الصحة

الأسوأ منذ تفشي الوباء في ووهان.. موجة جديدة في الصين

تشهد الصين موجة جديدة من جائحة فيروس كورونا، ظهرت في مدينة نانجينغ، وامتدت إلى 5 مقاطعات، بالإضافة إلى العاصمة بكين

وبحسب وسائل إعلام رسمية فإن هذه الموجة تعد الأسوأ منذ تفشي الوباء في ووهان.

وأصيب 200 شخص بالفيروس منذ أن اكتشف، أول مرة، في مطار مدينة نانجينغ يوم 20 يوليو

وجاء في صحيفة غلوبال تايمز أنه تقرر تعليق جميع الرحلات من مطار نانجينغ حتى يوم 11 أغسطس.

وشرع المسؤولون في حملة اختبارات للكشف عن الإصابات بين سكان المدينة. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية شينخوا أن الحملة ستشمل جميع سكان المدينة وزوارها البالغ عددهم 9.3 ملايين نسمة

ويعتقد المسؤولون، الذين تعرضوا لانتقادات بسبب “فشلهم” في التعامل مع الفيروس، أن الموجة الجديدة سببها سلالة دلتا الجديدة، وأن تفشيها السريع يعود إلى أنها ظهرت في مطار كثيف النشاط

وتعرضت إدارة المطار للتوبيخ من قبل لجنة الانضباط في الحزب الشيوعي. وتحدثت اللجنة عن أوجه قصور مثل “التهاون في المراقبة و انعدام الاحترافية في الإدارة.

واوضحت الاختبارات أن السلالة الجديدة من الفيروس تفشت الآن في 13 مدينة أخرى، من بينها العاصمة بكى، ولكن خبراء أكدوا لصحيفة غلوبال تايمز أن الموجة لا تزال في مرحلة مبكرة ويمكن السيطرة عليها

وكشف مسؤولون محليون في نانجينغ أن 7 من المصابين يوجدون في حالة حرجة. ودفع تزايد عدد الإصابات الجديدة بالكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي إلى التساؤل عما إذا كانت اللقاحات الصينية فعالة حقا ضد سلالة دلتا من فيروس كورونا

ولا يعرف إذا كان المصابون قد تلقوا اللقاح ضد كوفيد-19

وقد أعلن عدد من دول جنوب شرق آسيا، التي استعملت اللقاحات الصينية، أنها ستلجأ إلى لقاحات أخرى

ويشار إلى ان الصين مكنت حتى الآن من السيطرة على تفشي الفيروس بأعداد كبيرة بإغلاق حدودها، والقضاء على بؤر العدوى المحلية

إعلان
اظهر المزيد

البوابة

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً