منوعات

“فيراسبيك”.. اختبار سريع يكشف نتيجة كورونا في دقائق

أعلنت شركة (إيجيربيو) السويدية أنها تمكنت من اختراع أداة للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا أسهل وأسرع بكثير من الاختبار المتبع حاليا.

ويقوم الاختبار الجديد الذي طورته الشركة فحص اللعاب، عوضا عن المسحة الداخلية للأنف.

ويمكن للأداة أن تظهر نتيجة الفحص خلال خمس دقائق فقط، وهي أشبه ما تكون باختبار الحمل المتوفر في الصيدليات.

وقالت الشركة في بيانها: “اليوم نحن جاهزون لإطلاق (فيراسبيك)، الاختبار السريع لفيروس كورونا، وهو اختبار يعتمد على اللعاب، سريع وسهل، وبدون الإزعاج المترتب على الفحص الحالي من الأنف، يتيح هذا الاختبار للمستخدم وضع لعابه على الأداة، لتقوم الأداة بإظهار النتيجة خلال خمس دقائق فقط.

وحسب تصريح الشركة، فإن هذه الأداة ستكون متاحة للجميع، في الصيدليات والمتاجر.

وسيسهل هذا الاختبار عملية دخول الشخص للكثير من الأماكن التي تشترط فحص كورونا PCR، حيث يمكن للمستخدم إجراء الفحص قبل الدخول مباشرة، أو تقوم الجهة المعنية بإجرائها لكل من يريد الدخول، وسيكون ذلك أسهل وأكثر عملية للجميع حسب تصريح الشركة، خصوصاً المطارات والمدارس وأماكن العمل.

وعن انتشار التطعيم وأنه لن تكون هناك حاجة لهذا الفحص مستقبلاً تقول الشركة أنه من المتوقع أن تستمر الحاجة لإجراء فحص كورونا لفترة طويلة، حتى مع التطعيم.

وعن مدى كفاءة هذا الفحص، قال رئيس الشركة إن كفاءته نفس كفاءة فحص PCR الحالي، التي تبلغ 92 – 94 في المئة.

 

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *