إسلامياتالموسوعة

تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة

تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة

قيام الليل أفضل عبادة يمكن للعبد أن يتقرب به إلى الله عز وجل ولذلك فيروي شخص ويقول تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة حققت لي الكثير من الأمنيات ونولت رضا ربي وحلت البركة في بيتي وحياتي.

نبذة عن قيام الليل

  • طبقًا لما وضحه موقع البوابة أن سيدنا محمد صل الله عليه وسلم أكد على ضرورة أداء صلاة قيام الليل فهي سنة عنه.
  • يعرف أن صلاة قيام الليل وقتها يتراوح من بعد العشاء وحتى قبل صلاة الفجر.
  • صلاة قيام الليل تؤدى في شكل ركعتين ثم التسليم ثم ركعتين وعددها غير محدود بحسب مقدرة المصلي ولكن لابد ألا تقل عن ركعتين وأخيرًا يتم ختم قيام الليل بركعة وحدة يطلق عليه صلاة الوتر.

أهمية أداء صلاة قيام الليل

  • طاعة الله والتمعن في حبه والتضرع إلى الله ونوال محبة الله ورضاه عز وجل.
  • دعاء الله بالمغفرة والرحمة.
  • من خلال صلاة قيام الليل يمكن العبد أن يطلب ما يتمناه من ربه وقضاء حاجته.
  • من خلال صلاة القيام ينعم الفرد بالصحة والعافية لأن الله سوف يمن عليه بها.
  • قيام الليل أثبتت الدراسات العلمية الطبية أنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية وتقوية القلب وجعله ذات صحة جيدة.
  • شعور العبد بالأمن والأمان بعد صلاته لقيام الليل ودعاء الله بكل ما يدور في نفسه وعقله.
  • تطوف الملائكة حول العبد الذي يقيم الليل وهذا من محبة الله عز وجل له يحتل البعد مكانة عالية عند ربه وبين الناس.
  • يأخذ العبد الذي يصلي صلاة قيام الليل اسم الذاكر أي الذي يكثر من ذكر الله.

فضل الاستمرار على تلاوة سورة البقرة

تحمي سورة البقرة العباد من الشياطين ووسوستهم وطردهم من المنازل التي تتلى بها سورة البقرة.

حلول البركة الخير في المنازل وتحصين المسلم من كل شر وكرب ونوال ما يتمناه المسلم من حاجات يريد أن اللهي قضيها له بجانب اخذ الثواب.

تعتبر سورة البقرة تحصين قوي للمسلم من العين والحسد وأعمال السحر.

كما أن هناك فضل لسورة البقرة عندما تقرأ أثناء صلاة قيام الليل هذا الفضل ذكر في حديث النبي محمد الذي رواه عبد الله بن عمر رضي الله عنه أن النبي محمد عليه الصلاة والسلام قال: “من قام بعشر آيات لم يكتب من لا غافلين من قام بمائة آية كتب من القانتين ومن قام بألف آية كتب من المقنطرين”.

ولذلك فإن فضل سورة البقرة عظيم سواء قرأت مع قيام الليل أو بعد أو قبل قيام الليل ولكن لابد من قرأتها بشكل يومي لأن النبي محمد قال عنها وهذا طبقًا لما رواه أبي هريرة رضي الله عنه: “لا تجلعوا بيوتكم مقابر، إن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة”

علاقة قيام الليل ومرض السكر

يروي أحد متابعين الموقع ويقول تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة والتخلص من مرض السكر المزمن تمت الآتي:

مبدئياً بدأت وأن أشعر بأعراض من خلالها عرفت إنني قد أصبت بمرض السكر المزمن من أمثلة تلك الأعراض هي العطش بشكل متكرر والجوع وتكرار الإحساس بالرغبة في التبول بجانب نقص الوزن الملحوظ مع وجود مشاعر قلق وتوتر وإعياء وضعف مستمر مما أدي إلى فقد قوتي على القيام بالأعمال اليومية الطبيعية بالنسبة لي فيما قبل.

مع بداية الأعراض السابقة وذهاب لأكثر من طبيب لمعرفة السبب والذي اتضح أنه مرض السكري أتذكر أن عمري في هذا الوقت كان ستة وأربعون عام بدأت أن أتأقلم مع المرض واهتم بالطعام الصحي وتناول الأدوية في موعدها ولكن ما زلت أشعر بالتعب والمستمر وفي يوم قررت أن أسير كما نصحنا نبي الله محمد واتبع منهجه الديني والصحي.

وهنا بدأت في تناول حبة البركة مع العسل وأداوم على قيام الليل وقراءة سورة البقرة بشكل كامل كل يوم وأتضرع إلى الله بأن يشفيني ويجعل مرضي في ميزان حسناتي وظللت على قيام الليل لمدة ستة أشهر.

في أول الفترة كنت أتردد على المرحاض بمعدل كل أربع ركعات ومع مرور الأيام بدأت أن أتأقلم على تحمل الجوع والعطش ومع انتهاء الشهر السادس أجريت فحص وبشرني الطبيب بالشفاء.

قيام الليل وعلاقته بسداد الدين

يحكي رجل من متابعين الموقع قصته مع قيام الليل وتفريج كربه وزوال همه وقضاء دينه حيث قال تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة وسداد الدين كانت بمثابة معجزة بالنسبة لي فأنا رجل ولدي خمسة فتيات أخوتي تركنا والدينا سوياً بعد أن توفاهم الله ونحن أطفال صغار منذ موت أبي وأمي وانا أتحمل مشقة تعليمنا وتربية أخوتي وصولاً إلى زواجهم.

ومن أجل تهيئة أخوتي الفتيات للزواج وخاصة البنت الأولى والثانية وبعد أن تم خطبتهم هذه الخطبة لكي تكلل بالزواج كان لابد أن يتم إحضار ما يتطلبه بيت الزوجية لهم مقابل إمضاء إيصالات أمانة.

ومع اقتراب زواج كل بنت من أخوتي يزداد عدد الإيصالات وتقل مقدرتي على السداد ولكن أملى في الله كان كبير فكنت أصلي الفرو ض في وقتها وأدعو الله أن يعطيني القوة على ذلك.

وفي يوم من أيام رمضان شرعت في قيام الليل وقراءة سورة البقرة كاملة واستمرت صلاتي لقيام الليل طوال شهر وتلاوتي لسورة البقرة ودعائي بأن الله يزيدني قدرة على سداد ديوني ويفك كربي ويفرج همي وهنا حدث المعجزة وهي بعد مرور ثمان أشهر على زواج أخوتي الخمسة كان الله قد رزقني بوظيفة من خلالها قمت بسداد جميع ديوني.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *