منوعات

منذر آل الشيخ يستشهد بمواقف الملك فهد بن عبد العزيز في ذكرى رحيله

ذكر المدون منذر آل الشيخ مبارك، اليوم الاحد، أحد مواقف الملك ‎فهد بن عبد العزيز آل سعود في ذكرى رحيله التي توافق اليوم، قائلاً: “ماحدث في الإتحاد السوفيتي عندما تعرض لكارثة وهب العالم لمساعدته كان شرطه رحمه الله أن تكون مساعدات السعودية في المناطق الإسلامية ولمسلميه وباقي دعم العالم يوجه للبقية وكذلك إدخال مليون نسخة من القرآن الكريم وهو الذي لم يدخلها منذ ٧٠سنة”.

وكتب”مبارك”، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المُصغر تويتر”: “‏‎أسأل الله أن يغفر له ويعلي منازله في جنات النعيم، من منا ليس بين يديه مصحف الحرمين، من منا لايذكر إدخاله لأول مرة في التاريخ مليون نسخة من القرآن لروسيا، ومن منا لايذكر موقفه من حرب البوسنة، المواقف لاتكفيها تغريدة ولاتويتر كله”.

ويصادف اليوم ذكرى وفاة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز، حيث تسلم مقاليد الحكم عام 1982 واستمر ملكاً على المملكة حتى وافته المنية يوم 1 أغسطس من عام 2005.

ويعتبر الملك فهد رحمه الله خامس ملوك المملكة وأول من اتخذ لقب خادم الحرمين الشريفين، كما امتدت فترة حكمه نحو ثلاثة وعشرين عاماً.

وكانت أولى مناصب الملك فهد تعيينه وزيراً للمعارف، حيث امتدت فترة توليه هذه الوزارة إلى خمس سنوات، وتولى بعدها وزارة الداخلية وظل في المنصب 13 عاماً.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً