وطني

الفيصل: لسنا بحاجة إلى التقليد الأعمى.. لن نفرط في سعوديتنا

دشن مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل اليوم (الاثنين) ورشة عمل «الهوية الحضارية والطابع المعماري لمدينة جدة» التي نمظمتها أمانة جدة بحضور 600 مشارك.

وألقى الأمير خالد الفيصل كلمة بهذه المناسبة قال فيها: «أعتز وأفخر بكل أبناء منطقة المكرمة وفي مقدمتهم أبناء جدة على هذا الإنجاز الوطني العظيم والروحي الوطنية التي تجلت في اليوم الوطني الـ 88».

وأضاف الفيصل: «نستطيع أن نلبس الثوب السعودي في مختلف المجالات الثقافية، والفكرية، والعملية، تحت راية التوحيد التي رفرفت على هامة كل مواطن، وأن نقول للعالم اجمع»ارفع رأسك انت سعودي«».

وأشار الفيصل إلى أنه ليس بغريب علينا أن نشحذ الهمم في سبيل الهوية الوطنية ولعل هذا الملتقى يعبر عن اهتمام الإنسان السعودي بجدة.

وبين أمير مكة بأننا لسنا بحاجة إلى النقل والتقليد الأعمى بل نريد أن نأخذ بكل القيم والحضارات دون أن نفرط في عروبيتنا وسعوديتنا وإسلامنا والذي سنبقى عليها إلى أن نموت.

من جانبه أشار أمين محافظة جدة صالح التركي إلى أن جلسات العمل التي تأتي ضمن هذه الورشة سوف تعكف على تحديد هوية جدة المعمارية والحضارية بما يرسم لها هوية خاصة لوضعها ضمن أفضل 100 مدينة في العالم، مضيفا بأنه سوف يتم الاستفاة من الخبرات الوطنية المشاركة اليوم في ورشة هوية جدة المعمارية الحضارية، والعمل على تنفيذ توصيات هذه الورشة فور انتهاء الجلسات.

وانطلقت ورشة العمل بثلاث جلسات وهي «الافتتاحية» و «الهوية العمرانية والمشهد الحضاري» و «هوية مدينة – جدة الترميز الحضري».

وتهدف ورشة العمل إلى تثبيت هوية المحافظة، ووضع الأسس والبرامج والمشروعات التي تضع مدينة جدة ضمن أفضل 100 مدينة على مستوى العالم، وإعداد دليل إرشادي للهوية الحضارية والعمرانية لبوابة الحرمين.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *