وطني

اللحوم المبردة تسبب السمنة والسرطان.. “الغداء والدواء” توضح

نفت هيئة “الغذاء والدواء” صحة الشائعة التي تتردد عن أن اللحوم المبردة تسبب ضعف المناعة ومرض السرطان والصداع والسمنة ومشاكل في الذاكرة والإدراك لدى الأطفال بسبب احتوائها على مادة “النتريت/النترات”، ومادة “جلوتامات أحادي الصوديوم”.

وقالت “الهيئة”: “جلوتامات أحادي الصوديوم” تعتبر إحدى المواد المضافة المسموح باستخدامها في الأغذية بناءً على التشريعات المحلية والدولية.

وأضافت: توجد مادة جلوتامات الصوديوم طبيعياً في اللحوم والدواجن والأسماك والألبان وغيرها، وتضاف إلى بعض أنواع المنتجات المستخدمة في تحضير الوجبات الغذائية كالصلصات وخلطات البهارات ومكعبات الدجاج، بغرض إضفاء وتعزيز النكهة.

وتابعت: رغم رصد عدد قليل من حالات الحساسية بسبب هذه المادة في بعض الدول إلا أن الدراسات العلمية لم تظهر أي صلة مباشرة بين استهلاك “جلوتامات أحادي الصوديوم” كمادة مضافة للأغذية وحدوث أضرار صحية للإنسان.

وذكرت أن الأشخاص الذين يعانون من الحساسية لهذه المادة ينصحون بقراءة البطاقة الغذائية للمنتج جيداً لتجنب استهلاكها.

وفيما يتعلق بـ”النتريت/النترات”، قالت الغذاء والدواء”: تعتبر إحدى المواد المضافة المسموح بها في بعض الأغذية ومنها اللحوم المصنّعة بكميات محددة في العديد من التشريعات الدولية، حيث تثبّط نمو العديد من الكائنات الحية الدقيقة الممرضة وتحافظ على اللون الأحمر لمنتجات اللحوم وتعزز النكهة.

albwaabh

صحيفة البوابة الإلكترونية || الإعلام بمفهومه الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى