محليات

خضوع التشوهات الخِلْقية لتغطية وثيقة التأمين «مشروط»

أوضح مجلس الضمان الصحي أن وثيقة التأمين تستثني حالات التشوه الخلقي، إلا في حالة واحدة فقط وهى أن تشكل خطورة على الحياة.

وذكر المجلس، عبر تويتر؛ ردًا على استفسار من مواطن بهذا الشأن، أنه «تستثني وثيقة الضمان الصحي التعاوني حالات الضعف والتشوه الخلقي، إلا إذا كانت تشكل خطورة على حياة المؤمَّن له».

وقال المواطن في استفساره، إن التأمين رفض طلب موافقة لتصوير القلب للطفل، والسبب أن التأمين لا يغطي علاج العيوب الخلقية.

من جهة أخرى، أوضح الضمان الصحي، أن وثيقة الضمان الصحي التعاوني تستثني الفحوصات الشاملة واللقاحات أو العقاقير أو الوسائل الوقائية التي لا تتطلبها معالجة طبية منصوص عليها في هذه الوثيقة، باستثناء الإجراءات الوقائية التي تحددها وزارة الصحة مثل التطعيمات ورعاية الأمومة والطفولة.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *