الموسوعةالصحة والجمال

جدول فوائد الاعشاب لصحة الجسم

اكلة فى دقيقتين

جدول فوائد الاعشاب

تتجه كل الإنسانية في الوقت الحالي للعلاج عن طريق الأعشاب ويعد جدول فوائد الاعشاب من أكثر ما يشغل الإنسان حيث احتل طب التداوي بالأعشاب المرتبة الأولى بين علاجات الأمراض في العصر الحديث.

تختلف الأعشاب في مستوى التداوي للأمراض المعاصرة فليست كل الأعشاب مفيدة، بل يوجد منها ما يكثر ضرره على الإنسان إذا أساء استخدامه دون استشارة الأطباء، وفي هذا المقال سنذكر نوع وفائدة كل عشب.

تعدد طرق التداوي الطبيعية للأمراض

اتجهت كل البشرية في الوقت الحالي للتداوي بالطرق الطبيعية والابتعاد قدر الإمكان عن الطرق الكيميائية لما لها من أضرار جانبية قد تظهر وتؤثر على حياة الإنسان فيما بعد، ويعد جدول فوائد الاعشاب من الطرق التي لاقت رواجًا كبيرا على حسب ما سنجد في موقع البوابة، ويوجد طرق عديدة ومنها:

  • التداوي بالحجامة: وهي من الطب النبوي وقد اتجه إليها مؤخرًا الرياضيين في كل أنحاء العالم لما ثبت من فاعليتها في علاج بعض الأمراض، كما أنها تعمل عن طريق إخراج الدم الفاسد.
  • الوخز بالإبر: وهو نوع من أنواع العلاجات التي اشتهرت بها الحضارة الصينية القديمة، وقد اتجه إليها العالم بعد أن أثبتت مدى فاعليتها في علاج بعض الأمراض المستعصية.
  • العلاج بالأعشاب: ليس من العلاجات الحديثة ولكن من العلاجات المؤثرة التي شغلت أنظار العالم في هذه الفترة لما لها من آثار إيجابية وتقل معها الآثار السلبية الجانبية.

استهلاك الأعشاب الطبيعية

اختلف مستوى استهلاك البشرية للأعشاب الطبيعية منذ اكتشاف جدول فوائد الاعشاب ومدى تأثيرها بالإيجاب على حياة الإنسان، ورغم استخدام الأعشاب منذ آلاف السنين في علاج الأمراض، إلا أنها في الوقت الحالي أثبتت مدى فاعليتها في علاج الأمراض المزمنة كالسرطان والقلب والسكر.

للأعشاب دور كبير في منع حدوث الالتهابات في الجسم، وبالتالي تؤثر على التطور الطبيعي لبعض الأمراض، ومن الأعشاب ما يتم تناوله كمشروب مغلي مثل الشاي، ومنها ما يتم إضافته للطعام لإضافة نكهة جيدة والاستفادة من فاعلية الأعشاب أيضًا للطعام.

فوائد بعض الأعشاب الطبيعية

من جدول فوائد الاعشاب سنذكر فوائد بعض الأعشاب الطبيعية للإنسان ومدى فاعليتها في العلاج للأمراض التي قد تصيب الإنسان ونذكر مدى أعراضها الجانبية التي قد تصاحب ذلك من سوء استخدامها ومن هذه الأعشاب:

عشبة إكليل الجبل

  • تعتبر عشبة إكليل الجبل أو ما تعرف بالروز ماري من أهم مصادر مضادات الأكسدة.
  • يعتبر من الأعشاب الغنية بمضادات الالتهاب.
  • كما أنها تعمل على زيادة كفاءة الجهاز المناعي للجسم بشكل كبير.
  • وتعمل بشكل سريع على تنظيم معدلات سير الدورة الدموية داخل الجسم.
  • كما تقلل من شعور عسر الهضم.
  • تعمل عشبة إكليل الجبل على زيادة معدل التركيز.
  • وتعمل أيضًا على زيادة توفير عامل الحماية للخلايا الدماغية لاحتوائها على حمض الكارنوسيك.
  • كما أن عشبة إكليل الجبل لها القدرة على الحفاظ على الخلايا الدماغية من شيخوخة الدماغ.
  • تم تحليل عشبة إكليل الجبل واستخراج مادة الإيثانول التي تعمل على التقليل من نمو الخلايا السرطانية وخاصة خلايا سرطان الثدي.
  • تزيد مدى فاعلية مكافحة الأورام التي يمكن أن يولدها الجسم بسبب الكيماويات التي يتعرض لها.

الزعتر الأوريجانو

يأتي الزعتر في مقدمة جدول فوائد الاعشاب، بسبب احتوائه على زيوت متطايرة مفيدة في العديد من الأمراض ومن فوائده:

  • ما يحتويه من مستوى عالي من مضادات الأكسدة.
  • أثبتت الدراسات فاعليته في تنظيم مستوى السكر في الدم، بل وتنظيمه بمستوى يعادل الأدوية الكيميائية المخصصة للسكر.
  • يستخدم أيضًا لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • يستخدم الزعتر في علاج الآلام التي تنتج عن الحيض الشهري لدى السيدات.
  • كما أنه يعالج مرضى التهابات المسالك البولية.
  • كما أنه يستخدم لعلاج القشرة الموجودة على فروة الرأس بشكل موضعي.
  • كما أنه يستخدم مطهر لعلاج مشكلة حب الشباب في مراحله الأولى.
  • يحتوي الزعتر على فيتامين ك ولذلك لديه قدرة كبيرة على زيادة صحة العظام لدى الإنسان، كما أنه يمكنه زيادة مستوى بروتينات الدم.
  • قد يحدث بعض اضطرابات في المعدة للمرضى الذين يعانون من وجود مشاكل في المعدة مثل قرحة المعدة، لذلك يجب الحذر عند استخدامه.

الزنجبيل

من أهم الأعشاب التي تأتي في جدول فوائد الاعشاب، حيث يعتبر الصينيين والهنود هم أول من استخدموا الزنجبيل وكانوا يرسلونه في قوافل التجارة إلى البلاد العربية وله العديد من الفوائد ومنها:

  • يستخدم الزنجبيل في علاج أنواع الغثيان وخاصة الغثيان الصباحي في بداية استيقاظ الإنسان من النوم.
  • يعمل على الحد من آلام العضلات الناتجة عن التمرينات الرياضية.
  • يعمل على ضبط مستوى السكر في الدم بشكل متوازن.
  • يعمل على علاج عسر الهضم من خلال تنظيم حركة مرور الطعام من المعدة إلى الأمعاء.
  • يعتبر الزنجبيل من الأعشاب التي لها دور فعال في تقليل مستوى الكوليسترول في الدم بالشكل الطبيعي.
  • يحسن الزنجبيل من وظائف المخ وبالتالي يحد تلقائي من حدوث مرض الزهايمر.

الثوم

يعد الثوم من الأعشاب المعروفة في جدول فوائد الاعشاب منذ قديم الزمن، لما له من دور فعال في علاج العديد من الأمراض ونذكر منها:

  • يعمل الثوم كمطهر معوي طبيعي بمجرد تناوله يقوم تلقائيًا بتطهير الأمعاء من البكتيريا الضارة.
  • للثوم دور قوي في مكافحة كافة أنواع السرطانات التي تصيب الإنسان.
  • يحارب نبات الثوم الالتهابات لما له من دور قوي في التطهير ومقاومة الالتهابات.
  • يعتبر الثوم علاج فعال من المنزل لمرضى الذين يعانون من انسداد واحتقان الأنف.
  • تناول نبات الثوم كمغلي يعتبر علاج فعال وطبيعي لعلاج السعال.

الميرمية

تعتبر الميرمية من الأعشاب التي لها الكثير من الفوائد الطبية للإنسان ومنها :

  • تستخدم الميرمية كمصدر عظيم لاحتوائها على مضادات الأكسدة .
  • تعمل على زيادة قوة الجهاز المناعي لدى الإنسان لتحمل الإصابة بالفيروسات المحيطة.
  • استخدام الميرمية بشكل موضعي يعمل على التهدئة من بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية.
  • تستخدم الميرمية لعلاج حب الشباب.
  • تعمل على ضبط مستوى السكر في الجسم ولكن ليس لها دور قوي كغيرها من الأعشاب.

الكمون

للكمون الكثير من الفوائد المنزلية وسنذكر منها:

  • يساعد الكمون على تنظيم عملية الهضم من خلال طرد الغازات التي تتولد في الأمعاء.
  • تعمل حبوب الكمون على تقوية جهاز المناعة في الجسم.
  • مشروب مغلي بذور الكمون يعمل على التقليل من الأرق.
  • يستخدم مشروب الكمون في علاج نزلات البرد المستعصية.
  • يستخدم الكمون كعلاج موضعي منزلي لعلاج الدمامل المزعجة.
  • شرب مغلي الكمون المحلى بعسل النحل يعمل على الوقاية ومعالجة الأنيميا.
  • شرب الكمون بشكل منتظم لدى المرضعات يعمل على زيادة إفراز الحليب من الغدد اللبنية للطفل.
  • يقلل شرب مغلي الكمون من التهاب الشعب الهوائية.

الأضرار الجانبية للأعشاب الطبيعية

رغم تعدد أنواع جدول فوائد الاعشاب في علاج الإنسان إلا أنه لا يوجد شيء على وجه الأرض نسبة الأمان فيه تحتمل 100% بدون وجود الأضرار الجانبية التي من الممكن أن تصيب الإنسان من زيادة الاستهلاك.

لذلك يجب استشارة الطبيب عند التداوي بالأعشاب حتى لا يصاب الإنسان بالمخاطر والتي قد تؤدي في بعض الأحيان لحدوث مضاعفات كبيرة قد تصل بالإنسان للوفاة، ومنها ما قد يصيب الإنسان بالهبوط في الدورة الدموية نتيجة استخدامها الخاطئ.

يجب زيارة الطبيب حين استخدام الأعشاب وخاصةً الدوائية منها، وخاصةً إذا كان الشخص المصاب يستخدم بعض الأدوية الكيميائية حتى لا يؤدي ذلك لتعارض الأعشاب مع الأدوية وبالتالي تتولد مركبات كيميائية تؤدي لمضاعفات خطير.

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً