منوعات

صينيون يكشفون سر الانتشار السريع لسلالة «دلتا» عالميًا

اكتشف علماء صينيون سبب انتشار سلالة «دلتا» الهندية المتحورة من فيروس كورونا وكونها أكثر عدوى حول العالم.

وفحص العلماء في مركز مقاطعة قوانجدونج لمكافحة الأمراض والوقاية منها في الصين، الأشخاص المصابين بالطفرة، والمعروفة أيضًا باسم B.1.617.2. ووجدوا أنَّها تصنع نسخًا من نفسها بسرعة أكبر وفترة حضانة أقصر من السلالات السابقة.
وبحسب «روسيا اليوم» وجد العلماء أنَّه عندما يصيب متغير دلتا شخصًا ما، فإنه يصنع نسخًا منه – ما يسمح له بالانتشار في جميع أنحاء الجسم – بسرعة أكبر.
وأشار العلماء في الدراسة التي نُشرت على الإنترنت في وقت سابق إلى أنّ فترة الحضانة – مقدار الوقت المستغرق بين التعرض للعدوى وظهور الأعراض – كانت أقصر مع متحور دلتا.

ووجدت الدراسة أنَّه عندما أصبح شخص ما مريضًا بمتغير دلتا، استغرق الأمر حوالي 4 أيام فقط لبدء ظهور علامات مثل السعال والحمى. ونسبيًا، عند الإصابة بالفيروس التاجي الأصلي، استغرق الأمر حوالي ستة أيام قبل اكتشاف العدوى.

وأوضح العلماء أن نتائج الدراسة تؤكد أنّ متغير دلتا ينتشر أسرع مرتين إلى ثلاث مرات من الفيروس الأصلي الذي ظهر في ووهان في ديسمبر 2019.

وصُنّف المتحوّر، الذي حُدد لأول مرة في الهند في سبتمبر، على أنه «متحور مزدوج» من قبل وزارة الصحة الهندية، لأنه يحمل طفرتين: L452R وE484Q.
وحتى الآن تعتبر السلالة المتحورة لفيروس كورونا «دلتا»، التي تم اكتشافها أول مرة في الهند، السلالة الأكثر انتشارًا في العالم.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً