الموسوعةالطب

علاج السخونة والترجيع عند الاطفال في المنزل ب 5 خطوات

علاج السخونة والترجيع عند الاطفال

يبحث كل من الآباء والأمهات على علاج السخونة والترجيع عند الاطفال، فالأطفال الكثير منهم قد يتعرض لارتفاع درجة الحرارة التي لو لم يتم علاجها وقد تؤدي لمضاعفات خطيرة، يبحثون الأمهات علاج في المنزل.

خطوات علاج السخونة والترجيع عند الاطفال

ارتفاع حرارة الأطفال يزعج  بعض الأهالي، فيذهبون إلى الطبيب خوفًا على طفلهم لذلك موقع البوابة يقدم لكم بعض الخطوات التي يجب أن يستخدمها الأمهات لكي يتم علاج السخونة والترجيع عند الاطفال:

  • كمادات الماء البارد والثلج لا تكون جيدة في كل الأحوال، فقد تؤدي إلي قشعريرة قد ترفع من درجة حرارة الجسم.
  • الاهتمام بالطفل وحصول الطفل على الراحة اللازمة له في المنزل.
  • تجنب النشاط والحركة بشكل مستمر نظرًا لراحة الطفل.
  • علاج السخونة والترجيع عند الاطفال استحمام الطفل بالماء الفاتر لمدة عشر دقائق في الساعة الواحدة.
  • يجب أن تكون درجة حرارة غرفة الطفل ملائمة للجو ليست حارة ولا باردة.
  • شرب الطفل الكثير من السوائل الدافئة فهي تساعد على نزول درجة الحرارة بشكل سريع.
  • المحافظة على وجود ملابس خفيفة على جسم الطفل وقومي بتغطيته بغطاء خفيف.
  • القيام بإرضاع الطفل أكثر من مرة على فترات كثيرة، ولمدة زمنية قصيرة في كل فترة.
  • يجب الحذر من استعمال الكحول في معالجة السخونة لأن هذا التصرف شائع بين الكثير من الأمهات.
  • استعمال الكحول يشكل خطر على صحة الطفل.
  • الحرص على نظافة وغسل يدين الطفل بشكل دائم لمنع انتشار العدوى.
  • الحرص على نظافة الطفل والتقليل من الفزع عند الطفل.
  • يجب تقديم أدوية لخفض الحرارة الطفل مدة لا تقل عن يوم كامل كي لا تعود السخونة مرة أخرى.
  • يمكن إعطاء الطفل بعض الأدوية بدون استشارة الطبيب مثل الأسيتامينوفين، وذلك لخفض درجة الحرارة.
  • يجب إتباع إرشادات الاستخدام الموجودة بداخل الأدوية.
  • عدم قيام الطفل بتناول الطعام واللعب في نفس الوقت.
  • التقليل من الوجبات الخفيفة، وعدم تقديم الوجبات مع مشروبات الصودا مثل البيبسي.

الأكلات والمشروبات التي يجب أن يأكلها الطفل ل علاج السخونة والترجيع عند الاطفال

  • يجب إعطاء الطفل كثير من السوائل حتى لا يصاب بالجفاف.
  • يجب إعطاء الطفل المياه الكثيرة والحساء والجيلي بطريقة جيدة.
  • تجنب الطفل المشروبات الغازية أو القهوة والشاي، والمشروبات التي تكون في الكافيهات.
  • تقديم بعض الأطعمة الخفيفة لعلاج الطفل وهي تعطي الشعور باستقرار المعدة بعد الانتهاء من الاستفراغ بحوالي تسع ساعات.
  • يجب أن يأكل الخبز المحمص والشوربة والفواكه والموز والبطاطا المهروسة.
  • دعي الطفل يأكل ما يستطيع تناوله، ولا تجبريه على تناول طعام معين.
  • يجب منع مشروبات الطاقة من الأطفال.
  • يجب تناول العصائر وبالأخص عصير التفاح، ويجب تناول الفواكه.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات، ل علاج السخونة والترجيع عند الاطفال.
  • الكربوهيدرات مثل الأرز والخبز والقمح.
  • يجب تناول اللبن والفواكه والخضروات.
  • يجب الإبتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون التي يصعب فيها الهضم.

أعشاب تساعد على خفض درجة الحرارة

  • كمية من قشر البرتقال مع ثلاثة أضعافها مع السكر مع الماء تسخن وتؤخذ قبل الطعام .
  • النعناع يشتهر النعناع بخصائص التبريد بسبب المحتوى العالي الذي يقدمه من المنثول.
  • شوربة العدس مع البصل الطازج يعمل على تخفيض درجة الحرارة.
  • يساعد تناول كوب من شراب الحلبة أيضًا على زيادة التعرق مما يساعد على تخفيف درجة حرارة الجسم.
  • مضغ البقدونس بعد غسله جيدًا أو يضاف إلى السلطة يعمل على تخفيض الحرارة.
  • الزنجبيل يشرب كمشروب ساخن مع تحليته بالسكر.
  • زيزفون ملعقة صغيرة منه لكل كوب ماء مغلي يحلى بالسكر أو العسل ويشرب منه كوباً يومياً.
  • زعتر وتين يشرب شاي الزعتر ويتم أكله مع التين البرشومي الطازة .

أسباب ارتفاع درجة الحرارة

  • قد يكون بسبب ضربات الشمس الشديدة والتهابات الجيوب الأنفية.
  • إرتفاع درجة الحرارة قد يكون بسبب التهابات المعدة.
  • قد يكون بسبب التهابات الأنف ووجود الالتهابات في الرئة التي تأتي مع درجات حرارة عالية.
  • بسبب نزلات البرد التي تأتي كل سنة وتستمر أعراضها نحو يومين.
  • التهاب في الحلق والسعال وزيادة درجة الحرارة.
  • قد يكون ارتفاع درجة الحرارة بسبب التهاب غشاء القلب أو بسبب الإيدز أو بسبب التهاب المرارة.
  • الطعام الملوث قد يؤدي إلى السعال وسيلان الأنف وارتفاع حرارة الجسم.

لابد من استشارة الطبيب في حالات معينة

  • ارتفاع الحرارة غير العادي يكون قد يكون ناتج من التهاب الڤيروس في الجسم.
  • إحساس بألم في البطن وإسهال، ثم الإقياء، قبل إرتفاع درجة حرارة الجسم فقد يكون ذلك ناتج عن التهابات في الجهاز الهضمي.
  • نقص كمية من البول فذلك يحتاج إلى العلاج السريع بتعويض السوائل عن طريق الوريد في الجسم.
  • تورم مفاجئ في الوجه والعينين والشفتين.
  • ضيق تنفس وسرعة النفس.
  • تغيير لون الشفاه إلى الأزرق قد يدل ذلك على نقص الأوكسيجين.
  • النزيف الكثيف عن طريق جرح الجلد.

تحذيرات للأمهات عند إرتفاع درجة حرارة طفلك

  • وضع الكمادات على جبهة الطفل، ذلك من الممكن أن يضر الطفل ويضر الأوعية الدموية والأعصاب.
  • أفضل الأماكن لتخفيف درجة الحرارة هى تحت الإبط، الرقبة بين الركبة.
  • إعطاء الطفل مضاد الحيوي المتوفر بالمنزل دون استشارة الطبيب.
  • كثرة استخدام المضاد الحيوي، يضيع فاعلية العلاج في علاج البكتيريا.
  • تكرار مضاد حيوي للطفل من تلقاء نفسك بمجرد ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  • إعطاء الطفل حقن المضاد الحيوي، دون إجراء أي اختبار حساسية.
  • إعطاء الطفل حقن دون استشارة قد يسبب إلى وفاة الطفل
  • إعطاء الطفل مسكنات بدون استشارة طبيب وخافض للحرارة وتأجيل عرض الطفل على الطبيب.
  • التوقف عن تناول المضادات الحيوية عند الشعور بتحسن كبير، وذلك يمنع من انتشار خصائص مقاومة الجسم لها.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *