تقنية

5 وظائف لا يمكن أن تطيح بها «الأتمتة » قريبًا

اكلة فى دقيقتين

تسبب ظهور الروبوتات في حدوث صدع في الأدوار الوظيفية وتفوقت الآلات على العديد من المهام البشرية،  ومع نمو التكنولوجيا أصبح البشر أكثر ارتياحًا لمفاهيم مثل الأتمتة ، والذكاء الاصطناعي، كما أدت هذه الثورة إلى تغيير في المهارات المطلوبة في معظم الوظائف في ظل  تزايد شعبية التكنولوجيا ، حيث قد تحل الروبوتات في نهاية المطاف محل معظم المهام البشرية،

بعد أن مهدت التطورات في مجال الروبوتات الطريق للآلات لتحل محل ملايين الوظائف ، وبفضل الروبوتات المتطورة والذكية بشكل متزايد ،من المحتمل أن تتمأتمتةالأدوار الوظيفية مثل خدمة الغرف بالفنادق ، والصرافين ،وغيرها الكثير،،

و على الرغم من سيطرة الروبوتات على كل الصناعات تقريبًا ، إلا أن بعض الأدوار الوظيفية ستستمر في طلب المساعدة البشرية والإبداع، وهناك العديد من الأدوار الوظيفية التي لا يمكنأتمتتهاوتتطلب قدرات لا يتم تمثيلها إلا من قبل البشر و ستستمر الروبوتات في تغييرالطريقة التي تعمل بها المنظمات ، وفي النهاية ستصبح معظم الوظائف عفا عليها الزمن ، بعد أن أصبحت الآلات أكثر تطوراً وأخلاقيةً وذكاءً وفعاليةً من حيث التكلفة مقارنة بتوظيف العمال البشريين ، وفي حين يمكن استبدال بعض الوظائف بأجهزة محوسبة ، فلا يوجد بديل للإبداع والمهارات البشرية ، وفيما يلي قائمة بأهم 5 وظائف لا يمكن للروبوتات والتقنيات الإطاحة بها كانت قد عرضتها مجلة «أناليتيكس إنسايت» العلمية والمهتمة بالذكاء الاصطناعي في تقرير سابق :

المبرمجون ومحللو النظام:  لا يمكن للأتمتة بالتأكيد أتمتة إبداعاتها وتحسيناتها ، لذلك سيستمر المبرمجون ومحللو النظام في مشاهدة النمو في مجالاتهم بفضل درجات بناء المهارات القوية ، ويمكنهم العمل مع شركات الأتمتة وتطوير البرمجيات وأدوات الروبوتات للأنظمة الحالية دون الخوف من أن تكون آلية.

المعلمون: بينما يتم استخدام الذكاء الاصطناعي بشكل متزايد في التعليم ، فمن غير المرجح أن يتم استبدال المعلمين أنفسهم بالروبوتات حيث يعمل المعلمون بشكل وثيق مع الطلاب لتقديم تعليم فردي ، و غالبًا ما تُستخدم تقنيات مثل الذكاء الاصطناعي والروبوتات في الفصول الدراسية للمساعدة في التفاعل بشكل أكبر مع الطلاب وإلى جانب نقل التعليم ، يقوم المعلمون أيضًا بتدريس القيم للطلاب وتطوير فهم العلاقات الشخصية.

العلماء: فيما يمكن للروبوتات أن تساعد في تحليل البيانات للعلماء ، لكنها تقف عاجزه امام  عقول البشر فلا يمكن أن تكون مبدعة بقدرهم، فهناك الكثير ليقوم به العلماء ، أكثر من مجرد إجراء التجارب المعملية ، بالمقابل لا يمكن لأي روبوت محتمل أن يكرر الساعات التي لا حصرلها في البحث وسمات العلماء الفضولية لتطوير أدوات أكثر ابتكارًا في بحوثهم .

متخصصو التسويق والتصميم والإعلان: الآلات جيدة في إكمال المهام المتكررة في فترة زمنية أقصر من البشر ، لكن الروبوتات ليست مخصصة للتفكير النقدي والإبداعي ، خاصة في مجالات مثل التسويق والتصميم ويمكن لهؤلاء المحترفين الاعتماد علىالأتمتةلجمع البيانات وتحليلها ، لكن لا يمكن نشرها عندما يتعلق الأمر بإنشاء خطط قابلة للتنفيذ.

الرؤساء التنفيذيون: إدارة مؤسسة بأكملها مهمة لا يمكن ببساطة أن تكون آلية حيث يتعين على القادة تحفيز أعضاء فريقهم وإدارة النزاعات وتوجيههم وغير ذلك الكثير، و هذا يتطلب مهارات قيادية مختلفة ، ولا توجد طريقة محددة لتدريب آلة على ادائها. 

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

Final member of worldwide �70m steroid distribution gang is jailed online steroids australia two dead, 4 hospitalised after gas leak at pharma unit in visakhapatnam