محليات

سمرقند تستعد لاجتماع المشاركين في المنتدى الدولي “المشاكل البيئية.. مستقبل حقوق الإنسان والبحث عن حلول مستدامة في عالم متغير”

سيعقد منتدى سمرقند الرابع لحقوق الإنسان في الفترة من 13 إلى 14 يونيو/حزيران حول موضوع “المشاكل البيئية: مستقبل حقوق الإنسان والبحث عن حلول مستدامة في عالم متغير”،

ووفقًا للخدمة الصحفية للمركز الوطني لحقوق الإنسان بجمهورية أوزبكستان، من المقرر عقد ثلاث جلسات عامة عبر الإنترنت وفي إطار المنتدى في إطار المنتدى.

الهدف الرئيسي لمنتدى سمرقند هذا العام هو مناقشة القضايا المتعلقة بتأثير تغير المناخ على حقوق الإنسان. وبالإضافة إلى الحصول على المعرفة اللازمة في هذا المجال، ستتاح للمشاركين في المؤتمر الدولي فرصة تبادل الخبرات والتعرف على أفضل ممارسات المجتمع الدولي.

وسيركز المنتدى على وضع توصيات وحلول ملموسة للتخفيف من الآثار السلبية لتغير المناخ على حقوق الإنسان. ومن المتوقع أن تكون المناقشة بمثابة منتدى للخبراء من مختلف المجالات لوضع استراتيجيات وأساليب فعالة من شأنها أن تساعد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وحماية حقوق جميع الناس في مناخ متغير.

والمنظمون الوطنيون للمنتدى هم المركز الوطني لحقوق الإنسان ووزارة العدل الأوزبكية، بالإضافة إلى مركز استراتيجية التنمية.

ومن بين المنظمات الدولية المشاركة في تنظيم المنتدى مكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة في أوزبكستان، والمكتب الإقليمي للمفوضية السامية لحقوق الإنسان في آسيا الوسطى، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في أوزبكستان، ومكتب منسق مشروع منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في أوزبكستان، بالإضافة إلى المكاتب التمثيلية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا. مؤسسة فريدريش إيبرت ومؤسسة كونراد أديناور في أوزبكستان

ومن المقرر أن يشارك في المنتدى 200 خبير. وقد تمت دعوة الخبراء المحليين والأجانب والمتخصصين في مجال المناخ ومسؤولي المنظمات الحكومية المعنية بقضايا تغير المناخ وممثلي مؤسسات المجتمع المدني ووسائل الإعلام ومراكز الأبحاث والشركات ودوائر الأعمال والمنظمات الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى