محليات

وزير الحج والعمرة يكشف كيف أسهمت البرامج التقنية في تيسير أداء النسك والعبادات بمهنية

أشاد معالي وزير الحج والعمرة، الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، اليوم الأحد، بتطورات وزارة الحج والعمرة، قائلاً:” طورت الوزارة تطبيق اعتمرنا الذي تم من خلاله إدارة الطاقة الاستيعابية والتشغيلية وتطبيق الضوابط والإجراءات الاحترازية ومتابعة حجز كافة المواطنين والمقيمين لتصاريح أداء العمرة والصلاة والزيارة”.

وأعاد الحساب الرسمي لوزارة الحج والعمرة، عبر موقع التدوينات المصغر “تويتر”، تصريحات الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، والتي شملت أيضًا قوله: ” طورت وزارة الحج والعمرة المحرك السعودي للحجز المركزي والذي يوفر قاعدة بيانات مركزية لمخزون الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن ويضمن تقديمها بجودة عالية وفق المعايير العالمية بما يحقق الشفافية والتنافسية المنضبطة تحت رقابة الجهات المعنية”.

وأضاف وزير الحج والعمرة: ” يشيد العالم أجمع بما تقوم به المملكة في خدمة ضيوف الرحمن وماتم من توسعات تاريخية في الحرمين الشريفين لتوفير سبل الراحة لمعتمري وحجاج بيت الله الحرام”، مشيرًا إلى: ” استضافت المملكة ما يقارب ٦٠٠ ألف معتمر تواجدوا بداخلها عند إغلاق المطارات عالميا وانتشار الجائحة، فحرصت على تأمين كافة سبل الراحة لهم حتى عودتهم لبلادهم بأمان”.

واستطرد بنتن بقوله: وزارة الحج والعمرة كانت تعمل على مدار الساعة بالتعاون مع الجهات الأمنية والصحية ورئاسة شؤون الحرمين على خطط أداء الصلوات وفتح العمرة على ٣ مراحل، حيث تطلبت الاستعدادات إجراءات احترازية دقيقة، وتهيئة الحرمين من قبل الرئاسة، وتنظيم الحشود من قبل القوات الأمنية في الحرمين الشريفين.

وأضاف: أسهمت البرامج التقنية ومنها تطبيق اعتمرنا البالغ عدد المستفيدين من خدماته ٩ مليون مستفيد في تيسير أداء النسك والعبادات بكل مهنية واحترافية، ومتابعة التقارير والمؤشرات لأداء الحج والعمرة، وتسخيرها لتوحيد وتطوير الخطط الدقيقة لشهر رمضان المقبل، ودراسة مستجدات الأوضاع الصحية التي تعمل عليها الوزارة بمشاركة الرئاسة وجميع الجهات الحكومية المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً