وطني

بلدية جامعة جدة تُتلف ١٠ أطنان لحوم وكوارع فاسدة

اكلة فى دقيقتين

داهمت بلدية الجامعة الفرعية منزلين شعبيين يُستغلان في تحضير وتوزيع لحوم فاسدة وكوارع بحي غليل، كما أتلفت عشرة أطنان من الكميات المضبوطة في الموقعين.

وقال رئيس بلدية الجامعة المهندس حسن غنيم: “رُصد الموقعان بالتنسيق مع إدارة الرقابة البيئية؛ إذ لوحظ أثناء الجولات الميدانية دخول وخروج كميات كبيرة من اللحوم والكوارع داخل المنزلين الشعبيين”.

وأضاف: “تم رصد مخالفات أثناء مباشرة الحالة، ومنها تجهيز لحوم ومقادم (كوارع) بكميات كبيرة تظهر عليها علامات التلف والفساد، ولجأت العمالة المخالفة إلى الهروب أثناء عملية المداهمة”.

وأردف: “لوحظ سوء المبنييْن والتجهيزات مع وجود سكن للعمال، وعدم وجود رخص نظامية، وسوء تداول المواد الغذائية، وتحضير اللحوم والكوارع بطريقة عشوائية جداً وغير صحية داخل الموقعين غير المصرح بهما نظاماً، بالإضافة إلى افتقادهما لأدنى الاشتراطات الصحية”.

وتابع: “أتلفت بلدية الجامعة فور المداهمة عشرةَ أطنان من اللحوم والكوارع الفاسدة عن طريق الضاغط الخاص بمقاول النظافة، وقامت بمصادرة (١٦) ثلاجة يتم حفظ اللحوم الفاسدة داخلها، كما صادرت عشر أسطوانات غاز، قبل إغلاق الموقعين فوراً”.

وقال “غنيم”: “تم رصد عدادات الكهرباء من واقع الطبيعة؛ تمهيداً لفصل التيار الكهربائي عنهما، ويجري إعداد تقرير مفصل ورفعه للمحافظة من أجل تطبيق العقوبة الإدارية على صاحبيْ الموقعين؛ إثر تأجيرهما المنزلين لعمالة مخالفة وممارسة نشاط غير نظامي له علاقة بالصحة العامة”.

جدير بالذكر أن الفريق الذي نفّذ المداهمة ضَمّ خمسة مراقبين من بلدية الجامعة الفرعية وعشرة عمال من مقاولي النظافة، مع الاستعانة بأربعة قلابات لمصادرة الثلاجات والأسطوانات، واثنتين من سيارات الضاغط؛ لإتلاف اللحوم والكوارع الفاسدة.

۱

۲

۳

٤

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً