وطني

دور المواطن في المحافظة على الامن

دور المواطن في المحافظة على الامن

الأمن

يسعدنا أن نتذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الله عليه وسلم من أجل الأمن والأمان حيث يقول :(من أصبح منكم آمناً في سربه، معافىً في جسده، عنده قوت يومه، فكأنما حيزت له الدنيا) فالامن والأمان في الوطن و المنزل هم مفتاح السعادة.

الثقة والاستقرار نعمة عظيمة تتمثل في إحساس الفرد بضبط النفس بعد أن يهدأ ويطمئن على سلامته من كل شر ، وهذه النعمة إذا أخذها الله من شعب أو أرض ف حرموا من كنز عظيم وخير كثير، و في القرآن الكريم دليل على تبدل الحال من الأمن للخوف على احدى القرى قالَ تعالى: (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً قَرْيَةً كَانَتْ آَمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَداً مِنْ كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّهِ فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ).

مسؤولية الأمن القومي

لضمان الأمن العام للوطن والمجتمع ، تمتلك معظم الدول أجهزة أمنية متخصصة في بناء صورة الدولة وتنفيذ الأحكام القانونية لحماية الأفراد والجماعات. تعمل الحماية في المقام الأول على الحفاظ على حياتهم وأموالهم وأعراضهم وممتلكاتهم.

يشارك المواطن مع هذه الاجهزة المتخصصة لأنه هو الذي ينجح العملية الأمنية أو يزيد من تعقيدها، ونرى أن هناك العديد من الدول التي يكون فيها المواطن هو سبب الأمن العام للوطن ، وذلك بفضل تفهمه لميزة و نعمة الأمن والأمان، في هذا المقال من خلال موقع البوابة سنبسط النقاش حول دور المواطن في تعزيز الأمن وكيفية المشاركة فيه بفاعلية.

المواطن والوطن

الوطن هو الأرض التي يعيش عليها الإنسان ، وتربطه بشعبها قوانين ومفاهيم وأنظمة وقواعد وسلوك ،إن العلاقة بين الوطن والمواطن علاقة تكاملية ، تؤكد مفهوم الانتماء الحقيقي ، ولها آثار عديدة عظيمة، وتعبّر عن صدق التفاهم.

هناك عدد من الأنظمة والقوانين والعلاقات التي تنظم علاقات الناس بوطنهم ، مثل الأنظمة المدنية التي تنظم شؤون الناس وأنظمة الخدمة العسكرية التي تضمن مصلحة الوطن ، ورفاهية أبنائه ، وسيادتهم على أرضهم ، واستغلالهم و تمتعهم من خيرات الوطن و ان استقرار الوطن يكون بمجهودات وطنية وما هي الخدمة التي يقدمونها ومدى انتمائهم .

اقرأ أيضا افضل برنامج تنزيل فيديوهات

الفهم الصحيح للعلاقة بين الوطن والمواطن

أحد متطلبات الفهم الصحيح للعلاقة بين الوطن والمواطن هو وجود علاقة متكاملة. بقدر ما يقدم المواطن للوطن وإخلاصه لوطنه ، فهو يستفيد من خيراته ويحقق معاني السعادة على أرضه ، ومن احتياجات هذا الفهم الوعي بأمن واستقرار الوطن والعمل على تنميته والرخاء فيه وبأبنائه ، وكذلك تكامل الأدوار بين كل فرد وكل مؤسسة تؤدي الدور المنوط به وتقوي جبهته الداخلية من خلال قوة العلاقة بين أبنائه وجبهته الخارجية.

آثار العلاقة الإيجابية بين الوطن والمواطن

إن الوعي السليم بعلاقة الوطن بالمواطن ، والتزام كل مواطن أو مؤسسة بدوره الصحيح ، يترك آثاراً كبيرة منها راحة المواطن في وطنه ، وسعادته ، إصراره ، وبناء نفسه ، وتحقيق معالم الإبداع لبناء نفسه وخدمة وطنه ، فالتنافس في فتح أبواب التخصصات العلمية المختلفة التي حققت ما يكفي للأمة في مختلف المجالات والتخصصات ، والاستغناء عن طلب المساعدة من دول الجوار الأخرى ،ومن المؤثرات أيضاً قوة الجبهة الداخلية مع قوة النسيج الاجتماعي بين أبناء الوطن ، وقوة التماسك والترابط ووحدة الصف الوطني ، مما يتيح لكل هذا التأثير المباشر على قوة واستقرار وازدهار الأمة في مختلف المجالات.

دور المواطن في حفظ الأمن

يُنظر إلى المواطن على أنه شريك استراتيجي في دعم الخدمات الأمنية وبسط الأمن إلى الوطن، ويوجد بضع نقاط موجزة نشرح كيف يمكن تفعيل دور المواطن ومساهمته في الحفاظ على الأمن وهى:

  • تربية الأبناء منذ الصغر على حب وطنهم ، وتعليمهم أن حب وطنهم إيمان وعقيدة، وأن الدفاع عن أمنه عمل نبيل يعتز به وانه فخر و شرف، فينمو الأبناء على حب واجلال وطنهم و الاستعداد للتضحية من أجل الوطن فى حال اى زعزعة أمنية لاقدر الله.
  • أبلغ السلطات الامنية عن وجود تهديد أمني عام على حياة الناس وممتلكاتهم في حالة الاشتباه بهذا ، أو الوقوف على أسرار المنظمات التي تريد زعزعة الأمن في البلاد.
  • الحد من انتشار الجريمة من خلال توعية الأسر والجيران وغيرهم بضرورة اتخاذ إجراءات لمنع إلحاق الضرر بهم أو من حولهم.
  • تقييم سلوك الناس الذين خرجت أهوائهم في التخريب والعدوان من خلال ترهيبهم من الفوضى التي ما هي إلا دمار وتعود بالشر على الكل.
  • تقديم معلومات عما يمكن للجهات الحكومية أن تستفيد منه ، خاصة في التحقيقات الجنائية ، وما يمكن أن يساعد في القبض على مرتكبي الجرائم الجنائية وتقديمهم للعدالة ، حتى يتم تخليص الناس من شرهم وردع الآخرين عن الجريمة وبذلك يتحقق الأمن.
  • الإبلاغ عن أي إساءة أو تهديد أو ابتزاز إلكتروني يلاحظه الفرد أثناء تفاعله مع الأشخاص على وسائل التواصل الاجتماعي.
إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً