الموسوعة

أخبار عاجلة

صوت معنا

ما رأيك فى شكل الموقع الجديد

قصص أطفال مكتوبة هادفة يوجد الكثير من قصص الأطفال منها القصيرة و منها الطويلة، و …

قصص أطفال مكتوبة هادفة

قصص أطفال مكتوبة هادفة
منذ 3 أيام

14

0

قصص أطفال مكتوبة هادفة

يوجد الكثير من قصص الأطفال منها القصيرة و منها الطويلة، وفي أغلب الأحيان تكون هذه القصص هادفة ويحبها الأطفال وبالأخص أثناء وقت نومهم، وفي مقالنا اليوم على موقع البوابة ، سنعرض لكم العديد من قصص أطفال مكتوبة هادفة .

قصة حرية الذئب

كان يا مكان وفي يوم من الأيام ، في الطرق القريبة من الغابة كان يوجد ذئب جائع لم يأكل اللحم منذ أيام وكان يشعر بجوع شديد ، فأخذ يبحث في الغابة عن حيوان حتى يأكله  لكنه كان مُتعب فلم يستطع أن يصطاد أي حيوان ، فذهب إلى القرية حتى يجد بعض الطعام الذي يسد به جوعه ، ووج هناك كلبا سمين جدا وكان سعيد وكان أيضا يجلس حتى يحرس منزل صاحبه، فكر الذئب بالهجوم على الكلب وأكله ولكن كان الكلب ضخم جدا وسمين ، فخاف الذئب من الهجوم ، واقترب منه  ثم قال له: صباح الخير ايها الكلب الشجاع ، فما أجملك كلب جميل وسمين ، من المؤكد  أنك تأكل كثير جدا .
 فرد الكلب بكل فخر وقال: صباح الخير أيها الذئب شكرا لك ، فهل تريد الطعام  مثلي والكثير من الأكل حتى تكون بصحة جيدة ، بدلاً من ذلك الضعف والهزال في جسدك.
قال الذئب بحماس كبير: قل لي كيف أكون مثلك أيها الكلب السمين.
رد الكلب بكل فخر: لن تقوم بشيء صعب فكل ما عليك أن تقوم بمطاردة اللصوص والمتسللين إلى منزل صاحبك ، وان ترضي صاحبك وتقوم باتباعه  باستمرار يا صديقي ، وسيقوم بتقديم كل فضلات الطعام واللحوم وبعض المرح ولن يمنع عنك شيء
فتخيل الذئب السعادة التي سيصبح فيها  ، بالكثير من الشراب والطعام واللعب والراحة ولا يقوم أحد بازعاجه و ياكل الكثير والكثير من بواقي طعام صاحبه،ثم رأى الذئب عنق الكلب حيث كان خالى من الشعر تماما، فقال له : لماذا عنقك خالية من الشعر أيها الكلب؟
فقال الكلب : انه شيء غير مهم ابدا فهذا مكان الرباط الذي يقيدني به سيدي كما ترى أمام المنزل.
ثم قال الذئب ولكن هذا يعني أنك لن تجري وقت ما تشاء !
فرد الكلب : لا أيها الذئب الهزيل ولكن هذا لا يهمني فأنا أجري عندما يريد سيدي الجري.
ولكن الذئب عاد للخلف بسرعة وركض وهو يقول : لا لأن الحرية شيء مهم للغاية ايها الكلب السمين ولن أستبدل حريتي من اجل بقية الطعام فالجوع افضل بكثير من الشبع مع عدم الحرية والقيد ، ومن ثم ركض الذئب بعيدا جدا عن الكلب ليعود الى الغابة حتي يبحث عن الطعام الذي يسد به جوعه ، وتعتبر هذه القصة من القصص التي بحبها الأطفال فهي من قصص أطفال مكتوبة هادفة .

اقرأ أيضا: رؤية التمر فى المنام

قصة السلحفاة والقرد

ومن قصص أطفال مكتوبة هادفة ، أنه كان يوجد قرد جميل يعيش في مملكة القرود ويتولى مهمة الحكم ، ولكن جاء قرد شاب وقام بطرد القرد من الحكم ثم أخذ مكانه وبعدها قام  بطرده من بيت القرود للابد ، ثم ذهب القرد العجوز حتى يعيش على ضفة نهر فوق أحد الأشجار ، وعندما كان يأكل التين  سقطت تينه  كبيره من يده ، فأعجبه صوت سقوطها بالماء ، ثم أخذ يلقي بالكثير من التين وهو يضحك مستمتعا بالصوت في الماء، وكان يوجد في ذلك الوقت سلحفاة في الماء ، فلما وجدت التين اخذته واكلته بفرح حيث اعتقدت السلحفاة أن القرد يفعل ذلك من أجلها ويلقي لها التين ففرحت كثيرا ، فذهبت السلحفاة لمرافقة القرد ، فخرجت إليه و صادقته بدافع المودة والحب ، ولم تعد السلحفاة إلى المنزل ، فقلق عليها الزوج والأولاد ، وعندما تذكرت أطفالها، قررت العودة إلى المنزل ، واشتكى الزوج من زوجته إلى أحد أصدقائه، وقال له: اطلب منها أن قلب القرد وقول لها إن أحد أطفالها مريض، فعادت السلحفاة إلى المنزل فوجدت الزوج حزيناً وواحد من أطفاله كان مريضا، قال الزوج إن أحد الأطفال كان مريضا ويحتاج إلى قلب قرد للشفاء، وهذا ما قاله الطبيب، وهنا فكرت السلحفاة في ما قاله الزوج وكيف تستطيع أن تحضر قلب قرد لطفلها ،ثم تساءلت إذا خدعت صديقي القرد وقتلته حتى أخذ قلبه لطفلي المريض وزوجي ، لكنها تذكرت عهد الوفاء الذي عهدته، حيث فكرت السلحفاة وقالت هذا مستحيل ، لن أفعل ، لكن ماذا عن طفلي سيموت ، لذلك قررت أن تقتل القرد وتأخذ قلبه، تركت زوجها وطفلها المريض ، وذهبت لترى القرد فوق الشجرة وقالت: كيف حالك يا صديقي؟ أدعوك لزيارة منزلي في جزيرة الفاكهة ، وسوف تحبها كثيراً، استجاب القرد بسعادة وسار على ظهر السلحفاة في الماء ، وعندما رآها حزينة للغاية ، سألها القرد: ماذا بك يا صديقتي ، لماذا أنتِ حزينة ؟ قالت السلحفاة، أنا حزينة لأن ابني مريض جدا وسيموت اذا لم اعالجه .
قال القرد وماذا يمكن أن يشفيه؟ قالت السلحفاة الطبيب قال أن دوائه هو قلب قرد ، وأنا أخجل منك يا صديقي ، وهنا فهم القرد المصيدة ، وأن السلحفاة ستقتله لتأخذ قلبه، فقال لها وهو يفكر في خطة للهروب ، لما لم تخبريني يا صديقتي  قبل أن أغادر منزلي و شجرتي ، فأنت لا تعلمين أننا إذا سافرنا نترك قلوبنا مع عائلتنا أو في منازلنا قالت السلحفاة: وأين هو قلبك الآن  يا قرد ، قال القرد  قلبي فوق الشجرة يا صديقتي ، قالت السلحفاة بسعادة وهي تصدق القرد ، دعنا نذهب لنعود إليه ، ذهب القرد إلى الشجرة  متسلقاً، وصرخت السلحفاة بصوت عالٍ: تعال يا صديقي ، دع قلبك يسقط يا صديقي ، وهنا ضحك القرد بصوت عالٍ وقال: يا صديقتي خدعتني وأردتي قتلي وخيانة  صداقتي، لهذا خدعتك ولن نستطيع العودة أبداً إلى ما كنا عليه من قبل. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظه صحيفة البوابة © 2020