الصحة

على خطى نظيرتها “تنزانيا”.. “بروندي” تعلن عن عدم حاجتها للقاحات مضادة لكورونا

أعلن وزير الصحة البرونديّ “تادي نديكومانا” بالأمس أن بلاده ليست بحاجة للقاحاتٍ مضادة لفايروس كورونا بما أن أكثر من 90% من المصابين يتشافون دون مضاعفات.

مضيفًا أن “الوقاية أكثر أهمية”، لتكون جمهورية بروندي هي ثاني دولة أفريقية بعد “تنزانيا” تصرّح بذلك.

جاء إعلانه رغم استمرار دعوة منظمة الصحة العالمية إضافة إلى المسؤولين في المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها للتعاون معها، إلا أن دولة بروندي مصرة على اتباع خطى جمهورية تنزانيا.

يذكر أن تصريح الوزير جاء بعد بدء عملية إمداد القارة السمراء باللقاحات بحسب وكالة “أسوشيتدبرس” الأمريكية.

يضاف أن الدولة الساحلية “بروندي” أغلقت حدودها منذ الشهر الماضي بعد تأكيد 1600 حالة مصابة بفايروس كورونا.

من جهة أخرى، قال الرئيس الحالي “نداييشيمي” بأن العام الماضي “أسوأ عدو لبروندي”، خاصةً وأن حكومة بروندي انتُقدت كثيرًا بسبب إهمالها تفشي الفايروس وأخذه على محمل الجد في عام 2020 عندما كانت بروندي تحت رئاسة “نكورونزيزا”.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً