدمسون.

في الغالب قشور البرقوق ملساء وفيها تنوع كبير بين الألوان حيث أن الألوان تتدرج في البرقوق بين الأصفر والأحمر والأسود أيضًا، ويظهر على بعض أنواع ثمار البرقوق من الخارج خط جانبي يمتد على طولها، أما لب الثمار الناضجة فهو حلو وغني بالعصير اللذيذ.

بسبب غنى ثمار البرقوق بالالياف الغذائية  فإنها غالبًا ما تستعمل كوصفة لعلاج الإمساك، سواء على هيئتها الطازجة أم المجففة القراصل ولون البرقوق أو نوعه لا يختلف في القيمة الغذائية أو فوائده الصحية بل هم متماثلين في جميع الألوان والأشكال.

عادةً ما تكون ثمار الفاكهة متوسطة الحجم ويتراوح قطرها بين 1 و 3 بوصات ويكون شكلها كورياً إلى بيضاوي.

ويكون اللب متماسكًا رطبًا كثير العصارة وسهل المضغ، وقشرة ثمرة الفاكهة ملساء وذات سطح شمعي طبيعي ملتصق بلب الثمرة، ولثمرة الفاكهة بذرة واحدة كبيرة.

يمكن لأشجار البرقوق أن تنمو بنجاح في أنواع مختلفة من التربة لتحملها رداءة التهوية لذا فإنه يزرع في أراضي أثقل نوعًا من باقي الفواكه ذات النواة الحجرية ولكن تجود زراعته في الأراضي الطينية الخفيفة جيدة الصرف حسنة التهوية الخالية من الأملاح والتي لا يزيد مستوى الماء الأرضي فيها عن 1.5 م من سطح التربة؛ حتى لا تصاب الأشجار بمرض التصمغ الفسيولوجي.

فوائد البرقوق

يمتلك البرقوق بجميع أنواعه وألوانه السابق ذكرها الكثير من الفوائد والتي منها:

تحسين صحة القلب والشرايين

تناول ثمرة واحدة من ثمار البرقوق مرة واحدة في اليوم بإمكانها أن تكون مؤثرة بشكل كبير على الصحة الخاصة بالجهاز الدوري، وخفض النسب المحتملة للإصابة بأمراض القلب والشرايين، وهذا لاحتواء البرقوق على تشكيلة كبيرة من العناصر التي تساعد على:

  • محاربة أي إلتهاب يتواجد في الجهاز الدوري.
  • يساعد على تنظيم مستوى الضغط في الدم.
  • خفض من نسبة الكوليسترول الضار بالجسم.
  • والرفع من النسبة المفيدة للجسم من الكوليسترول.

تنظيم مستويات سكر الدم

هناك بعض الدراسات العملية التي أجريت والتي أشارت إلى أن البرقوق له دور كبير من التقليل من خطر إصابة الإنسان بالسكر من النوع الثاني، لأن هذا النوع من الفواكه له مؤشر جلايسيمي منخفض، لذا فإن تناوله لا يسبب أي ارتفاع مفاجئ في سكر الدم.

تحسين الهضم

جميع أنواع البرقوق بلا استثناء، وبالخصوص برقوق دامسون الداكن بهم نسبة عالية جدًا من الألياف وعند حصول الجسم على تلك النسبة بشكل منتظم فهذا يساعد على:

  • علاج أو محاربة بعض المشاكل التي تخص الهضم مثل: الإمساك والنفخة والغازات وتشنجات البطن.
  • عند إصابة شخص ما بمشكلة في الجهاز الهضمي، فإن البرقوق يساعد على التخفيف من حدة الأعراض مثل قرحة المعدة.

 تقوية المناعة

تحتوي بعض أنواع البرقوق على كمية عالية نسبياً من فيتامين سي، وهو أحد الفيتامينات الهامة التي لها دور كبير في تعزيز المناعة من خلال:

  • مكافحة الشوارد الحرة المسببة للأمراض.
  • يساعد على إنتاج كرات الدم البيضاء.
  • يحفز البرقوق خلايا الجسم حتى تنتج خلايا جديدة، خاصةً في مناطق الجروح والتي تساعده كثيرًا على الالتئام والتعافي.

فوائد أخرى

للبرقوق الكثير من الفوائد، مثل:

  • يساعد البرقوق على إنقاص الوزن حيث أنه غني بالألياف والتي تساعد على عدم الإحساس بالجوع.
  • بالبرقوق نسبة كبيرة جدًا من فيتامين أ والتي تساعد على الحفاظ على البشرة من علامات التقدم في السن.
  • يساعد البرقوق على محاربة مرض السرطان، بسبب احتواء البرقوق على مركب الابيكاتيتشين والذي أظهرت الدراسات أنه قد يساعد على تثبيط نمو الخلايا السرطانية ومنع انتشارها.
  • يساعد البرقوق أيضًا على التحسين من صحة الجهاز العصبي، بسبب احتواء البرقوق على فيتامين ب6 ومجموعة من العناصر الغذائية التي قد تساعد على تحسين عمل الخلايا العصبية في الجسم.
  • تقوية العظام وبالتالي خفض فرص الإصابة بمرض هشاشة العظام.
  • تحسين جودة النوم ومكافحة الأرق.

محاذير وأضرار

في حالات قليلة فقط، قد يتسبب تناول البرقوق ببعض الأضرار والمضاعفات الجانبية، إليك قائمة بأهم الأضرار المحتملة للبرقوق:

  • اضطرابات هضمية قد تظهر لدى المصابين بالقولون العصبي، مثل: نفخة وغازات وإسهال.
  • مضاعفات صحية لدى الأشخاص المصابين بأمراض في الكلى أو المرارة.

القيمة الغذائية للبرقوق

البرقوق من أنواع الفواكه الصيفية الغنية بقيمة غذائية عالية فكل 100 جرام من البرقوق الطازج يحتوى على:

  • 46 كالوري .
  • 7 جرام من البروتين .
  • 28 جرام من الدهون .
  • 42 جرام من الكربوهيدرات .
  • 6 ملجم من الكالسيوم .
  • 17 ملجم من الحديد .
  • 5 ملجم من فيتامين ج .
  • 345 وحدة دولية من فيتامين أ .
  • 03 ملجم من الثيامين .
  • 03 ملجم من الريبوفلافين .
  • 42 ملجم من النياسين .
  • 14 مجم من حمض البانتوثنيك .
  • 03 ملجم من فيتامين ب6 .
  • 5 ميكروجرام من حمض الفوليك .
  • 9 ملجم من الكولين .
  • 26 ملجم من فيتامينe
  • . 6.4 ميكروجرام من فيتامين ك .
  • 7 مجم من الماغنسيوم .
  • 16 ملغ من الفسفور .
  • 157 ملجم من البوتاسيوم .
  • 06 ملجم من الزنك .
  • 05 ملغ من المنغنيز .
  • 2 ميكروجرام من الفلوريد

كما أن للبرقوق دور كبير في إنقاص الوزن حيث أنه يعطى إحساس كبير بالشبع والسعرات الحرارية في البرقوق قليلة مما يساعد على إنقاص الوزن.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *