محليات

“مجمع الملك عبدالله” الطبي في جدة ينقذ حياة شاب أصيب في الشريان الأورطي الصدري

جراء حادث مروري .. وبعملية استغرقت ٤٥ دقيقة..

اكلة فى دقيقتين

يواصل مجمع الملك عبدالله الطبي في جدة إنجازاته الطبية بنجاح فريق جراحة الأوعية بفضل من الله ، بالتدخل السريع لإنقاذ حياة شاب يبلغ من العمر ٢٣ عاماً إثر تعرضه لحادث مروري ، تسبب في إصابته بنزيف في الصدر و انسلاخ في الشريان الأورطي الصدري و كسور في الضلوع .

و استقبلت حالة المريض بعد التنسيق الطبي المسبق من مستشفى عام بجدة ، و فور وصوله تم إجراء الفحص السريري و عمل كافة الفحوصات الطبية اللازمة منها المخبرية و الإشعاعية لمباشرة حالة المريض و وضع الخطة العلاجية المناسبة ، و على الفور تقرر إجراء عملية وفقاً للخطة الموضوعة ، حيث خضع لإجراء عملية وضع دعامة في الشريان الأورطي لتغطية مكان الإصابة من خلال فتحه في الفخذ تم فيها وضع الدعامة في وقت قياسي سريع تحت الأشعة التداخلية بنجاح و التي استغرقت ٤٥ دقيقة .

و أوضح الدكتور بدر رجب رئيس قسم جراحة الأوعية الدموية في المجمع ، أن الإجراء في العملية يعتبر نقله طبية حديثة حيث أن البديل للإجراء المعمول به هو فتح الصدر و تغيير الشريان الاورطي جراحياً ، و تُعد بأنها من العمليات العالية الخطورة على المريض مقارنة بعملية وضع الدعامة عن طريق القسطرة الجراحية ، و أجرى العملية فريق جراحة الأوعية الدموية تحت إشراف الدكتور خالد الغامدي استشاري جراحة الأوعية و بمشاركة الدكتور عبدالله باكلكا و الدكتور مجدي بسيوني .

و بفضل من الله تم بعدها نقل المريض إلى قسم العناية المركزة تحت الملاحظة الطبية و الرعاية الصحية إلى أن استقرت حالته و تم نقله للجناح الجراحي ، و خلال عدة أيام تم السماح له بمغادرة المجمع الطبي و هو يتمتع بصحة و عافية و لله الحمد و الفضل من قبل و من بعد .

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً