محليات

“البيئة” تطلق آلية جديدة لتطبيق ضوابط وشروط استيراد الخضراوات والفواكه

أطلقت وزارة البيئة والمياه والزراعة آلية جديدة لتطبيق شروط وضوابط استيراد الخضراوات والفواكه، ابتداءً من 1 محرم 1443هـ؛ وذلك بهدف دعم استدامة الإنتاج المحلي، وضبط الجودة، وحماية الثروة النباتية، واستمرار تدفق الخضراوات والفواكه الطازجة لتعزيز الأمن الغذائي.

وأوضحت الوزارة بحسب “سبق” أن الضوابط الجديدة تضمنت تحديد الأصناف والكميات التي توضع في رخصة الاستيراد، حسب احتياج السوق المحلية، وتنظيم الخدمات المساندة والنقل، ومتطلبات إصدار التراخيص وأذون الاستيراد.

وأشارت إلى أن الآلية اعتمدت على نظام الحجر الزراعي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي نص على: “عدم السماح لأي شحنة بدخول الدولة إلا بموجب ترخيص الاستيراد وشهادة صحة نباتية صادرة من السلطات المختصة في البلد المصدر”.

كما اعتمدت الآلية على اللائحة التنفيذية في المملكة لنظام الحجر الزراعي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والتي تنص على أن: “الجهة التي ترغب في استيراد نباتات أو منتجات نباتية أو مواد خاضعة للوائح الصحة النباتية، تتطلب إذن استيراد التقدم بطلبها إلى السلطات المختصة”، وإشارة للمعايير الدولية لهيئة تدابير الصحة النباتية (CPM) التي تتيح للدول وضع اشتراطات على السلع المستوردة.

وبيّنت الوزارة أن الآلية الجديدة اشترطت مطابقة شحنات الخضراوات والفواكه لأحكام نظام الحجر الزراعي لدول الخليج، واللوائح الفنية والمواصفات المعتمدة من الوزارة، موضحة أنه في حال انتهاء صلاحية ترخيص الاستيراد لن يسمح بفسح الشحنات الواردة، كما يحق للوزارة التحقق من الكميات المستوردة وفقاً لكل ترخيص، بالإضافة إلى إيقاف الشحن في حال ظهور أمراض وبائية في بلد التصدير.

"البيئة" تطلق آلية جديدة لتطبيق ضوابط وشروط استيراد الخضراوات والفواكه

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً