الموسوعةالطب

ما هي أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات قبل الدورة ؟

أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات

الإفرازات المهبلية تكون من الأمور التي تسبب الضيق والقلق للسيدات، كما أن أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات كثيرة وغير واضحة وهذا ما يجعل الفتاة أو السيدة تقع في الحيرة.

الإفرازات تكون في غالب الأمر ناتجة عن إفراز بعض الغدد وهي تكون صغيرة الحجم، وتوجد تلك الغدد في المهبل من الداخل أو في عنق الرحم، وتكون مصدر قلق وإزعاج.

ما هي الإفرازات المهبلية

الإفرازات المهبلية هي عبارة عن خروج بعض السوائل والتي تختلف في الشكل واللون والقوام، وكما ذكرنا في السابق أن الإفرازات هي ناتجة من غدد موجودة في الرحم والمهبل، وتكون تلك الإفرازات الطبيعية قائمة على التخلص من الأنسجة الميتة وخلايا الجلد أيضًا.

موقع البوابة يكون الرائد في تقديم المعلومات التي تبحث عنها السيدات، حيث أنها تكون من أهم أفراد الأسرة العربية في المملكة العربية السعودية وفي جميع دول الوطن العربي، وسوف نتعرف من خلاله اليوم على أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات.

ما هي فائدة الإفرازات الطبيعية

  • تعمل على تنظيف الرحم وتساعده في طرد الميكروبات والفيروسات التي قد تنتقل عن طريق العلاقة الحميمة لدى السيدات.
  • تساهم في التخلص من خلايا الجلد الميتة والأنسجة التالفة في المهبل.
  • تحافظ على ترطيب الرحم بصفة مستمرة، حتى لا يتعرض للجفاف وتكون السيدة وقتها معرضة لأمراض جنسية تحتاج إلى العلاج.
  • تعمل الإفرازات المهبلية على تسهيل عملية الجماع لدى السيدة المتزوجة.

ما هي أنواع الإفرازات المهبلية

إفرازات بنية اللون

تظهر تلك الإفرازات في الغالب بعد الانتهاء من فترة الحيض، فإن الأغلب أنها تكون بسبب خروج ما تبقى من دم الدورة الشهرية لذا يكون ذو اللون البني، وهذا يكون أحد أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات، وهذا النوع من الإفرازات يكون من الأنواع الشائعة.

إفرازات بيضاء اللون

قد تتعرض السيدة إلى وجود إفرازات بيضاء اللون تخرج من المهبل وهذا يكون قبل موعد الدورة الشهرية، وهي تكون عبارة عن عملية تنظيف للرحم وطرد ما بداخله من بكتيريا وفيروسات، ويكون السبب في لونها الأبيض هو احتوائها على هرمون البروجيستيرون.

إفرازات صفراء اللون

هذا النوع من الإفرازات يكون أحد أعراض نزول خيوط دم مع الإفرازات، حيث أنه يكون به جزء من دم الحيض للدورة المقبلة مخلوط بالإفرازات الطبيعية التي يخرجها المهبل باستمرار، وهو يكون طبيعي ولكن في بعض الحالات يكون عرض مرضي يحتاج إلى العلاج.

ما هي أسباب نزول خيوط دم مع الإفرازات

  • تعاني المرأة من نزول خيوط دم مع الإفرازات قبل ميعاد الدورة الشهرية وهو يكون من الأمور الطبيعية حيث أن يتم خلط الإفرازات الطبيعية بالنزيف الدموي والذي يتمثل في الحيض.
  • كما أن تلك الإفرازات المحملة بخيط من الدم علامة على الإباضة، حيث أنها تكون علامة على انغراس البويضة في بطانة الرحم.
  • قد تجد المرأةنزول خيوط دم مع الإفرازات في أوقات تبتعد عن موعد الدورة الشهرية، وهنا يجب أن تتوجه لإجراء الفحص الطبي لأنه يكون من أحد أسباب الإصابة بالسرطان.
  • يكون من أهم أسباب وجود الدم مع الإفرازات المهبلية هو وجود عدوى بكتيرية أو فيروسية في المهبل وعنق الرحم.
  • قد يحدث هذا الخيط المحمل بالدم مع الإفرازات الطبيعية قبل نزول الدورة الشهرية، وهذا يكون علامة من علامات الحمل، ويطلق عليه نزيف الحمل المنذر فيجب توخي الحذر حينها.
  • كما يمكن أن تجد السيدة أن الإفرازات الخارجة منها محملة بخيط من الدم بعد الانتهاء من الجماع، وهذا يكون السبب الرئيسي فيه هو تعرض المهبل للهياج وقت الجماع.

ما هي أعراض الإصابة المهبلية

  • الحكة الشديدة تكون من أهم أعراض الإصابة بالإفرازات المرضية.
  • نزول إفرازات سميكة جدًا ومتكتلة تكون مصدر إزعاج للسيدة.
  • وجود ألم شديد في المنطقة حول المهبل، أو حرقان بصفة مستمرة في تلك المنطقة دون وجود سبب ظاهري.
  • يوجد احمرار شديد في تلك المنطقة ويظهر عليها طفح جلدي، وهذا يتسبب في ظهور قرح عند عدم معالجتها بالطريقة الصحيحة.
  • تجد السيدة أن تلك المنطقة تكون مصدر للرائحة الكريهة، كما أنها تعاني من وجود ورم في هذه المنطقة، عند وجود تلك الأعراض يجب التوجه إلى الطبيب على الفور.

ما هي أسباب نزول الإفرازات

  • تناول حبوب الحمل: تلعب حبوب الحمل دور كبير في نزول إفرازات بيضاء اللون، حيث أنها تتحكم بشكل كبير في نسبة الهرمونات في الجسم.
  • التهاب المهبل الجرثومي: وهي تكون نتيجة لوجود عدوى بكتيرية في الرحم لدى السيدات في عمر الإنجاب، وتتخطى نسبة إصابة تلك السيدات حاجز 20% من هذه الفئة.
  • داء المبيضات: هذا الداء في الغالب يصيب نسبة كبيرة جدًا من السيدات وقد تصل إلى حوالي 70% وهو ما يسمى بعدوى الخميرة وعلى الأغلب تكون عدوى بكتيرية.
  • السيلان: هو من أشهر الأمراض الجنسية، حيث أنه ينتقل عن طريق الجماع الغير شرعي ولا يظهر لهذا المرض أعراض سوى نزول إفرازات صفراء اللون ومستمرة.
  • داء المشعرات: هذا يكون من الأمراض الجنسية التي لا تنقل إلا عن طريق الاتصال الجنسي، وهي تكون إفرازات تميل إلى اللون الأخضر ويكون لها رائحة كريهة للغاية وتصيب بالحكة.
  • التهاب الحوض: هذا يكون من المضاعفات التي تحدث عند عدم معالجة السيلان، ففي هذه الحالة يكون وصل التهاب إلى الرحم وقناتي فالوب.

ماذا علي فعله عند رؤية الإفرازات المخلوطة بالدم

  • قد تصاب السيدة بالقلق عند وجود رائحة كريهة في تلك المنطقة فيجب عليها أن تتعامل مع الأمر بالحكمة، ويمكن أن تقوم بتنفيذ بعض الخطوات التي تجعلها تسيطر على الحالة.
  • من الممكن أن تقوم السيدة باستعمال كريم مضاد للفطريات، وهذا يمكن استعماله قبل الذهاب إلى الطبيب حيث أن السبب الأساس لهذه الإفرازات هي العدوى الفطرية أو البكتيرية.
  • يجب الاهتمام بارتداء الملابس المصنوعة من القطن، حيث أنها تكون صحية وتعمل على امتصاص الإفرازات والعرق ولا يتفاعل معها، كما أن يمكن غلي تلك الملابس وتطهيرها.
  • يمكن عمل كمادات من الثلج أو الماء البارد، حيث أنها تعمل على سحب الحرارة من تلك المنطقة، وتعطي شعور مؤقت بالراحة وعدم الرغبة في الحكة فهي تقلل من التهيج الجلدي.
  • يجب المحافظة على نظافة منطقة الفرج، حتى يتم التخلص من الروائح الكريهة مع التأكد من تجفيفها حتى توفر البيئة الرطبة التي تنمو عليها الفطريات والبكتريا.
  • يجب استعمال واقي ذكري في وقت ممارسة العلاقة الحميمة، حتى لا تسبب التهيج لهذه المنطقة ويكون من الأفضل المواظبة على استعماله لمدة أسبوع من وقت البدء في العلاج.
  • يتم وصف مشروب كفير في حالة الإصابة بالإفرازات الحادة، حيث أنه يعمل على تقليلها بشكل سريع وفعال.
  • في حالة عدم الرغبة في ارتداء الواقي الذكري من الزوج فيمكن وقف العلاقة الحميمة لمدة أسبوع أو حتى يتم أخذ الجرعة العلاجية الكاملة.
  • من الأفضل عند تجفيف تلك المنطقة بعد غسلها أن يكون من الأمام إلى الخلف، وهذا في إطار الحد من انتشار البكتيريا التي تنمو وتتكاثر في منطقة الشرج.
  • يمكن استخدام بعض الأدوية وهي تكون عن طريق وصفة طبية مثل المضادات الحيوية، فإن المضادات الحيوية تعمل على محاربة البكتريا والفطريات التي يصعب القضاء عليها.
  • يجب عدم استعمال الدش المهبلي، فإن له تأثيرات سلبية على الكائنات الحية التي تعيش داخل المهبل.

اقرأ أيضا :

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *