الموسوعةالطب

متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي وما هي فحوصات الكشف عن الحمل ؟

متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي

عندما تشك الأم في حملها تريد معرفة متى متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي وما هي الأشياء التي يمكن عملها في المنزل لمعرفة وجود حمل من عدمه دون الحاجة إلى الذهاب لمعمل التحليل.

متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي

عادةً ما يجب على الأم أن تنتظر أسبوع واحد بعد تأخر الدورة الشهرية لعمل اختبار الحمل، ويمكن أن تقوم بعمل اختبار الحمل داخل المنزل حتى تستطيع معرفة النتيجة بكل دقة.

كما أن هناك بعض السيدات اللواتي لديهن الدورة الشهرية منتظمة ويمكن أن تعلم بوجود الحمل من عدمه عند تأخر الدورة الشهرية يوم واحد فقط ،واليوم عن طريق موقع البوابة سنتعرف على متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي وكيفية عمله.

اعراض الحمل

هناك بعض الأعراض الأولى التي يمكن أن تظهر على الأم والتي يمكن من خلالها معرفة وجود حمل أم لا، ومن أهمها:

  • من الممكن أن ينزل بعض قطرات الدم في خلال الأيام الأولى من حدوث الحمل.
  • يمكن أن تتغير الحالة المزاجية لدى الأم بشكل كبير خلال تلك المرحلة.
  • من الممكن أن تشعر الأم بألم في الثدي مع تغير في لون الحلمة بشكل ملحوظ.
  • يمكن أن تشعر الأم بالغثيان الشديد والدوخة في الأيام الأولى من الحمل.
  • تشعر الأم بنفورها من بعض أنواع الطعام وتناول بعض أنواع الطعام الأخرى.
  • إنقطاع الدورة الشهرية وعدم نزولها فى موعدها الاساسي.
  • كثرة التبول أو الإمساك بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث في الجسم أثناء فترة الحمل.

اختبار الحمل المنزلي

هناك عدد الاختبارات المنزلية التي يمكن أن تقوم بعملها الأم للتعرف على وجود حمل من عدمه، وذلك لأن الاختبارات واحدة من الأشياء التي تلجأ إليها الأمهات للحصول على نتيجة سهل.

ذلك لأنه مع التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة مع حدوث الحمل يتغير لديها بعض الأشياء التي يمكن ملاحظتها كالبول مثلاً أو حدوث الإمساك وغيرها من الأشياء.

وتتأكد نسبة الحمل من عدمه عليك أن تقوم بعمل اختبار الحمل في البيت ويتم ذلك عن طريق وضع بعض قطرات من البول بداخل كوب مع البيكربونات، فإن تغير لون البول أو حدث أي فقاعات فذلك يدل على وجود حمل وعليها أن تقوم بشراء اختبارات الحمل المنزلية للتأكد من ذلك.

وعادة ما يظهر تحليل الحمل المنزلي بعد مرور اسبوعين من عملية التخصيب، وهو ما يعادل مرور أسبوع واحد من تأخر الدورة الشهرية.

أنواع اختبارات الحمل

نجد ان هناك على الكبير من الاختبارات التي يمكن إجراؤها لمعرفة وجود الحمل من عدمه ومن أهم أنواع الاختبارات التي يمكن استخدامها هي:

تحليل البول

واحد من أشهر الاختبارات التي يمكنك القيام بها هي عمل تحليل البول ويمكن أن يتم ذلك عن طريق المعمل أو أن تقومي بجلب التحليل المنزلي وعمله في المنزل بكل بساطة، ومن خلاله تكتشف وجود الحمل من عدمه.

فحص الدم

من الأشياء التي يتم استخدامها أيضًا هي اختبار الدم وعادة ما يتم ذلك الاختبار داخل المختبر وتظهر النتائج بعد ساعات قليلة، وعادة ما يتم عمل اختبار الدم بعد مرور 12 يوم من حدوث الحمل، أو أسبوع واحد من تأخر موعد الدورة الشهرية.

مصداقية اختبارات الحمل

بالرغم من اختبارات الحمل المنزلية من الأشياء الرائعة للغاية التي يمكن استخدامها بكل أمان إلا أن هناك بعض التعليمات التي يجب على الأم اتباعها بشكل دقيق، كما يجب عليها استخدام الاختبارات الصالحة وغير منتهية الصلاحية حتى تحصل الأم على نتيجة دقيقة للغاية وثبات الحمل من عدمه.

الأخطاء الشائعة

بعض الأخطاء الشائعة التي يمكن أن تحدث أثناء القيام بعمل اختبارات الحمل المنزلية والتي يمكن أن تظهر الأم أنها حامل:

  • من الممكن أن يظهر وجود الحمل إذا كانت الأم حامل في الآونة الأخيرة.
  • إن كانت الأم قد تتناول بعض الأدوية التي تحتوي على هرمون اتش سي جي.
  • إصابة الأم بأي نوع من أنواع البروتينات داخل الدم أو البول.
  • يكون يسبب خلل في المبايض أو حمل خارج الرحم.
  • إن استخدمت الأم اختبار مدة صلاحيته منتهية.
  • إجراء الاختبار في وقت مبكر للغاية.
  • عدم استخدام الاختبارات وفق للتعليمات التي توجد به.
  • أن يكون البول المستخدم في عمل الاختبار مخفف.
  • لكن إن قمت بعمل كل تلك الأشياء ولم يظهر حمل ولم تنزل الدورة الشهرية فعليك بمتابعة الطبيب المختص حتى يتأكد من ذلك.

مدى مصداقية اختبارات الحمل المنزلية

على الرغم من أن تحليل الحمل هو واحد من الأشياء الآمنة للغاية التي يجب على الام استخدامها، إلا أن دقة اختبار الحمل تختلف من نوع إلى آخر خاصة مع غياب الدورة الشهرية لمدة من الوقت، وتأخر ظهور هرمون الحمل.

ذلك لأن المشيمة تقوم بإطلاق الهرمونات في لحظة تأخر الدورة الشهرية لمدة طويلة، لذا من الممكن ألا يظهر الحمل عند عمل اختبارات الحمل المنزلية العادية بالرغم من تأخر الدورة الشهرية وعدم نزولها مدة طويلة من الوقت.

الأمر الذي يعتبر اختبار البول واحد من الأختبارات الرائعة للغاية التي يمكن إجراؤها لمعرفة وجود الحمل من عدمه إن لم تكن الأم متأكدة من الاختبارات المنزلية التي قامت بعملها.

كما يمكن للأم أن تقوم بعمل اختبارات الحمل عن طريق الدم، وذلك لأنها من أكثر الطرق ضمانة وأطمان في عملية إظهار وجود الحمل.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *