محليات

الصحة توضح أعراض وعلاج مرض «الساد» المسبب الأول للعمى في المملكة

اكلة فى دقيقتين

أوضحت وزارة الصحة، أن مرض الماء الأبيض أو ما يعرف أيضا باسم «الساد أو الكاتراكت» هو أحد أهم أسباب العمى الكلي أو الجزئي على المدى البعيد في المملكة.

وأضافت الوزارة –عبر موقعها الإلكتروني- أن مرض الساد هو العتامة التي تصيب عدسة العين، التي بطبيعتها شفافة وتوجد خلف القزحية، وعندما يتكون الساد فان العدسة الطبيعية تبدأ بفقد شفافيتها تدرجيًا وتصبح معتمه مما يمنع مرور الضوء من خلالها، ومن ثم تصبح الرؤية مشوشة وغير واضحة.

وأشارت إلى أن من أهم أسبابه ما يلي: التقدم بالعمر، والوراثة، وتعرض العين لضربة أو إصابة مؤثرة على أنسجة العين، والتهاب العين، وبعض الأمراض المزمنة، والتي من أهمها السكري، وبعض الأدوية، من أهمها الكورتيزون، كما أنه قد يصيب الأطفال بسبب الوراثة، أو يظهر عند الولادة نتيجة التهاب يصيب الجنين أثناء الحمل.

وحول أعراضه، أوضحت الوزارة أنها تختلف من شخص إلى آخر ومن أهمها: ضعف تدريجي للبصر دون ألم، ورؤية ضبابية مع عدم وضوح، وعدم القدرة على تحمل الضوء الساطع، وعتامة العدسة، ورؤية ضبابية بشكل عام، وتغير لون عدسة العين تدريجيًّا إلى اللون الأبيض وذلك في الحالات المتقدمة.

وأضافت أن هنالك عوامل تسهم بالإصابة بالمرض، منها: التقدم بالعمر، والإصابة بمرض السكري، والتدخين، والإصابة بارتفاع ضغط الدم، والإصابة بالأمراض الناتجة عن السمنة.

وحول العلاج، أوضحت وزارة الصحة، أنه عندما يصيب المرض العدسة قد يتسبب بفقدان بصر جزئي أو كلي والعلاج الوحيد له هو التدخل الجراحي، ومن أهم التدخلات الجراحية: إزالة العدسة المتأثرة بالساد واستبدالها بزرع عدسة أخرى جديدة تدوم مدى الحياة. ولهذه العملية طرق مختلفة لاختلاف الحالات.

إعلان
اظهر المزيد

البوابة

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً