منوعات

اكتشاف رابط بين التصلب اللويحي وفيروس “إبستين- بار” يجدد آمال مواجهة المرض

اكلة فى دقيقتين

توصلت دراسة حديثة إلى صلة بين التصلب اللويحي وفيروس “إبستين- بار”، ما يمثل بارقة أمل بشأن إمكانية التصدي لهذا المرض.

واكتشف باحثون أمريكيون أن وجود فيروس “إبستين- بار” ضروري للإصابة بمرض التصلب اللويحي، إلا أنه لا يصاب جميع الأشخاص الذين يحملون الفيروس بهذا المرض.

ويشير التوصل إلى صلة بين التصلب اللويحي وفيروس “إبستين- بار” إلى إمكانية تفادي معظم الإصابات بالتصلب اللويحي من خلال مواجهة الفيروس، وذلك من خلال إعطاء الأطفال لقاحًا مضادًا لـ”إبستين – بار”، إلا أن هذا اللقاح غير متوافر حتى الآن.

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً