تقنية ومعلومات

“واتساب” يلغي سياسة الخصوصية

أعلن تطبيق “واتس أب” إرجاء تعديل قواعد الخصوصية عقب احتجاجات المستخدمين، مؤكداً وفق ما أوردت قناة “العربية”، أنه لن يتم تعليق أو حذف أي حساب في الثامن من فبراير المقبل كما كان مقرراً.

وأدى الكشف عن القواعد الجديدة لتطبيق المراسلة الأشهر في العالم «واتس اب» وإجبار المستخدمين على الموافقة عليها، إلى نشر الخوف بين الأشخاص الذين يعتمدون على التطبيق للبقاء على اتصال مع الأصدقاء والعائلة. وذكر تقرير لصحيفة «ذي إندبندنت» قبل أيام، أن التطبيق لطالما افتخر بالتزامه بالأمان والخصوصية، من خلال المحادثات المشفرة وغيرها من التقنيات المهمة المدمجة في التطبيق، لكن الإعلان الجديد كان على النقيض من ذلك، إذ لن يتم الاحتفاظ بسرية معلومات الأشخاص، ولكن بدلاً من ذلك ستتتم مشاركتها مع “فيسبوك”.

ويُطلب من المستخدمين الموافقة على هذه التغييرات، في الوقت الحالي يمكنهم اختيار تركها حتى وقت لاحق، ولكن في النهاية لن يتمكن المستخدمون من الاستمرار في استخدام التطبيق ما لم يوافقوا.

كما أكد تطبيق «واتس اب» وفق ما أوردت قناة “العربية” انها ستعمل على توفير كل المعلومات لتوضيح المسائل الخاصة بالخصوصية وأن التحديث الأخير لا يوسع قاعدة مشاركة البيانات مع فيسبوك وأنه يوفر شفافية أكبر حول طريقة جمع البيانات واستخدامها

إعلان
اظهر المزيد

انس الحاج - Anas ELHADJ

ناشط إعلامي وصحفي متخصص في تقنية برامج التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً