منوعات

لارس فيلكس.. نهاية مأساوية لصاحب الرسوم المسيئة

اكلة فى دقيقتين

توفي رسام الكاريكاتير السويدي، لارس فيلكس، صاحب الرسوم المسيئة للنبي محمد، صلى الله عليه وسلم، الأحد، إثر حادث سير مأساوي، وفق وسائل إعلام محلية.

وقال موقع “Aftenposten” إن فيلكس وشرطيين اثنين كانا يحرسانه لقوا مصرعهم حين اصطدمت سيارتهم بشاحنة على طريق E4 بمدينة ماركارد السويدية.

وأثار فليكس (75 عامًا) غضب العالم الإسلامي في عام 2007 بعد رسوم مسيئة للنبي، ومن حينها ويرافقه ضباط شرطة لحمايته بعد تعرضه لأكثر من محاولة قتل فاشلة.

وآنذاك، عرض تنظيم القاعدة الإرهابي مكافأة قدرها 100 ألف دولار لمن يتمكن من قتله، وفي عام 2015، حضر نقاشًا حول حرية التعبير واستهدف بهجوم مسلح في العاصمة كوبنهاجن.

ودفعت رسوم لارس فيلكس رئيس الوزراء السويدي آنذاك، فريدريك راينفيلدت، للقاء سفراء من 22 دولة إسلامية في محاولة لنزع فتيل الموقف.

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

Final member of worldwide �70m steroid distribution gang is jailed online steroids australia two dead, 4 hospitalised after gas leak at pharma unit in visakhapatnam