منوعات

دراسة حديثة: تخفيف القيود قبل التطعيم بلقاح “كورونا” يُظهر متحورات أكثر مقاومة

خلصت دراسة أوروبية حديثة إلى أن تخفيف الاشتراطات الصحية التي أقرّتها الجهات الصحية لمقاومة فيروس كورونا في وقت لم يحصن فيه جميع سكان العالم يعمل على ظهور متحورات أكثر مقاومة للقاحات المجابهة للفيروس.

وأوضحت الدراسة التي نشرتها مجلة “نايشتر ساينتفيك ريبورت”، أن التطعيم السريع يقلل من خطر ظهور متحورات مقاومة للفيروس، وذلك بشرط ضمان مناعة القطيع وليس تطعيم عدد كبير من السكان فقط.

وأضافت أن تطعيم أكثر من 60% باللقاح المضاد للفيروس يساعد في ظهور متحورات أكثر مقاومة للقاحات المضادة للفيروس، مبينةً أن هذا الأمر متوافق مع الوضع الوبائي في الدول الأوروبية التي شهدت انتشاراً سريعاً لمتحور دلتا؛ بسبب رفع الإجراءات الاحترازية وقلة اللقاحات.

وحثت جميع دول العالم على ضرورة المحافظة على الإجراءات الاحترازية، وعدم تخفيف القيود الصحية مثل عدم فرض وضع الكمامة والالتزام بالتباعد الجسدي في الوقت الذي لم يحصن فيه أغلب سكان الكرة الأرضية.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً