الطب

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

تعرض الأطفال لنزلات البرد والأنفلونزا من الأمور المزعجة خاصة إذا تسببت في الإصابة بالكحة المصحوبة بالبلغم للطفل كثيرا ما يصاب الأطفال بنزلة برد تؤدي إلى إصابتهم بكحة فتبحث الأم عن علاج الكحة والبلغم عند الاطفال حتى تقوم بمعالجة طفلها قبل تطور حالته لحين لجوئها إلى طبيب لمعالجة الكحة.

الكحة والبلغم عند الاطفال

الكحة مع البلغم تعد أحد أشهر الأعراض التي تصاحب أمراض الجهاز التنفسي وهي من الأمور المزعجة بالنسبة للطفل والأم  حيث أنها تسبب القلق للطفل المريض بسبب ما يعانيه من ألم شديد في الحلق.
فالكحة عند الأطفال عبارة عن رد فعل طبيعي  تقوم به الرئة لتنظيف القصبات الهوائية فهي عمل لا إرادي وفي بعض الحالات تكون إرادية مفاجئة متكررة لتفريغ المجاري التنفسية العلوية سواء كان من البلغم أو من أي شيء آخر نتيجة تراكمه في الرئة،معظم السعال الرطب المصحوب بالبلغم عند الأطفال يزول من تلقاء نفسه، ولكن في حال كان مصحوبا بظهور الدم، يفضل التدخل الطبي على الفور ،وهناك بعض الحالات التي تستدعي إلى تدخل طبي ومنها:

  • اذا كان عمر الطفل اقل من شهور
  • لديهم حمى خاصة اذا كانت اعلى من 39 درجة مئوية
  • يواجه مشكلة في التنفس
  • عند السعال يصدر صوت السعال “الديكي”
  • في حال السعال العنيف.

أسباب الإصابة بالكحة والبلغم عند الأطفال

من العوامل والأسباب التي ينتج عنها إصابة الطفل بالكحة المصحوبة بالبلغم ما يلي:

  • في حالة الإصابة بتهيج ناتج عن الإصابة بميكروب معين سواء كان فيروسيا أو بكتيريا أو التهاب في الجهاز التنفسي العلوي أو السفلي أو في حالة بلع الطفل لأي جسم غريب.
  • انزلاق السوائل الأنفية إلى الحلق مما قد يسبب شعوراً بالكحة التي قد تصل إلى القيء.
  • في حالة الإصابة بالربو أو الحساسية من أي مواد مهيجة مثل حبوب اللقاح والأزهار وتلوث الهواء والتدخين.
  • في حالة إصابة الطفل بالتهاب القصبات الهوائية.
  • الارتداد المريئي وهو عبارة عن رجوع الطعام عن طريق المريء إلى الحلق وهذا قد يسبب تهيج لمنطقة الحلق مما يسبب الكحة اللاإرادية.
  • بعض الأسباب التنفسية الأخرى التي تسبب الكحة.
  • في حالة الإصابة بالتليف الكيسي.
  • الأورام الرئوية.

المضاعفات التي تسببها الكحة

من المضاعفات الناتجة عن الإصابة بالكحة عند الأطفال ما يلي:

  • الأرق واحمرار العين.
  • الدوخة والإغماء والقيء.
  • الفتاق نتيجة ارتفاع الضغط البطني الناتج عن شد الجسم أثناء السعال.
  • التبول اللاإرادي لدى الطفل بسبب زيادة الضغط على الجسم.

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب اللجوء للطبيب في حالة كان الطفل يعاني من أي من الأعراض التالية:

  • إذا كان عمر الطفل أقل من 3 شهور.
  • في حالة ملاحظة تأثير الكحة على التنفس حيث لا يستطيع الطفل التنفس بشكل طبيعي.
  • في حالة بدء الكحة بعد ابتلاع الطفل جسم غريب أو تناول الطعام.
  • في حالة رفض الطفل الرضاعة.
  • ملاحظة تعب الطفل و إرهاقه بشكل غير طبيعي.
  • في حالة استمرار الكحة لأكثر من أسبوعين.
  • إذا كانت حرارة الطفل أكثر من 38 درجة ولا يستجيب لخافض الحرارة خلال ساعتين من تناوله.
  • إذا كانت الكحة مصحوبة ببلغم بني أو أخضر.
  • إذا كانت شفتي وأطراف الطفل زرقاء اللون فإن ذلك يعني تعرض الطفل للاختناق.
  • تقيؤ الطفل المستمر.
  • في حال كانت كحة الطفل مصحوبة بدم.

اقرا ايضا : حبوب منع الحمل الطارئة

طرق التخفيف من الكحة والبلغم

هناك العديد من الطرق والعلاجات المنزلية التي يمكنك من خلالها التخفيف من مضاعفات الكحة المصحوبة بالبلغم سنقدمها لك عبر صحيفة البوابة الالكترونية ، منها:

  • المرطب
    يمكن أن يساعدك المرطب في تجنب الهواء الجاف خاصة في الليل عندما يجف الحلق بشكل طبيعي في ذلك الوقت كون الحلق الجاف أكثر عرضة للتهيج والالتهاب.
  • الحمام البخاري
    يمكن أن يساعدك الاستحمام بالبخار على ترطيب الممرات الهوائية العليا والتخلص من المخاط في صدرك، حاول البقاء داخل الحمام البخاري مدة خمس دقائق، يمكنك تكرار العملية حسب الحاجة.
  • العسل
    يعتبر العسل الطبيعي من أكثر الطرق الفعالة في علاج السعال المنتج للبلغم،وجدت تجربة سريرية أن تناول 1.5 ملعقة صغيرة من العسل قبل النوم ب30 دقيقة يمكن أن تساعد في تقليل السعال المرتبط بالبلغم خاصة عند النوم، يمكن استعمال العسل فقط للبالغين.
  • فيتامين C
    تناول جرعة كبيرة من فيتامين C يساعدك في تعزيز جهاز المناعة لديك ومكافحة العدوى خاصة الفيروسية بشكل أسرع،يمكنك تتناول كوبين من عصير البرتقال يوميا للتخلص من الأعراض بشكل أسرع.
  • شرب الماء
    تعد المداومة على شرب الماء يوميا بمعدل 2 لتر من الأمور المهمة التي تساعد منع جفاف الحلق، الذي يمكن أن ينتج البلغم والكحة.
  • شاي الزنجبيل
    يمتلك الزنجبيل العديد من الخصائص المضادة للالتهابات والأكسدة لذلك قد يساعدك شرب من كوب الى كوبين يوميا من شاي الزنجبيل على التخفيف من أعراض الكحة والبلغم المزعجة
  • شاي الزعتر والقرنفل
    تظهر العديد من الدراسات أن القرنفل والزعتر كلاهما يمتلكان خواص مضادة للميكروبات فهي تساعد الجسم على مقاومة عدوى الجهاز التنفسي العلوي،يمكنك اضافة الزعتر الطازج وأوراق القرنفل الى الماء المغلي واتركه لمدة عشر دقائق.
  • الكحة والبلغم عند الاطفال
    معظم السعال الرطب المصحوب بالبلغم عند الأطفال يزول من تلقاء نفسه، ولكن في حال كان مصحوبا بظهور الدم، يفضل التدخل الطبي على الفور.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً