وطني

لجنة النصوص الدرامية تمنح فرصة جديدة للأعمال المرفوضة

اكلة فى دقيقتين

ضمن خطوات هيئة الإذاعة والتليفزيون التطويرية، اكتمل تأسيس فريق عمل لإجازة النصوص الدرامية والفنية، يضم صفوةً من كتّاب القصة والرواية والسيناريو، من مختلف مناطق المملكة، يمثلون أكثر من اتجاه فكري، وأكثر من جيل أدبي.

ويقود هذا الفريق، الرئيس التنفيذي للهيئة، بصفته مراقبًا للعمل وداعمًا لسيره بالشكل المطلوب، دون أن يتدخل بالتصويت أو بالقرارات التي يتخذها الأعضاء، سواءً بقبول أو رفض أيٍّ من الأعمال المقدمة.

وقدّم الرئيس التنفيذي للهيئة، اقتراحًا لأعضاء الفريق في الاجتماع الأول، أن تُعطى فرصة لمن رُفضت أعمالهم، وأن يتم الجلوس معهم، بهدف تطوير نصوصهم وتقديمها مرة أخرى، وأن يتم الجلوس أيضًا مع من قُبلت أعمالهم؛ لكي يحاطوا علمًا برغبة الهيئة في تبني الأعمال التي تنتهج خطًا احترافيًا، بغض النظر عن الأسماء والألقاب.

وبالفعل، عقد اجتماع مع الفنانين راشد الشمراني وفايز المالكي وحسن عسيري؛ لمناقشة عملهم “شير تشات”، ومع الفنان طلال السدر، لمناقشة عمله “اختراق”.

وسيتم يوم غد الأحد، الجلوس مع المخرج عبدالعزيز الشلاحي؛ لمناقشة عمله “يا تلفزيوني”، ومع الفنان عبدالله السدحان؛ لمناقشة عمله “بدون فلتر”، ومع الفنان عبدالرحمن الخطيب؛ لمناقشة مجموعة من أعماله.

وتعكف الهيئة على تنظيم صناعة الإنتاج التليفزيوني، بما يملك أعضاؤها الجدد من خبرات طويلة في هذا المجال، يمكّنها من العمل باحترافية، مؤكدةً استعدادها للتعاون مع الجميع.

وتشدد الهيئة على أن فريق العمل الذي تم تكوينه سيلتزم بتطبيق المعايير المهنية الواجبة احترامًا لجمهور التليفزيون، وحفاظًا على الموارد.

إعلان
اظهر المزيد

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً