أخبار عربية و عالمية

قلق أممي بسبب نقل الأطفال من أوكرانيا إلى العائلات في الاتحاد الروسي

اكلة فى دقيقتين

قالت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، إن مكتبها يحقق في مزاعم عن إرسال أطفال من أوكرانيا التي مزقتها الحرب إلى روسيا ثم عرضهم للتبني.

وبينت ميشيل باشليت، متحدثة أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، أن مكتبها “يبحث في مزاعم عن أطفال رُحلوا قسراً من أوكرانيا إلى روسيا الاتحادية”.

وقالت إن من بين هؤلاء ، بحسب ما ورد ، أطفال “أُخذوا من دور الأيتام وعرضوا بعد ذلك للتبني في روسيا”.

وأضافت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، أن مكتبها لا يمكنه تأكيد المزاعم ولا عدد الأطفال المتورطين، لكنها أخبرت المجلس: “نحن قلقون بشأن الخطط المزعومة للسلطات الروسية للسماح بنقل الأطفال من أوكرانيا إلى العائلات في الاتحاد الروسي ، والتي لا يبدو أنها تتضمن خطوات للم شمل الأسرة أو احترام المصلحة الفضلى للأسر” طفل.”

وقالت “سنواصل متابعة الموضوع عن كثب”. يُعتقد أن عدة آلاف من الشباب قد نُقلوا إلى روسيا منذ أن شنت موسكو غزوها الشامل في 24 فبراير.

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً