إسلامياتالموسوعة

صلاة التراويح كم ركعة في رمضان؟

صلاة التراويح كم ركعة

الكثير من المسلمين يسألون عن صلاة التراويح كم ركعة وذلك حتى يتم صلاتها بالطريقة الصحيحة دون وجود أي خطا بها وذلك لأنها من أهم الصلوات التي يصليها المسلم في شهر رمضان.

عدد ركعات صلاة التراويح

يعتبر البحث عن صلاة التراويح كم ركعة من أكثر الأسئلة التي يتم تداولها خلال شهر رمضان وذلك حتى يتم التعرف على الطريقة الصحيحة وعدد الركعات السلمية لصلاة التراويح ومن من المقدسات في شهر رمضان، وموقع البوابة سوف يقدم الكثير من الأشياء حول هذا الموضوع.

  • كان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلي صلاة التراويح إحدى عشرة ركعة ولكن لا يوجد أي حرج على المسلم إذا صلى أكثر من ذلك ولكن يجب ألا تقل عن ال11 ركعة.
  • هذا يعني أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يقم بتحديد عدد لصلاة التراويح يجعل الزيادة عن هذا الرقم ممنوعة.
  • كما يوجد بعض الأراء بالنسبة للعلماء في عدد ركعات التراويح حيث نجد أن جمهور الفقهاء من الحنيفة والشافعية والحنابلة يقولون ان عدد ركعات صلاة التراويح هي عشرين ركعة.
  • حيث يقوم الأمام بالصلاة بهم عشرين ركعة مع التسليم بين كل ركعتين ويستريحون بعد كل أربع ركعات ويقوم الامام بختم صلاة التراويح بصلاة الوتر جماعة.
  • قام الجمهور بالاستدلال على ذلك بجمع عمر بن الخطاب رضى الله عنه المسلمين على أمام واحد يصلي بهم التراويح عشرين ركعة.
  • اما بالنسبة للمالكية فقد ذهب فكرهم إلى أن عدد ركعات صلاة التراويح تسع وثلاثون ركعة يستريحون بين كل أربع ركعات منها تسع مرات.
  • حيث تكون ستة وثلاثون ركعة ويتم ختمها بثلاث ركعات وتر، كما أن أهل المدينة قاموا بصلاة هذا العدد لأنهم أرادوا أن يتساووا مع أهل مكة في الفضل وذلك لان أهل مكة كانوا يطوفون حول الكعبة سبعة أشواط.

كم تسليمه في صلاة التراويح

بعد التعرف على صلاة التراويح كم ركعة يجب أن يتم التعرف على كم تسليمه تتواجد في صلاة التراويح ويكون ذلك كما يلي:

  • عدد كبير للغاية من المسلمين يتساءلون عن عدد تسليمات صلاة التراويح في الحرم وفي غيره والتي يعرف منها عدد الركعات.
  • هناك الكثير من الأقوال التي قيلت في هذا الأمر ولكن يجب معرفة أن الحافظ بن حجر له رأي في ذلك الموضوع حيث قال إن عدد ركعات صلاة التراويح.
  • إحدى عشرة ركعة وثلاث ركعات للوتر.
  • ثلاث عشرة ركعة وثلاث ركعات للوتر.
  • واحد وعشرون ركعة وثلاث ركعات للوتر.
  • ثلاث وعشرون ركعة وثلاث ركعات للوتر كما هو الحال في الحرمين الشريفين.
  • تسع وثلاثون ركعة وثلاث ركعات للوتر.
  • واحد وأربعون ركعة وثلاث ركعات من الوتر.
  • تسعة وأربعون ركعة وثلاث ركعات أوتار.

حكم صلاة التراويح

هناك حكم لصلاة التراويح فهناك عدد كبير يرغب في معرفة إذا كانت صلاة التراويح سنة أم فرض ويكون ذلك كما يلي:

  • في البداية لابد من معرفة أن صلاة التراويح سنة مؤكدة، كما أنها فرض كفاية وتعتبر صلاة التراويح شعيرة من شعائر شهر رمضان الكريم ولا يوجد على الشخص أي ذنب لتركها.
  • هناك بعض الدلالات على أن صلاة التراويح من السنة هو أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقول من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه فتوفي النبي عليه السلام وبقى الأمر كما هو.
  • ثم كان الأمر على ذلك في خلافةِ أبي بكر الصديق.

فضل صلاة التراويح

لقد قام الفقهاء بتوضيح فضل صلاة التراويح ومكانتها عند الله سبحانه وتعالى والأجر الكبير لها حيث أن فضل هذه الصلاة هو.

  • لقد ذهب فكر المالكية أن صلاة التراويح من السنن المؤكدة ولن الحنابلة يرون أن صلاة التطوع التي تسن صلاتها جماعة أفضل من غيرها من النافلة وذلك لأنها تشبه الفرائض من الصلوات.
  • كما أن صلاة التراويح من النوافل التي تسن صلاتها جماعة.
  • أما بالنسبة للشافعية فإنهم يرون أن التراويح من الصلوات التي تسن فيها الجماعة ولكن يحب معرفة أنها ليست أفضل من الرواتب وذلك لأن الرسول واظب على الرواتب ولم يواظب على التراويح.
  • كما يجب معرفة أنه قد ورد الترغيب فيها وهي تعتبر من قيام رمضان.

الصلاة بعد التراويح

هناك صلوات تكون بعد صلاة التراويح فنجد أن عدد كبير من المسلمين يرغبون في معرفة هل يجوز الصلاة بعد التراويح أم لا ويكون ذلك كما يلي:

  • يجوز للمسلم أن يقوم بصلاة نافلة بعد التراويح وذلك لزيادة الفضل.
  • كما يجب معرفة أن صلاة التطوع جماعة بعد التراويح جائزة وليست مكروهة سواء كان ذلك بعد التراويح مباشرة أو كان بينهما فاصل زمني.
  • حتى إن قام المسلم بتقسيم صلاته بين صلاة جزء منها جماعة في المسجد وجزء منها بعد أن يرتاح فترة فلا توجد مشكلة في ذلك وله أن يزيد عن العشرين ركعة ويسن له أن يختم بصلاة الوتر.

عدد ركعات صلاة القيام

بعد التعرف على صلاة التراويح كم ركعة لابد من التعرف على عدد ركعات صلاة القيام وذلك لأن هناك عدد كبير من المسلمين يهتمون في صلاتها ويكون عدد الركعات هي.

  • ما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم بنقل من السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها أنه لم يزد في صلاة القيام عن إحدى عشرة ركعة وبعدها أتبعها بركعتي وتر لتصبح ثلاث عشرة ركعة.
  • أما من أراد الزيادة عن ذلك الحد فليكن.
  • قد قام العلماء بالاستدلال عن ذلك الأمر وهو قول الرسول عليه الصلاة والسلام (صلاة الليل مثنى مثنى والوتر ركعة قلت أرأيت إن غلبتني عيني أرايت إن نمت قال أجعل أرأيت عند ذاك النجم فرفعت رأسي فإذا السماك ثم أعاد فقال
  • قالَ رسولُ اللهِ صلَّى الله عليْهِ وسلَّمَ: صلاةُ اللَّيلِ مثنى مثنى، والوترُ رَكعةٌ قبلَ الصُّبح).
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً