الطبالموسوعة

متى تنفجر البويضة بعد ابرة التفجير ؟

متى تنفجر البويضة بعد ابرة التفجير

بعض السيدات تعرض إلى جملة تحتاجي إلى إبر تفجير ولا تعرف ما هي ابر التفجير ومتى تنفجر البويضة بعد ابرة التفجير وهل يوجد أنواع لإبر التفجير وكيف يحدث هذا التفجير.

ما المقصود بتفجير البويضة

أوضح موقع البوابة أن إجابة ما المقصود بتفجير البويضة هي نفس إجابة سؤال ما هي إبر التفجير حيث أن إبر التفجير اسم على ما يسمى فهي تعمل على:

  • إن المادة التي توجد في إبر التفجير تحث المبايض على إفراز بويضات نتيجة تحفيز إبر التفجير للبصيلات التي توجد في المبايض.
  • ثم تعمل ابر التفجير على انفجار وتفتت الغشاء الذي يحيط بالمبيض الذي عليه أن يقذف البويضة في هذا الشهر هذا التفتت الغشائي يعطي البويضة الناضجة فرصة للخروج من المبيض متجهة إلى قناة فالوب.
  • فعندما توجد البويضة في قناة فالوب يكون سهل تلقيحها من الحيوان المنوي النشيط والسريع والقوي.

أنواع إبر التفجير

تأخذ حقن الجونادوتروبين المركز الأول ضمن قائمة أنواع الإبر التفجيرية التي توجد في السوق الطبي كما أنها تحمل اسم شهرة وهو حقن كروميون ثم يليها حقن مينو جون.

كيفية عمل إبر التفجير

قبل التعرف على متى تنفجر البويضة بعد ابرة التفجير لابد من التعرف على آلية عملها والتي تتمثل في مادة تقوم بتحفيز هرمون الأنوثة fsh حيث أن هذا الهرمون هو من ينشط البصيلات التي تقذف البويضات.

فعندما تمتزج الماء مع البودر الذي يوجد في كل عبوة حقنة وتناولها في شكل جرعات محددة في أيام محددة أيضًا يقوم بحسابها الطبيب والتي ربما تتمثل في تناول مقدار يصل إلى خمسة الآلاف من المادة الموجودة في عبوات الحقن.

بعد أن يتم تناول هذه الإبر فإنها تزير من خلال الدم متجه إلى المبايض لحث المبيض على إنتاج بويضة كبيرة الحجم يبدأ حجمها من ثمانية عشر ملي إلى عشرون ملي وناضجة وسليمة.

يجب الانتباه إلى أن على السيدة المتابعة مع طبيبها المختص طوال فترة العلاج للحصول على حمل لأن غالبًا لم يحدث زيادة في حجم البويضة من أول مرة خاصة إذا كانت البويضة أصغر من اللازم.

أبر التفجير تمتلك القدرة على زيادة حجم البويضة بمقدار اثنان ملي فقط لا غير لذلك أحيانًا تعرض بعض السيدات إلى تناول هذه الإبر بشكل يومي أو مرتين باليوم لتكثيف نمو البويضات.

من أكثر ما يميز ابر التفجير هو أن مفعولها يحتفظ به الجسم بداخل الدم لفترة طويلة.

متى تنفجر البويضة بعد ابرة التفجير

  • بعد أن يقوم الطبيب المختص بحساب توقيت التبويض بالنسبة للحالة التي أمامه لأن توقيت التبويض بالفعل يختلف بين كل سيدة بحسب فترة الحيض.
  • وهنا يقوم الطبيب بإعطاء السيدة الجرعة المناسبة لطبيعة جسمها مع اقتراب موعد التبويض حيث أن يبدأ المبيض في قذف البويضة في غضون ستة وثلاثون ساعة من بعد توقيت تناول جرعة الإبر التفجيرية.
  • وهنا ينصح الطبيب السيدة بأن يتم التلاقي بينها وبين زوجها مع ضرورة تكرار هذه العلاقة الزوجية في الوقت التي يتراوح بين ستة وثلاثون ساعة وحتى أربعون ساعة من بعد انفجار البويضة.
  • بعض الأطباء ينصحون الزوجين بالقيام بالعلاقة الزوجية بعد انقضاء أربعون ساعة على أساس أن البويضة متاحة لمدة ثمانية وأربعون ساعة ولذلك من الممكن إقامة علاقة ثم بعدها بأثني عشر ساعة تقام العلاقة مرة أخرى.
  • حيث أن البويضة تكون في قناة فالوب وفي كامل قوتها ونضجها وتنتظر مجيء الحيوان المنوي النشيط الذي يعمل على تلقيحها واختراق جدارها حتى يتم التخصيب والانقسام.
  • ثم بعد تناول أبر التفجير وإقامة العلاقة الزوجية بحوالي أربعة عشر يوم يمكن للزوجة أن تقوم بإجراء تحليل الحمل الدموي.
  • السبب وراء الانتظار لهذه المدة هو أن الإبر التفجيرية هرمونها في الدم يشبه هرمون الحمل فمحاولة إجراء التحليل قبل أربعة شعر يوم قد يظهر نتيجة إيجابية الحمل ولكن تكون النتيجة خاطئة لمجرد تشابه الهرمونات.
  • إذا كانت السيدة تتناول ابر التفجير من أجل تحفيز المبيض على المدى البعيد لإطلاق بويضات صالحة ناضجة أو من أجل سحب عينة للقيام بحقن مجهري فإن العلاقة الزوجية هنا غير إلزامية وبحسب رغبة الزوجين.

علامات تدل على انفجار البويضة

  • تعرض السيدة التي تناولت آبر التفجير للألم والتقلص الشديد في المعدة.
  • تكرار الإصابة بدوخة وصداع متكرر وقوي.
  • اضطراب الحالة النفسية لدى السيدة المتلقية للإبر حيث تجد نفسها قلقه ومتوترة وربما تصاب الاكتئاب الذي يجعلها تبكي بدون سبب.
  • الإحساس بألم يصيب منطقة أسفل الظهر وهي قرب عظام الحوض والمبايض.
  • ألم عنيف في المبايض.
  • الشعور بالخمول والضعف العام والإعياء بشكل مستمر وخاصة طوال فترة العلاج عن طريق إبر التفجير.
  • تعرض السيدة إلى بعض التطورات الجسدية مثل زيادة حجم الثدي وانتفاخه وتبديل لون الحلمتين إلى اللون الداكن وتحسس الثدي من أقل لمسه فإن السيدة تشعر بألم شديد به.
  • تكرار الإحساس باضطراب المعدة والذي ينتج عنه القيء أو الغثيان.
  • ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم بنفس الذي كانت تشعر به في وقت التبويض الطبيعي.

حالات تتطلب تناول ابر التفجير

  • في حالة ضعف المبايض وضعف قدرتهم على إطلاق بويضة ناضجة.
  • في حالة صغر حجم البويضة عن الحد المسموح به لحدوث حمل.
  • من اجل القيام بعمليات الحقن المجهري أو أطفال الأنابيب.

معلومات خاطئة عن ابر التفجير

  • أنها تؤدي إلى الحمل بتوأم.
  • من الممكن التحكم في نوع الجنين من خلال ابر التفجير إما الحمل بولد أو أنثى حسب ما يرغب الزوجين.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً