إسلامياتالموسوعة

الله لا اله الا هو الحي القيوم في آية الكرسي

لا اله الا هو الحي القيوم

الكثير من المسلمين يرغبون في معرفة تفسير الله لا اله الا هو الحي القيوم وذلك لأنها من الآيات الجميلة والمميزة للغاية التي لها أثر كبير وعظيم عند الله.

القرآن الكريم

عند البحث عن تفسير الله لا اله الا هو الحي القيوم لابد من التعرف على القرآن الكريم حيث انه عبارة عن رحمة انزلها الله سبحانه وتعالى على عباده فقد خلق الله تعالى الناس وجعل بداخلهم فطرة تدلهم على اتباع دين الحق وترشدهم إليه، وموقع البوابة سوف يقدم الكثير من التفسيرات حول هذا الموضوع.

لقد الله سبحانه وتعالى إلى عباده الكثير من الرسل حتى تعمل وتساعد في تصحيح مسارهم بأمر الله وحتى تهديهم إلى فعل الخير سواء في الدنيا أو في الآخرة وتبشرهم وتنذرهم، وأنزل الله سبحانه وتعالى مع الرسل الذين أرسلهم كتبا حتى تعمل على تبسيط امور الدعوة وتثبيت أركان الدين.

النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الانبياء والمرسلين فقد أرسله الله سبحانه وتعالى إلى الناس ليهديهم لعبادة الله وحدة وأتباع الدين الإسلامي وأنزل معه القرآن الكريم، ثم بعد ذلك توفى الرسول صلى الله عليه وحفظ الله القرآن الكريم من التحريف أو التبديل وذلك ليكون رسالة للناس أجمعين.

آية الكرسي

عند التحدث عن الله لا اله الا هو الحي القيوم لابد من ذكر والتعرف على آية الكرسي وهي آية تتواجد في سورة البقرة ولها شأن عظيم وكبير للغاية سواء عند الله او عند المسلمين فقد عرفت هذه الآية باسم سيدة القرآن الكريم، تعتبر قراءة آية الكرسي عباده لله وكذلك راحة كبيرة للقلب حيث يوجد بها القواعد الأساسية للدين الإسلامي وتعالميه.

بسم الله الرحمن الرحيم “الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤده حفظهما وهو العلي العظيم” صدق الله العظيم.

توضح هذه الآية معنى التوحيد الخالص الذي يكون لله وحده كما وأن بها علاج للكثير من الأمراض الجسدية وكذلك الامراض النفسية، تتكون آية الكرسي من خمسين كلمة وفيها خمسون بركة من الله سبحانه وتعالى; وهي واحدة من الآيات التي ذكر بها عدد كبير من أسماء الله حيث وجد بها 17 اسم لله تعالى منها الاسم الأعظم.

مكانة آية الكرسي عند المسلم

لآية الكرسي مكانة كبيرة للغاية عند كل مسلم ويجب التعرف عليها عند البحث عن الله لا اله الا هو الحي القيوم حيث يوجد الكثير من الاحاديث النبوية التي تذكر فضل آية الكرسي عند كل مسلم، ولقد وصى النبي صلى الله عليه وسلم بقراءة هذه الآية بسكل مستمر لأنها بها علاج لكثير من الأمراض النفسية والجسدية وراحة للبال.

ينصح ان يتم قراءتها قبل الذهاب للنوم حيث قال النبي عليه السلام (إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي من أولها حتى تختم الآية الله لا إله إلا هو الحي القيوم وقال لي لن يزال عليك من الله حافظ، ولا يقربك شيطان حتى تصبح).

كما يجب ان يتم قراءتها بعد كل صلاة حيث عليه الصلاة والسلام (من قرأ آية الكرسي في دبر الصلاة المكتوبة كان في ذمة الله إلى الصلاة الأخرى)، وقال النبي كذلك(من قرأ آية الكرسي دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا الموت) وينصح بقراء آية الكرسي مع أذكار الصباح والمساء.

وقت النزول نزلت آية الكرسي

لقد انزل الله سبحانه وتعالى آية الكرسي في الليل حيث قيل ان جميع الأصنام التي تتواجد في الدنيا قد خرت لنزول هذه الآية، كما أنّ جميع الشياطين لاذت بالفرار حين نزولها لفضلها وقدرها عند المولى عز وجل.

سبب تسمية آية الكرسي

من ضمن البحث عن الله لا اله الا هو الحي القيوم لابد من التعرف على سبب تسمية آية الكرسي بهذا الاسم حيث يقصد بالكرسي أساس الحكم وهو واحد من الرموز التي تخص الملك، كما أنه دليل واضح على الألوهية المطلقة لله تعالى، وقد قال عن هذه الآية النبي صلى الله عليه وسلم إنّها سبب لحفظ من يحفظها.

كما أنها تعمل على رفع مكانة المؤمن وقدره عند الله لتصل به لأعلى المنازل وأسماها، كما أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد قال عنها ( والذي نفسى بيده إن لها لسانا وشفتين تقدس الملك عند ساق العرش لكل شئ سنام وإن سنام القرآن سورة البقرة وفيها آية هي سيدة أي القرآن هي آية الكرسي).صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

من أسرار آية الكرسي

تعد آية الكرسي هي اعظم آية في القرآن الكريم فقد ذكر بها خمس من أسماء الله الحسنى منها الله وهو اسم جامع لكل معاني الألوهية وصفات الكمال، الحي يشير الاسم إلى حياة الله الكاملة العظيمة; القيوم هو الذي يستغني عن جميع خلقه ويقوم بنفسه ويقوم بجميع الموجودات.

العلي يدل هذا الاسم على ثبوت جميع معاني العلو له فالله علو لذاته وعلو القدر والشأن وعلو القهر والغلبة، العظيم يدل على جمع الله تعالى لكافة صفات الكبرياء والعظمة; يجب معرفة أن عظمة هذه الآية ترجع لجمعها لأصول الأسماء والصفا، كالوحدانية والإلهية والعلم والقدرة والملك والإرادة وغيرها.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً